الأخبار

العبادي يدعو إلى جهد استخباري عالمي ضد \"داعش\" الارهابي ويعلن عن حملة \"كبيرة لاستئصاله\"


أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، الجمعة، عن عزمه إطلاق "حملة كبيرة" لاستئصال تنظيم "داعش" ومنعه من استهداف المدنيين، داعيا إلى جهد استخباري عالمي لتحقيق ذلك، فيما حذر من "مؤامرات عالمية" قال إنها تهدف للإيقاع بين العراقيين.

وقال العبادي في كلمة متلفزة قبل مغادرته إلى ألمانيا للمشاركة في مؤتمر ميونخ للأمن  إن "الإرهاب يقصد المساجد والتجمعات البشرية الكبيرة من أجل إيقاع أكثر الخسائر بين المواطنين"، لافتا إلى أن "الإرهاب الذي يستهدف بغداد وعدد من الدول لديه خطة دولية ودعم مالي ولوجستي وعلينا أن نتعاون جميعا للقضاء من خلال جهد استخباري عالمي".

وأضاف العبادي أن "قتل المدنيين غير مسموح به، ويوم أمس اجتمعت بكل القوات الأمنية والأجهزة الاستخبارية في البلاد، وهناك حملة كبيرة على الإرهاب لاستئصاله كما نستأصله في أرض المعركة عسكريا"، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن "البعض للأسف يريد أن يثير المشاكل، وهناك قوى ومؤامرات عالمية للإيقاع بين العراقيين".

وكانت قيادة عمليات بغداد أعلنت، الأربعاء (15 شباط 2017)، عن استشهاد وإصابة نحو 25 شخصاً على الأقل جراء انفجار سيارة مفخخة في منطقة الحبيبية شرقي العاصمة، فيما أكدت أمس الخميس (16 شباط 2017)، استشهاد وإصابة نحو 94 شخصاً بانفجار سيارة مفخخة في منطقة البياع جنوبي بغداد.

 

كما تشهد محافظة نينوى منذ 17 تشرين الأول 2016 عمليات عسكرية واسعة النطاق لاستعادة السيطرة على مدينة الموصل التي اجتاحها تنظيم "داعش" في حزيران 2014، وحققت القوات العراقية المشتركة تقدما ملحوظا أفضى إلى تحرير الساحل الأيسر للمدينة بالكامل، وسط تعهدات حكومية بالحفاظ على البنى التحتية وإعادة النازحين إلى مناطقهم المحررة.

 

من جانب آخر، أشار العبادي إلى أن "الحشد الشعبي قوة عراقية نظامية ضمن مؤسسات الدولة وقبل يومين اجتمعنا مع هيئة الحشد وجميع القوات المقاتلة من اجل تنظيمه تحت إدارة الدولة بشكل صحيح حسب القانون الذي شرعه مجلس النواب والأمر الديواني الذي أصدرناه سابقا من أجل تنظيم الحشد وإسناد مقاتليه الأبطال الذين قدموا التضحيات للدفاع عن العراقيين في كل مكان".

 

ودعا العبادي لأن "يكون هذا القانون داعم لهم وللبطولات التي قدموها وللشهداء الذين قدوا الكثير من أجل الوطن، ولكي يكون وأبيا تحت سيادة وإطار الدولة لتقويته ودعمه"، مشيرا إلى أن "على العالم أن يرى ذلك ولن نسمح بعد اليوم بالتعرض لهؤلاء المتطوعين الأبطال".

 

يذكر أن مجلس النواب صوت، في (26 تشرين الثاني 2016)، على قانون هيئة الحشد الشعبي.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
احمد حسن الموصلي : رجعنا الى المربع الاول ثانية وكاننا لم نقم باي عمل يذكر ضد داعش لانهم ظهروا ثانية في ...
الموضوع :
مسؤول محلي بديالى: داعش الارهابي يعيد انتشاره في ثلاث قرى على الحدود مع صلاح الدين
حسين طارق علي : بسم الله الرحمن الرحيم اني حسين طارق علي احمد الطائي من سكنة محافظة بغداد مواليد 1992/10/3 خريج ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
العبادي : إخوانى مدير بلدية النجف الاشرف الموظفين هل تعلمون ان هناك عوائل لم تستفيد من الحكومة السابقة ولا ...
الموضوع :
بلديات النجف تفرز ( 6660 ) قطعة سكنية
ثامر قدري : كارثة حقيقية حتى السفير الفرنسي في العراق تعلم السرقة والنهب من السياسيين العراقيين . تبا لكم وتعسا ...
الموضوع :
اعتقال السفير الفرنسي السابق ببغداد وهو ينقل مبلغا كبيرا جلبه من العراق
زيدعلي : سرقه موظف وتم إسناده من قبل موظفين يدافعون عنه في دائره الصحه حتى شكلت له محاميه للدفاع ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ابو علي : السلام عليكم احب ان اضيف شي على ذباح الناصرية دحام الغزي راجع المجرم قبل سبعة سنين واليوم ...
الموضوع :
ذباح في الناصرية يتحدث عن استتباب الامن فيها فتصاب الجالية العراقية في كندا وشمال امريكا بالذهول الكبير
فيسبوك