التقارير

الامارات تحتج على نشر لوحة فنية لرسام ايطالي توفي عام 1981 تعرف على السبب

2613 2021-07-22

 

إياد الإمارة ||

 

▪️‏«يخلق من الشبه شياطين..

احتجت ‎الدولة الإمارات "العبرية" الملحدة على نشر لوحة فنية  للرسام الإيطالي برونو اماديو (1911-1981) والمشهور بإسم جيوفاني براغولين (Giovanni Bragolin) وعنوانها: القديس ميخائيل يهزم الشيطان.

 الرسام الإيطالي قال: بأنه لم يرَ الشيطان فَجَسّده!»

 الإمارات "الدولة" احتجت لأن رسم الشيطان يشبه محمد بن زايد ولي عهد الإمارات!

الحقيقة إن الشبه كبير بين الشيطانيين "شيطان اللوحة وابن زايد" أو هما صورة واحدة ويحق لهذه الدولة الرملية أن تحتج عندما يكون رئيسها شيطاناَ.

لكن تحتج على مَن؟

تحتج على رسام إيطالي وُلد ورسم قبل أن تكون الإمارات وقبل أن تكون كل إمارات الخليج بفترة طويلة؟

أعتقد إن الإحتجاج غريب نوعاً ما..

ابن زايد الشيطان!

هذا الرجل الملطخة ايديه بالدماء أسوء كثيراً من الشيطان..

نعم هناك مَن هو اسوء من الشيطان -كما أعتقد- فالرجل الشيطان بدأ جريمته مع أخيه الذي أزاحه بطريقة إجرامية بشعة وأقعده في دولة أوربية بين الحياة والموت، الطريقة التي خطط لها ونفذها الصهيوني القاتل محمد دحلان الفلسطيني أهم مستشاري ابن زايد وأخبثهم وأكثرهم إجراماً..

ثم كانت جرائمه مع العراقيين وهو يمول الإرهاب ليفتك بهم وللعراق فضل عليه وعلى أبيه وعلى كل الإماراتيين قبل أن يلد هذا الشيطان البشري بفترة ليست قصيرة.

ابن زايد الشيطان  مع ابن سلمان هما مَن يدعم الإرهاب في العراق ويعرقلان الكثير من المشاريع ويستقبلان السراق والقتلة في ديارهم يقدمان لهم المكافئات!

ولا تقف جرائم هذا الشيطان الرجيم عند شقيقه والعراقيين بل تمتد إلى سورية واليمن والدماء البريئة التي تُراق هناك لا لذنب أو جريرة.

الصورة الإيطالية هذه تعبر اصدق تعبير عن طبيعة هذا "السمل" القبيح ابن زايد الشيطان الرجيم لعنه الله..

صورة تجسد كل أعماله الإجرامية التي يندى لها الجبين.

وعلى "جماعتنا" بأنواعهم:

١. الذين ينفذون مخططات ابن زايد التي يمليها عليه محمد دحلان.

٢. الذين يودعون أموالهم التي نهبوها من العراقيين في بنوك ومصارف إماراتية.

٣. الذين جعلوا الإمارات تتبجح علينا بعد أن تأسست على المساعدات العراقية..

الذين لم يبنوا ولم يستثمروا ولم يقدموا للعراقيين أي شيء.

على هؤلاء أن يخجلوا من أنفسهم وهم أذلاء دون هذا الشيطان ابن زايد بكثير.

ما قيمة هذا الشيطان ابن زايد؟

ما قدره هذا الرخيص الوضيع؟

لكي يأمر وينهى ويتبجح..

لماذا أصبحنا بهذا المستوى من التراجع الذي يحركنا فيه زواحف الصحراء ابن زايد وابن سلمان؟

لماذا نموت عطشاً ونحن من بلاد النهرين؟

لماذا نستورد حبة البصل و "فردة التمر" ونحن أرض السواد؟

من كون سود الله وجه المتصدين الفاسدين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك