2.375 مليون برميل نفط يوميا .. متوسط صادرات العراق الشهر الماضي طائرات امريكية تلقي منشورات على الموصل تدعوهم بالابتعاد عن مواقع داعش رئيس الوزراء الفرنسي يصل بغداد ويعلن عن دعمه ومساندته الحكومة والشعب العراقي في حربه ضد داعش انتشال 44 جثة لمهاجرين غير شرعيين في جنوب شرق تونس عناصر داعش يعدمون 7 مدنيين من سكان الموصل الشباب والرياضة تعلن تعاقدها على /3/ مشاريع استثمارية في بغداد وكربلاء الـ”واشنطن بوست”: سورية كانت على حق وبوتين كان على حق متطوعون من البصرة يعثرون على صواريخ منصوبة بحدود كربلاء جاهزة للإطلاق الديوانية: استهداف منزل مراسل قناة الحرة بقنبلة صوتية قاطع الرؤوس الأسترالي.. من حبوب الهلوسة إلى صفوف «داعش»

انصار الزعيم الشهيد عبد الكريم قاسم يتظاهرون في شارع المتنبي احتجاجا على قرار "مؤسسة الشهداء باعتباره "متوفيا"

انصار الزعيم الشهيد عبد الكريم قاسم يتظاهرون في شارع المتنبي احتجاجا على قرار
انصار الزعيم الشهيد عبد الكريم قاسم يتظاهرون في شارع المتنبي احتجاجا على قرار "مؤسسة الشهداء باعتباره "متوفيا"
القسم: الأخبار
عدد القراء: 900
حجم الخط: ط¹ ط¹ ط¹

تظاهر العشرات من المواطنين في شارع المتنبي وسط بغداد، اليوم الجمعة، احتجاجا على قرار مؤسسة الشهداء الغاء قرار سابق لها عدت فيه الزعيم عبد الكريم قاسم شهيداً، فيما وصفوا القرار بـ"المهزلة"، مهددين بتظاهرة مليونية اذا لم تتراجع المؤسسة عن قرارها.

وقال مصدر صحفي ان "العشرات من المواطنين تظاهروا، صباح اليوم، في شارع المتنبي وسط العاصمة بغداد، احتجاجا على قرار مؤسسة الشهداء الخاص بإلغاء قرار سابق لها عدت فيه الزعيم عبد الكريم قاسم شهيدا"، مشيرا الى ان "المتظاهرين رفعوا لافتات كتب عليها (صفة الشهادة لا يمنحها من لا يعرف معنى التضحية في سبيل الوطن)".

واضاف المصدر أن "المتظاهرين وصفوا قرار مؤسسة الشهداء بالمهزلة"، مشيرا الى انهم "هددوا بتظاهرة مليونيه في حال لم تتراجع المؤسسة عن قرارها".

من جانبه قال هادي الطائي مؤرخ لثورة 14 تموز واحد المشاركين في التظاهرات في حديث إلى (المدى برس)، إن "تظاهراتنا اليوم جاءت للتنديد بقرار مجلس شورى الدولة ومؤسسة الشهداء بالفاء قرار اعتبار الزعيم العراقي عبد الكريم قاسم شهيدا وعده قتيلا"

واضاف الطائي أن "تظاهرات اليوم هي تظاهرات عفوية لم يعد لها مسبقا وشارك فيها كل محبي الزعيم من شباب ورجال كبار ومثقفين".

وتابع الطائي "نحن لم ننسق للخروج بهذه التظاهرة لكننا سنواصل مطالبنا كمثقفين عاشروا عبد الكريم قاسم وكمواطنين وشعب عشق هذا الرجل

وأكد الطائي أن "قرار مؤسسة الشهداء بحق الزعيم قرارا مجحف بحق الشعب العراقي الذي حب وعشق الزعيم كما هو عدم إنصاف لتاريخه المليء بالجهاد والنضال من اجل الوطن والمواطنين ".

ودعا الطائي "الحكومة العراقية إلى اعتبار الزعيم شهيدا وإنصافه وانصاف محبيه من ابناء الشعب".

وكانت وثيقة مسربة عن اللجنة الخاصة في مؤسسة الشهداء كشفت الغاء قرار سابق لها عدت فيه الزعيم قاسم شهيداً، فيما أكد رئيس الوزراء نوري المالكي في تهميش له على القرار أنه من الحق والانصاف اعتبار قاسم شهيدا على يد البعث حتى لو اقتضى الامر عمل تشريع.

ويعتبر عبد الكريم قاسم اول حاكم عراقي بعد الحكم الملكي، ساهم بقيادة حركة انقلاب ضد الحكم وأعلن قيام الجمهورية العراقية، وعرف بوطنية وحبه للطبقات الفقيرة التي كان ينتمي إليها، وقتل عبد الكريم قاسم على ايدي البعثيين الذين قادوا انقلاباً ضده عام 1963.


اضف تعليق »



التعليقات »
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع.

عرض 0-11 من 11.
اخ شهيد

حسين كامل وصدام كامل شهداء؟ عاش حزب الدعوة العربي الاشتراكي الذي اعطى البعثيين مناصب لم يحلموا بها في زمن الطاغوت

صوت الحق

عام1963 خرجت مظاهرة مؤيدة لأعداء الأنسانية وأصناف الأدراكولا الذين قاموا بالأنقلاب على الزعيم الشهيد وابو الفقراء {عبد الكريم قاسم } تغمده الله سبحانه برحمته الواسعة وكنت حينها في السن العاشرة من عمري طفلا يافعا فدخلت الى وسط المظاهرة وأقسم بالله كأنما الذي حدث البراحة وأنا أصرخ باعلى صوتي { عاش عبد الكريم قاسم ,عاش عبد الكريم قاسم } أورددها بستمرار مثل ميكلون ( أغرد خارج السرب)وفي هذه الحظات أحسست بكف أحدهم تغلق فمي وتكمه ثم أخرجني خارج المظاهرة وقال أذهب الى بيتكم والا قتلوك وأنا لا أعي قولي

اخت الشهداء

هذا القرار دليل على انة رئيس مؤسسة الشهداء هو بعثي قذر والذي عينة هو اقذر منة

ابو محمد التميمي

حتى كاتب المقال ظلمه يقول قام بحركة انقلابية عام 1958 هل ثورة تموز 58 انقلاب؟ وانتم الي اتيتم على قطار امريكي ونهبتم ثرواة العراق وقتلتم خيرت ابنائه قمتم بثورة. خزي وعار على من جعل الزعيم متوفي وليس شهيد وتبين معدنكم الاصلي يا خونة عبيد الاستعمار والصهيونية لازم ابريطانيا الذي اذلها الزعيم اوعزت لهذه الموسسة الذي اعتبرت المجرمين وقطاعي الطرق شهداء وخيرت ابناء العراق ليس شهدا يا للعار على هذه المؤسسة.

العراق

السلام عليكم
يظهر أن العراق ليس فيه ما ينصف حقوق الشعب وهذه قرارات فردية حاقدة لئيمة لا تريد سوى مسح الشعور بالوطنية من عقول وقلوب العراقيين وإذلالهم وهيهات للعراقيين الذلة من الطغات والبعثيين
مع الأسف أن يكون حال العراق هكذا لاذمة ولا ضمير عند المسؤولين العراقيين الذين يتبعون الطاغوت والشياطين
رحم الله شهداء والوطنيين العراقيين الذين قارعوا الذل والهوان في بلد الخيرات العراق
تبقون شامخون يا ابطال

كاظم علي

أبو ألشهداء وعظيم ألعراق و أبنه ألبار و ضحية ألأرهاب و ألمجرمين ألبعثيين

ابو علي

بسم الله الرحمن الرحيم
كلنا نعلم بان انقلاب شباط 1963 قام به البعثيين، واطلقوا عليها عروس الثورات، وهم من اقاموا المحاكمة الصورية في مبنى الاذاعة والتلفزيون، واصدرت حكم الاعدام على المرحو عبد الكريم ورفاقه، وضلوا يتفاخرون بها طول مدة حكمهم ولغاية 2003، وعلما بان عبد السلام ومن معه لم يكن لهم دور في هذا الانقلاب، ولم يكن لهم رأي في حكم الاعدام، وحسب القانون، الاعتراف سيد الادلة، فاذا افتخر البعث لعدة عقود وهذا الاعتراف موثق بالصوة والصورة بانه هو من قام بالانقلاب وهو من اعدم عبد الكريم ورفاقه،

صريح العراق

الله أكبر اذا الشهيد الزعيم البطل عبد الكريم قاسم مو شهيد لعد منو والله مع الاسف الزعيم كان اول ضحايا البعث الكافر واول من سفك دمه الطاهر على يد فاشيه العراق لعنهم الله و قد استشهد وهو صائم وفي اعظم شهر " شهر رمضان المبارك" ... يعني اذناب المقبور يتبجحون بأن بطل الحفر هدام شهيد الامه ونحن بدل ان نرد الحق لاصحابه بل ونرد اعتبار مؤسس اول جمهورية عراقيه ديمقراطيه نؤيد ما كان يدعيه الادعياء البعثيين من تهم باطله بحق الشهيد قاسم ابو الفقراء... رحم الله الشهيد عبد الكريم قاسم و اسكنه فسيح جناته يارب.

عراقي غير مرغوب بيه

عجيب اذ كان ابو الفقراء الشهيد الزعيم عبد الكريم قاسم ليس شهيد ربما هدام المقبور ولكن ان كنت لا تستحي ففعل ما شات سيبقى عبد الكريم قاسم حي في قلوب كل الفقراء الذي اعاده لهم كرامتهم الانسانية وسيذهب الكل ويبقى اسم ابو الفقراء عبد الكريم قاسم خالدا في قلوب الفقراء خالدا مادم هناك بلد اسمه العراق الفاتحة على روح الشهيد ابو الفقراء عبد الكريم قاسم

كلمة

اجحاف بحقه

كاظم

قرار خاطيء جدا من مؤسسة الشهداء في حق الزعيم الشهيد الخالد عبد الكريم قاسم ما كان المفروض تقع في هكذا هفوة