المقالات

شيطنة الآخر. 


زهير حبيب الميالي ||

 

إلى  متى ، نبقى نتهم بعضنا البعض،  بأتهامات ما أنزل  الله بها من سلطان  .

متى نصحوا وننتشل فشّلنا من ركام عقولنا ، هل نسينا نحنُ ، عراقين يجمعنا مصير واحد   . 

إلى  أي  هدف وغايه  ، نُريد أن نصل عندما نتهم بعضنا الآخر ، بأتهامات  ما أنزل الله  بها من سلطان  .

إلى أين نريد أن نصل عندما نتهم الآخر،  بأنه  عميل  الى  أمريكا  ، إلى  اين نُريد إن  نصل عندما نتهم الاخرين  بانهم  ذيول  لإيران،    أين  نُريد إن  نصل  عندما  نتهم الاخرين بانهم بعثية،   إلى  أين  نُريد  إن نصل  عندما نتهم  الاخرين  بانهم  كَلاب  للأحزاب     ...الخ ؟؟

هل فكَرنا يوماً بأنَ جميعاً تحت إسم  العراق وتحت خيمة الوطن، أن  احترقت  هذا الخيمة  فيحترق جميع ، من جلس تحتها، وهل فكَرنا يوماً إن  أصاب  إسم العراق  خدوش واذى  فالعار  يلفينا  جميعاً ، لأن  كلنا العراق ، والعراق عنوانّنا  ....

ألا  نعتقد أن  الوقت قد حّان  ، الى بناء بلدنا وأن  كنا متأخرين،   فلنستعد جميعاً ، بعناويننا وصفاتنا  المختلفة  ، 

فليذهب  المنهدس  إلى  الإبداع  وبناء  طرقنا المرهطة بالتراب  ، وبُيوتنا وصُروحنا الأيلة  للسقوط ..

وليذهب الأطباء  للمستشفيات ليضمدوا  جراح معوقينا وجرحانا  من تفجيرات  أعدائنا  ، وليذهب المعلم الى إعداد  أجيالنا  التي تستيقض الى الشوارع  بدل  المدارس،  وليذهب  المحامي  إلى  قرائة  التشريعات  والقوانين  وتشخيص الخلل ، 

وليذهب الفلاح  إلى  إصلاح  الأرض   ...

  فعلى  هذا  الأساس  يفترض  أن  يكون  تسابقنا ، ونتراحم بيننا ، ونحب بعضنا  الآخر  من الذي  جنيناه من اختلافنا   ، لماذا نشيطن بعضنا الآخر  من المستفيد من ذلك وهل فكرنا به !؟ 

متى  نتقبل وجهة  نظر  الاخرين  ، بحسن النية  ، الخلل والمشكلة  تكمن فينا وليس بمن يجعلنا حطب لناره ، لماذا أرضينا  إن  نكون وقود لنار غيرنا ، بسبب عقولنا المحدودة التفكير واحقادنا  البغيضة    ...

أتمنى  أن  نصحو  في  أقرب  وقت  ممكن  ....

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك