التقارير

ورقة الزعامة احترقت.. الاتحادية تعدم الحلبوسي سياسياً وعجلة تقدم لن تتقدم


تًطرح العديد من التساؤلات السياسية والشعبية، حول مصير رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، ومدى إمكانية استمراره بالعمل السياسي لاسيما بعد قرار "عزله" عن البرلمان، بقرار من المحكمة الاتحادية العليا.

الكثير من الشخصيات السياسية، وبعد انهاء مهمة المنصب الوظيفي، تتحول الى قيادات وزعامات، تأثيرها الى الأن يظهر على الساحة السياسية العراقية، ولا ينجر اي شيء بدون العودة لهم لاسيما في القضايا المهمة مثل اختيار رؤساء للرئاسات الثلاث، أو حتى اثناء تشكيل الحكومة، فهل الحلبوسي سيكون واحداً منهم مستقبلاً؟

"انتهى سياسياً"

الفضيحة الكبرى التي خرج بها محمد الحلبوسي، من رئاسة مجلس النواب، قد لا تسمح له بالعودة الى المناصب بالدولة العراقية مرة أخرى، باعتبار ان الجريمة التي ارتكبها "مخلة بالشرف"، وهو ما يدفعه لاختيار مسار ثاني، وهو العمل السياسي. 

النائب السابق جاسم البياتي، كشف مستقبل رئيس البرلمان السابق، محمد الحلبوسي، وفيما بين مدى إمكانية أن يصبح الأخير "زعيماً سياسياً"، أشار الى ظهور زعامات جديدة بتحالف تقدم.  

ويقول البياتي، في حديث لوكالة / المعلومة/، إن "الجهات القانونية الى الان لم تصدر أي موقف او توجه أي رسالة بشأن محمد الحلبوسي ومستقبله السياسي وحضوره بمؤتمرات الانتخابية، على راس حزب تقدم، بعد إنهاء عضويته من مجلس النواب".

ويضيف، أن "الحلبوسي انتهى سياسياً، ولا يمكن أن يكون قائداً أو زعيماً بالمكون السني"، لافتاً الى أن "زعمات وشخصيات سياسية جديدة ظهرت بقائمة تقدم، وبدأت تتنافس فيما بينها، والتي تعتبر أن الحلبوسي انتهى، ولابد من وجود زعيم جديد".

ويوضح ، أن "رئيس البرلمان الذي انهت عضويته المحكمة الاتحادية، انتهى دوره حتى كونه رئيسا لقائمة تقدم"، مؤكداً أن "الحلبوسي لا يمكن أن يكون زعيماً خلال الفترة القريبة". 

 "غفلة سياسية"

العمل السياسي يحتاج الى الكثير من الوقت والخبرة، فنرى اليوم شخصيات تتصدر الموقف وتتدخل بكل "شاردة وواردة" لاسيما من المكون الشيعي، اما الشخصيات التي تظهر بغفلة من الزمن وتصل للقمة سريعاً، فإنها تختفي وتغيب عن الانظار بأول مطب تقع فيه.

بدوره، عد تحالف الانبار الموحد، نفوذ رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، السياسي قد "انتهى" بخروجه من منصبه، فيما توقع مطاردة القضاء لملفات فساده. 

وقال القيادي بالتحالف، ضاري الدليمي، في حديث لوكالة / المعلومة /، إن "كل شخصية تتقلد منصب معين في الدولة يصبح لها تأثير ونفوذ واتباع ومريدين ولكن ذلك سينتهي بمجرد الخروج من المنصب خصوصا للشخصيات التي ليس لديها تاريخ سياسي او حزبي".

وأضاف، ان "الشارع سيتذكر جيداً كل شخصية وما فعلت، وكيف أنشأ منظومة الفساد، وبالتالي لا تستطيع تبرير ذلك خصوصا مع التراجع الشعبي لها وافتضاح امرها بين الجمهور".

وتوقع القيادي بتحالف الانبار: "حدوث ملاحقات قضائية، لمحمد الحلبوسي، باعتبار أن القضاء لديه نية بمطاردة ملفات الفساد، والدور الذي قام به رئيس البرلمان السابق، خلال المرحلة الماضية".

المناصب والقوة والنفوذ السياسي، وإن طالت، فلابد أن تنتهي، وتكشف كل الخروقات، حينها ستبتعد كل الشخصيات التي ارتكزت عليها وتختفي بأول مطب!.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
آخر الاضافات
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك