الصفحة الرياضية

كاساس يؤكد جاهزية "اسود الرافدين" لمواجهة إندونيسيا..


عقد، ظهر اليوم الأربعاء، المؤتمرُ الصحفيّ لمُدربِ المنتخب الوطنيّ خيسوس كاساس في البصرة والذي خصصَ لمُباراةِ منتخبي العراق وإندونيسيا ضمن التصفياتِ المزدوجة المُؤهلة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027 .

وتحدث مدربُ المنتخب الوطنيّ خيسوس كاساس عن المُواجهةِ المرتقبةِ، موضحاً: إن كلا المنتخبين يمتازان بمواصفاتٍ متشابهةٍ، أبرزها امتلاكهما لاعبين محترفين في أوروبا، إضافةً إلى تصاعد أداءِ المنافس في الآونة الأخيرة، وتحقيقه نتائج جيدة.

وعن الإصاباتِ والغيابات التي عانى منها المنتخبُ الوطنيّ في الأيام القليلةِ الماضية، أشار كاساس إلى: إن كل مدرب لا يرغبُ في أن تكون هناك إصاباتٌ داخل فريقه، ونتمنى أن يتشافى الجميع في القريب العاجل، لكننا وضعنا ذلك في حساباتنا بوقتٍ مبكرٍ، وعلى هذا الأساس تمت دعوةُ (٢٥) لاعباً لمحاربةِ أي أمر طارئ كالذي حدثَ مع إصاباتِ لاعبينا، ونشعر أننا جاهزون للمواجهةِ، وأن تكون بدايةً موفقة لنا.

وعن وعده بتحقيقِ الفوز في المباراة، أجاب كاساس: لا أعد أحداً بشيءٍ، لأن الأمرَ لا يتوقف عليّ وحدي.. هناك مقوماتٌ أخرى تساعدنا جميعاً كي نكون مؤثرين في تحقيق النتائج الايجابيّة.. أعدكم بالعملِ الجادّ، ومَن يشاهد عملنا يرى أنه حتى الفريق الفنيّ يعمل لغايةِ منتصف الليل من أجل أن نصلَ إلى تحقيق أهدافنا، وأن تكون النتائجُ ايجابية.

وعن الأحوال الجوية وتكرار مشهد تساقط زخات الأمطار التي ابتدأت بساعاتٍ مبكرةٍ من صباح اليوم في البصرة، ومدى تأثيرها على الأسلوبِ المتبع للمدرب كاساس، أجاب: أتمنى أن لا تكون الأمطارُ غزيرةً كالتي تساقطت في مباراةِ السعودية في كأس الخليج، لأنها ستكون مؤثرةً فنياً، لكننا نتوقع أن نعتمدَ أسلوبنا المخطط له لمواجهةِ إندونيسيا.

وفي سؤالٍ عن سبب تفضيله تغيير مركز اللاعب علي عدنان من طرف الدفاعِ اليسار إلى محور قلب الدفاع، أوضح: إنه أمرٌ طبيعي، بعض اللاعبين يتوجهون إلى تغيير مراكزهم الأصلية لعدة عوامل، وتحديداً في منطقةِ الدفاع، عندما يشعرون بذلك حيث يمتاز علي عدنان حالياً بمواصفاتٍ تؤهله للعب في قلبِ الدفاع بينما على طرف اليسار سيكون بحاجةٍ إلى أن يكون أكثرَ سرعةً، وهناك تجاربُ كثيرة، أبرزها للإيطالي مالديني.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك