الشعر

سِفْرُ مَطَرٍ مِنَ الطَّف..!

1369 2022-08-09

  شِعر: حازم أحمد فضالة ||   إقرأ فُراتكَ بين النخلِ والبَردي واشدُدْ مِن الماء حبلَ الشوقِ للوردِ   واحملْ جِراركَ مِلحًا فالقُدورُ هَفَتْ واصرَخْ بأنّا: مِنَ المِعــدان – بالمدِّ -   وأنّنا الكافُ والنونُ التي انطلقَتْ مِن (الحُسين) غداةَ السِّبطِ في المَهْدِ   بِنا جُنونُ غرامٍ ليس يَفْهَمهُ إلا المُحَلِّقُ بين البرقِ والرَّعْدِ   إلا الذي يتلو سِفْرَ الطفِّ في مَطرٍ : الموتُ في العشقِ غير الموتِ في الصدِّ   والسعي للموت غير الانتظار لهُ والطعنُ بالسيف غير الضربِ بالعمْدِ   والكسرُ للقلب غير السهمِ ثَلَّثَهُ والقطعُ للكفّ والكفّين لم يُجْدِ   بينَ الحجارةِ والنارِ التي اعتذرَتْ -من الخيام- تشظّى الحَرُّ في الكبْدِ   فكان ما أقهر العباس مِن دَمِهِ يكادُ ينضب... لا يقوى على السدِّ   فعلَّمَ الارضَ درسًا والزّمانَ معًا: لا يخفقُ النصرُ، لا بالموت والقيدِ   الثابتون بأرض حول مبدئهِم هُمُ المنارةُ في الدَّهْماءِ للمجْدِ   والسائرون إليهم لم يُمنِّعهُم زخُّ الرصاصِ، ولا جَرفٌ إلى الوأدِ   هذا عراقُكَ يا مولاي، يا رئةً من الأريج، يَرجُّ الماءَ في الشهْدِ   للزائرين، فيسقي قِصّةً سبقَتْ كلَّ الأساطيرِ حتى جنّة الخُلدِ   أُمّ البنين وأقمارٌ لكَ انتَثَرَتْ يا جوهر الحُب مقسومًا على الوجْدِ … … …

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.57
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
٧ : السلام عليك ايها الطاهر النقي وللعنة الله والملائكة والناس اجمعين على من قتلك وسفك دمك الطاهر ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
أبو حسين : أحسنت . أصبت كبد الحقيقة . يريدون الجندي و الضابط العراقي في خدمة الأجندة الأمريكية و الأسرائيلية ...
الموضوع :
إهانة للرتبة عندما تخدم الزائر
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم وبجميع المنتظرين ...
الموضوع :
رسالة ترحيب عاجلة ..
باقر : لا عاب حلكك والله يحفظك ...
الموضوع :
لماذا أحب الفرس الإيرانيين؟!
هدايت جعفر صادق : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ايها الاخوة والاخوات في الصين الشعبية سلام مني وتحيات لكل مسلم شيعي ...
الموضوع :
بالصور.. الشيعة في الصين يحتفلون بليلة النصف من شعبان المباركة
فراس كريم كاظم : اللهم العن ابو بكر الزنديق اللهم العن عمر الفاجر الكافر و قنفذ خادم عمر اللهم العن عثمان ...
الموضوع :
قَصيـدةُ عِشـق مقدس.. كَسُليماني والمهندس..
Umahmad : وفقكم الله لخدمة زوار أبي عبدالله الحسين عليه السلام ...
الموضوع :
معلومات تفيد المشاية من النجف إلى كربلاء المقدسة..
الكردي : السلام عليك أيها الأمام الهمام الحسن بن. علي بن. ابي. طالب السلام عليك وعلى جدك. وابيك. السلام ...
الموضوع :
عين ماء الامام الحسن (ع) في النجف دواء لمرض السرطان والسكري
فيسبوك