اليمن

⚠️ عاصفة الخيبات وحصاد الفشل !!

1120 2021-04-27

 

✍🏻 عبدالملك سام ||

 

إلى أين وصل تحالف الشر وإخوان العدوان اليوم ؟ لا شيء .. صفر .. (زيرو) .. بعد سنوات ست من العنجهية الكاذبة أصبحوا محشورين في الزاوية في أنتظار الحذاء الذي سينهال عليهم لينهي معاناتهم ، وغالبا ستكون نهايتهم على أيدي من دفعهم لأرتكاب كل هذه الحماقات ، والمبرر سيكون مرفقا بملف ثقيل من الأنتهاكات والجرائم التي تمادوا في اقترافها بأريحية بعد أن ظنوا أن الصمت الدولي يمكن أن يظل شيكا على بياض إلى ما لا نهاية !

لماذا نحن نقول هذا ونصر على تأكيده ؟! هناك تجارب الفاشلين الذين سبقوهم في الحماقة ، وهناك متغيرات تتزايد ليضيق الخناق أكثر حول عنق المجرمين ، وهناك عجز يظهر للعيان أكثر بتتابع أيام العدوان ، وصمود يمني يزداد بأسا وقوة مع أزدياد سعير المعركة التي لازال الشعب اليمني الصامد يصر على حسمها دون أن يتنازل عن حقوقه المشروعة حتى أنتزاعها كاملة دون منة من أحد .

اليوم .. ما عاد مع العدوان بنك أهداف ، وما عاد بقدرة المعتدين أن يردوا عن أنفسهم ما يخسرونه في الجبهات كل يوم ، وعلا ضجيج المرتزقة وهم يناقشون مصيرهم الأسود بحثا عن مخرج ، بينما نحن ما نزال محتفظين على رباطة جأشنا ، واثقين بما نحن عليه ومن نتائجه ، ونمد يدا للبناء ويدا للدفاع عن أنفسنا ، نبعث برسائل الطمأنينة والتسامح للجميع لنداوي الجراح ونستعد لقادم جميل طالما حلمنا به ، متسلحين بترسانة الإيمان والثقة بما عند الله ، فكيف نخيب ؟!

مجددا ، هي دعوة لكل يمني حر ، وخاصة في شهر رمضان المبارك .. أنطلقوا في جميع الميادين العسكرية والأجتماعية والاقتصادية خفافا وثقالا لحسم المعركة بشكل نهائي .. تحركوا ليرى العالم من نحن حقا ، فالوقت ليس وقت يأس وقنوط ، ونحن شعب عظيم بعقيدته وأخلاقه وقيمه وثقافته ، ومثلنا لا يخيب أو ينكسر أو يقبل بالذل والهوان ولو جعنا أو عانينا ، فالعالم بأجمعه يترقب ما نحن فاعلون .. والعاقبة للمتقين .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.83
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 404.86
ريال سعودي 392.16
ليرة سورية 0.59
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.88
التعليقات
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
فيسبوك