اليمن

اليمن/ نتحدى العالم إن كان العالم ضدنا


 

أكرم الريامي ||

 

كلما تقدم الجيش واللجان الشعبيه بتحرير الاراضي اليمنية من دنس الغزاة واذنابهم ترتفع الأصوات النشاز وتُذرف دول العدوان ومن يقف خلفها دموع التماسيح وفجاءةً نشاهدها ترتدي قناع الإنسانيه لحصار قرية هُنا او هناك بغية تحريرها من العناصر الإجرامية و تتناسى حصار شعبٌ باكمله للعام السابع على التوالي وفوق هذا تحاول ان تضع حقوقنا المشروعة بتحرير أرضنا بانه تحدٍ للمجتمع الدولي وهنا نقول،

إذا كان المجتمع الدولي والعالم بأسره يقف ضدنا ومع من يحتل أرضنا فإنا نتحدى  هذا العالم  الذي يريد ان نُسلمه رقابنا وأرضنا ويُسلب منا عِزتنا وكَرامتنا .

 نحن لم نعتدي على أحدٍ ولم نذهب لقتالِ أي شعبٍ من شعوب العالم ،

لكننا بالمقابل لن نقبل كشعبٌ يمني أصيل هو جزء من شعوب هذا العالم لن نقبل أن تحتل أرضنا وأن يُحاصر بلدنا وأن نبقى صامتين خانعين نَتوسل شُذاذ الآفاق وبُغاة العصر بإن يكفوا أذاهم عنا بل سنواجه كل من يعتدي علينا وهذا حقٌ مشروع ومن يتحدى العالم ويخالف كل الشرائع والقوانين الدوليه هو من يشن عِدوانه على الشعب اليمني ويَنهبُ خيراته ومَوانئهُ وجُزره ويُحاصره من البر والبحر والجو وهو بِعدوانه هذا يتحدى كل شعوب العالم كونه يريد إستعباد شعباً من شعوبهم وإذا ما نجح في ذلك فلن يَتوانا في استعباد بقية الشعوب ويفترض على شعوب العالم المتفرج على همجية العدوان على اليمن ان لا تصمت فما يتعرض له اليمن اليوم قد يتعرض له بلدا آخر بِالغد فهذا عدوان جائر ارتكب ابشع المجازر ومن الطبيعي ان نُواجهه بكل ما أُوتينا من قوة ولن نوقف القتال إلا بتحرير أرضنا ووقف العدوان على بلدنا ورفع الحصار والتعويض العادل عن كل الاضرار التي لحقت بِشعبنا وتعويض كل أُسر الضحايا والجرحى مع إن أموال هذا الكون لا تساوي قطرة دمٍ واحده من دماء شعبنا اليمني العظيم والسلام عليكم

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك