الشعر

قَصيـدةُ عِشـق مقدس.. كَسُليماني والمهندس..


سلمى الزيدي ||

 

غُرِزت بخيطٍ من ذَهب،

 بترانيمَ فُؤادٍ يَخفُقُ الفؤادَ عِندَها،

وَصَلت الى أَعمقِ نُقطَةٍ بالروح،

 بتفاصيل لَحنٍ شَجيٍّ،

 أَسَرَت القلوب والمَسامِع قَبلَ الأَنظار،

 كالخَبر السار بَعدَ أَيامٍ حَزينة عِجاف،

كَثيرةٌ هيَ بمعناها قَليلةٌ بِحروفها،

 استطاعت أَن تترك بَصماتٍ عَديدَة في كل بُقعَةٍ وَأَثراً واحِداً في العقلْ،

كانَ لِفَحواها رُؤيَةً جَلِيَة عَن صاحب المكانِ وَالزمان،

شّذى عَبيرها الفواح جَعَلَها تُتَرجَمْ مِن أَفرادِ النَحلِ؛

 المُختَلفين عَنها بالأَوطان المُتَشابهينَ بالقَضية،

دارت حول العالم بِسُرعَةٍ مُتَحَديَةً الجاذبية،

 سارت عَبر الفراغات اللاسلكِيَة،

 ما كانَت حَصرآ لِفِئاتٍ عُمريَة،

 بِقَدَر ما خُصَتْ لِطائِفَة الرافضِيَة،

 حَطَتّْ في كُلِ دَولَةٍ كَثامِنِ أُعجوبَةٍ دُنيَوية،

إِستضافَت أَرض العراق الأَقرب لِبقائِها مُدَويَة،

ببساطَتِها احتَلَتْ الأَحاسيس الدَفاقَة للإنسِ والجِن،

رَوَتْ جَفافُ العُقولِ بِغِذاءِ العَقيدَةِ الروحية،

 تمَركَزَ شَغَف التَحَدي

 فيها بِمَوضوعية،

 لِصِغار الأَجسامِ كِبار العُقول ثوريوا الإِيمانِ،

 بِرَجوى وَعيونٍ دامِعَةٍ (أَن تَقَبَلنا يا مولانا )، َ

جنوداً نَسير بِأَمرِكْ،

تَحتَ رِدائِكَ اليَماني،

كأسطورة الشُهَداء ( المُهَندس وَسُلَيماني).

تَمَحوَرت خُلاصَتَها الجَوهَريَة،

 بِعَدم الإِختِلاف عِن الأَصلِ بِمَنحَى،

 فَ (لا فَرقَ بين عَرَبيٍ وَأَعجَمي إِلّا بالتَقوى)،

 لا بُعْدَ بَينَ السلامَينِ ( فرمانده والمَهدي)، كالسَلامُ على مَن اتَبَعَ الهُدى.

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (الشعر)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 78
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.86
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك