دراسات

الأسئلة والأجوبة القرآنية/١٩...


د.مسعود ناجي إدريس |

 

سؤال:قال الله تعالى في  سورة الرعد الآية 11: «إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ ما بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا ما بِأَنْفُسِهِم‏ » إذا كان الأمر كذلك ، فلماذا لا يفعل الله الشيء نفسه مع الأمريكيين؟ هم الذين يفعلون كل هذا الظلم والفساد ضد الآخرين! ألم يقل الله: أنزلنا القرآن ونحن له حافظون ، فلماذا لا يحدث ذلك مع الذين يجرؤن على سب القرآن الكريم؟

جواب:  المقصود من الآية أن الله لن يأتي بالنصر والنجاح لأمة أو جماعة إلا إذا بذلوا جهداً. لذلك يمكن أن نستنتج من هذه الآية أنه إذا كان المسلمون يعيشون حالة بائسة اليوم ، فإن ذلك بسبب ضعفهم وكسلهم. إذا حقق الكفار والظالمون نجاحًا دنيويًا ، فنجاحهم  يقوم على الجهد والانضباط واتباع القواعد والمبادئ الدنيوية .

من الممكن أن يكون لبعض المجتمعات معاصي ، لكنها تلتزم أيضًا ببعض المبادئ والضوابط التي من مخرجاتها النصر ، ونتيجة لذلك تنجح في الشؤون المادية والدنيوية. كما يقول الامام علي (ع) عند المقارنة بين أهل الكوفة والشام:أَمَّا بَعْدُ، فَإِنَّ مَعْصِيَةَ النَّاصِحِ الشَّفِيقِ الْعَالِمِ الْمُجَرِّبِ تُورِثُ الْحَسْرَةَ وَ تُعْقِبُ النَّدَامَةَ وَ قَدْ كُنْتُ أَمَرْتُكُمْ فِي هَذِهِ الْحُكُومَةِ أَمْرِي وَ نَخَلْتُ لَكُمْ مَخْزُونَ رَأْيِي لَوْ كَانَ يُطَاعُ لِقَصِيرٍ أَمْرٌ فَأَبَيْتُمْ عَلَيَّ إِبَاءَ الْمُخَالِفِينَ الْجُفَاةِ وَ الْمُنَابِذِينَ الْعُصَاةِ حَتَّى ارْتَابَ النَّاصِحُ بِنُصْحِهِ وَ ضَنَّ الزَّنْدُ بِقَدْحِهِ. فَكُنْتُ أَنَا وَ إِيَّاكُمْ كَمَا قَالَ أَخُو هَوَازِنَ: أَمَرْتُكُمْ أَمْرِي بِمُنْعَرَجِ اللِّوَى، فَلَمْ تَسْتَبِينُوا النُّصْحَ إِلَّا ضُحَى الْغَدِ.".

نفهم من هذه الخطبة  أن الإيمان وحده لا يؤدي إلى نجاح مادي ، ولكن من الضروري أيضًا اتباع المعايير ، لذلك يجب أن نفحص ما هي عوامل تطور الدول غير الإسلامية في الصناعة والحضارة؟ ومن ناحية أخرى ، ما هي عوامل تخلف الدول الإسلامية بعد العصر الذهبي للحضارة والتقدم العلمي ؟!

واذا راينا الموضوع من جانب استحقاق للعقاب ، يجب أن نعلم أيضًا أن الله يعطي مهلة للكفار والعصاة حتى يهدي من يمكن هدايته وأولئك الذين لا يمكن هدايتهم فلن يكون عندهم حجة أمام الله.

واما بالنسبة لحفظ القران فأن حفظ القرآن يعني أن الله يحفظ القرآن من خطر الضياع والتشويه ليظل وسيلة هداية للبشر لا أن من أهانه هلك.

 

ـــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك