اليمن

⛔️ اليمن/ عندما تصبح الخيانة عادة !


 

✍🏻 عبدالملك سام ||

 

لعل أهم صفة في "اخوان" اليمن أنهم لم يخيبوا سوء ظننا فيهم أبدا ، وها هو مسلسل وساخاتهم يستمر ، وغسيلهم الوسخ ينشر أكثر فاكثر ، وهم تعبير واضح وصريح للمثل القائل (ذيل الكلب عمره ما ينعدل) !

أكثر ما كان يغيضني في الماضي هو عندما كنا نتكلم عن فضائح هذه الجماعة القذرة ، ونجد بعض الحمقى لا يستطيعون أن يتخيلوا أن هؤلاء الملتحين بهذه الفضاعة والأجرام ، فلم يستطيع بعض السذج أن يتخيلوا أن هناك من يفعل كل هذه الجرائم ومع هذا يستمر بالكذب والتظاهر بالورع والتقوى مهما كانت الفضيحة كبيرة !

اليوم فضيحة أخرى تتخطى كل القيم والأعراف ، وهي جريمة أختطاف 8 نساء في مأرب ، وهي تهمة طالما رموا بها غيرهم ممن يختلفون معهم ، فكانوا يفترون على خصومهم بكل ما يمارسونه هم من الرذائل ، سواء تلك كانت الفضائح جنسية أو أخلاقية !

أذا لا جديد يمكن أن يثير دهشة من يعرف هؤلاء الدجالين وحقيقتهم ، ولكن الجديد هو ما يطلقه هؤلاء من مبررات بعد كل فضيحة ! وشخصيا أنا متأكد أن مسلسل الخسة والسقوط سيستمر أكثر فأكثر طالما وهؤلاء لم يتغيروا ومصرين على عادة الخيانة التي اشتهروا بها على مدى تاريخهم المخزي أينما حلوا ..

كل الذي سيقال من تبريرات مجرد تراهات ، وكل محاولات أخفاء هذه الفضيحة وتبريرها لن تجدي ، فحبل الكذب قصير ، ومن لم يكتشف الحقيقة بعد كل هذه الأحداث والعبر لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يصحو من غفلته ، والمهم هنا هو أن نؤرخ لتاريخ هذه الفضيحة الذي أعتدنا أنه سيليه سقوط مدوي آخر لمشروعهم المشؤوم ، فقد تعودنا دائما أنه قبل كل ضربة تصيب هذه الجماعة الخائنة تكون بدايتها دائما فضيحة تظهر للعيان .. قامت الحجة ولينتظروا غضبة الشعب اليمني العظيم وأنتقام الله منهم

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (اليمن)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.88
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
ابراهيم الاعرجي : عزيزي صاحب المقال اتفق معك بان الايفادات معطلة على منتسبي الجامعات العراقية، لكن اصحح المعلومة، وانا استاذ ...
الموضوع :
لماذا الايفادات ممنوعة عن موظفي الجامعات؟
ر. ح : ماذا أُحدِّثُ عن صنعاء ياأبَتِ... لستُ رياضياً ولامحبا للرياضة، لكني كنت من المتابعين لمباراة الفريق العراقي مع ...
الموضوع :
سأغرد خارج السرب..!
علي : السلام عليكم في رأي من الواجب أولا بناء مطار جديد لأنه واجهة للمسافرين ونحن نحتاج طيران مباشر ...
الموضوع :
السوداني: نسعى لفتح خط طيران مباشر مع ألمانيا وتسهيلات استثمارية لشركاتها
فيسبوك