المقالات

واجب  الحكومة العراقية القانوني  إتجاه الإنتهاكات  التركية .


  زهير حبيب الميالي.||    يفترض من الحكومة العراقية ، عند بدء الإنتهاكات  التركية ، لسيادة العراق ، هو إستخدام  صلاحياتها الدستورية ، حيث أن  الدستور العراقي  في  المادة 109  التي بينت في فحواها . تحافظ السلطات الاتحادية على وحدة العراق وسلامته واستقلاله وسيادته ونظامه الديمقرطي الاتحادي . أي  يكون تحرك الحكومة وفق طريقين .  . الطريق  الدبلوماسي.  . والطريق القانوني .  وعند نفاذ الطرق الدبلوماسية  عليها أن تلجيء.  . الطريق القانوني  ، على الحكومة اتخاذ التدابير القانونية،  بما يتلائم  مع القانون الدولي،  المنصوص عليه بميثاق الأمم المتحدة،  بأعتبار  إن العراق عضو موقع ميثام الأمم المتحدة. وبذلك يفترض ان الحكومة تقوم بواجبها .   و الواجبات القانونية : هي تلك الواجبات التي يفرضها القانون الدولي على الدول والتي يجب مراعاتها  وبالتالي يترتب على الإنتهاكات  جزاءات معينة أو وسائل  مناسبة بغية اجبار الدول على احترام السيادة .     • - مراعاة أحكام القانون الدولي العام في علاقة آلدولة  بغيرها • - تسوية جميع المنازعات الدولية بالوسائل السلمية واحترام العدالة والالتزامات الدولية .   .اقامة دعوه قضائية  امام المحكمة الجنائية الدولية،  بواسطة وزارة الخارجية  عن طريق  أخبار  يقدم  للمدعي العام الدولي.  حيث أن المدّعي العام يقوم بالآتي.   1- ّ أن يباشر التحقيقات من تلقاء نفسه، على أساس المعلومات المتعلّقة بجرائم تدخل في اختصاص المحكمة. 2- يقوم المدّعي العامّ بتحليل جديّة المعلومات المتلقّاة ويجوز له -لهذا الغرض- التماس معلومات إضافيّة من الدول، أو أجهزة الأمم المتّحدة، أو المنظّمات الحكوميّة الدوليّة أو غير الحكوميّة، أو أيّة مصادر أخرى موثوق بها يراها ملائمة، ويجوز له تلقي الشهادة التحريريّة أو الشفويّة في مقرّ المحكمة. 3- إذا استنتج المدّعي العامّ أنّ هناك أساساً معقولاً للشروع في إجراء تحقيق، يقدّم إلى الدائرة التمهيديّة طلباً للإذن بإجراء تحقيق، مشفوعاً بأيّة موادّ مؤيّدة يجمعها ويجوز للمجنيّ عليهم إجراء مرافعات لدى الدائرة التمهيديّة وفقاً للقواعد الإجرائيّة وقواعد الإثبات. 4- إذا رأت الدائرة التمهيديّة، بعد دراستها للطلب وللمواد المؤيّدة، أنّ هناك أساساً معقولاً للشروع في إجراء تحقيق وأنّ الدعوى تقع على ما يبدو في إطار اختصاص المحكمة، كان عليها أن تأذن بالبدء في إجراء التحقيق، وذلك دون المساس بما تقرّره المحكمة فيما بعد بشأن الاختصاص ومقبوليّة الدعوى. 5- رفض الدائرة التمهيديّة الإذن بإجراء التحقيق لا يحول دون قيام المدّعى العامّ بتقديم طلب لاحق يستند إلى وقائع أو أدلّة جديدة تتعلّق بالحال ذاتها. 6- إذا استنتج المدّعي العامّ بعد الدراسة الأوّليّة المشار إليها في الفقرتين 1 و 2، أنّ المعلومات المقدّمة لا تشكّل أساساً معقولاً لإجراء تحقيق، كان عليه أن يبلّغ مقدّمي المعلومات بذلك، وهذا لا يمنع المدّعي العامّ من النظر في معلومات أخرى تقدّم إليه عن الحال ذاتها في ضوء وقائع أو أدلّة جديدة.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك