التقارير

العراق يرفع البطاقة الحمراء بوجه "الناتو": انتهت الحاجة لوجودكم وسنة تكفي لـ"طردكم"


وضع رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، ملف وجود التحالف الدولي في العراق، أمام أنظار العالم، واستخدم كلمات ربما لم يستخدمها غيره، فربط أمن وسلامة البلد بإخراجهم، واعتبر "طردهم" مطلبا شعبيا، وهو ما يبعث الطمأنينة بجدية الحكومة في تنفيذ هذا الأمر.

الحكومات العراقية دائما ما كانت تظهر مواقفها حين الاضطرابات، فتجدها تقدم وعودا بالجملة، وتسابق الزمن لتنفيذ مطالب الشعب، وإما أن تنتهي الأزمة يعود كل شيء لوضعه السابق، فهل ستسير حكومة السوداني على ذات الطريق؟

وفي وقت سابق من اليوم، أكد رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، خلال جلسة الحوارية، ضمن أعمال منتدى دافوس الاقتصادي المنعقد في سويسرا، أن مبررات وجود قوات التحالف الدولي في العراق انتهت، فيما أكد أن إخراج التحالف الدولي مطلب شعبي ونحن جادون بتنفيذه.

تحالف الفتح، طالب رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، بتنفيذ الكلام الذي أطلقه خلال مؤتمر دافوس بخصوص تواجد القوات الأجنبية في العراق، فيما اعتبر إخراجهم "مطلبا شعبيا".

ويقول القيادي بالتحالف، علي حسين، في حديث لوكالة / المعلومة /، إن "رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، عندما تحدث وأطلق كلمات جريئة بخصوص وجود التحالف الدولي، في العراق، فهو ملزم بتحقيقها لا سيما أنه ركز على نقطة مهمة والتي تؤكد أن إخراج القوات الأجنبية يعد مطلبا شعبيا".

ويضيف، أن "رئاسة مجلس الوزراء مطالبة بتنفيذ المطالب الشعبية"، متوقعا "تشكيل لجان حكومية لتحديد مواعيد خروج الاحتلال الأمريكي والقوات الأجنبية الأخرى من الأراضي العراقية".

ويوضح القيادي بتحالف العامري، أن "هذه اللجان ستعمل بصورة منظمة ترتيبية على جدولة إخراج الأمريكان"، مشيرا إلى أن "استمرار وجود قوات الاحتلال في البلد، أضر كثيرا بسيادة العراق".

"مدة الطرد"

الى ذلك، حدد الخبير الأمني والاستراتيجي، عقيل الطائي، المدة التي تحتاجها القوات الأجنبية للانسحاب من العراق، فيما اعتبر موقف السوداني في دافوس "ينسجم" مع رغبة العراقيين.

ويذكر الطائي، في حديث لوكالة/ المعلومة/، إن "تصريحات وأجوبة، رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني في حوار خلال مؤتمر دافوس حول تواجد القوات الأجنبية وعلي رأسها قوات الاحتلال الأمريكية، كان واضحا وينسجم مع رغبة العراقيين والقوى الوطنية في انسحاب القوات الأجنبية".

ويلفت الى، أن "هنالك جدية في هذا الأمر بسبب قدرة القوات المسلحة العراقية بما فيها الحشد الشعبي، على حماية العراق والتصدي لعصابات داعش والحفاظ على الحدود والأمن الداخلي".

ويوضح الخبير الأمني، أن "جدولة إخراج القوات الأجنبية من العراق أمر مهم، وفق جدول زمني محدد يقدره الجانبان"، لافتا إلى أن "انسحاب القوات الأجنبية يحتاج إلى سنة لإخلاء القواعد العسكرية والمقرات وتسليمها بالتعاقب إلى القيادات العراقية".

ويؤكد الطائي، أن "التحالف الدولي يجب ان يرضخ الى قرار الحكومة العراقية"، مشيرا الى أن "هذا القرار سيادي وامني وسياسي يجب ان يتخذه القائد العام والقادة العسكريين ولا يخضع الى امزجة البعض في بقاء القوات المحتلة ورغبات بعض السياسيين".

 

الموقف الاخير الذي صدر من السوداني، ربما يدل على جدية حكومته بإخراج القوات الاجنبية من العراق، الا إن هذا الامر لن يتحقق بمنتهى السهولة، فالكثير من العوامل المحلية والاقليمية والدولية، التي تدفع أمريكا للخروج من البات والعودة عبر "الشباك".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك