الشعر

موت الفرات..!


 

د. عائد الهلالي ||

 

ظامئا تندبه جرفاه

يتلوى ببطء

كأفعى مسنة فقدت قدرتها على الحركة نتيجة للتقادم

ممزق الاوصال مابين القنوات الجانبية

والجزرات الوسطية.

ملتحفا بنفايات الحضارة

يستر عينيه بنظارة من القصب الكهل

محاولا قراءة انفعالات المارة من خلفها

واخفاء آثار الجفاف

التي مزقت جسده النحيل

ولقد شاخ القصب هو الآخر

منحنيا بكل ما يستطيع صوب الماء

لاننا  لسنا بحاجة له بعد الان

فجلساتنا أضحت الكترونية

او لعله يحاول ان يمسك بالماء المغادر دون جدوى

لم تعد شطآنه العذراوات مسرحا للجميلات

يتنفسن عبير إزهار الدفلة والجوري

مستعرضات قاماتهن الغضة

أمام الصبية المرددين اغنية يانجمة وياحريمة

فلقد سئمن حالة الطقس السياسيالنزقة

والتي تتحرك بعكس البوصلة الكونية

جسر الحضارات الذي أمتطي ظهره

كفارس لم يكسب حربا يوما ما

هو الاخر اظل طريقة مابين الحامية والكورنيش

نتيجة  فوضى اصوات الباعة في سوق سيد سعد والسماجة واختياراتهم السابقة التي اضلت البلاد والعباد

و كذلك صراخ المتظاهرين في الحبوبي المطالبين بوطن ليس له وجود الا على خرائط كوكل وفي وجدانهم

المتنزه  تشكو من شحة العشاق

ومكبرات الصوت التي كانت تملأ المكان بشجن اغاني فتاح حمدان وجبار ونيسة.

الحجارة تحولت إلى افواه نهمة

خلف الجسر الفرنسي وسديناوية

تلتهم غابات النخيل

ليج .. استفق

أيها القادم من برد بلجيكا بطلب من اور نمو.

لتبني للناس .. انتبه

ماعادت الاستقامة هي المعيار الحقيقي لطرقات المدينة وقيم الناس

حتى تلك الازقة الممتلئة بعبق الماضي وجمال السنين و المنسلة خلسة مابين منازل. اهل الولاية.

و المتشظية من عكد الهوى

لم تعد كما كانت ملاذا لما تبقى من الجمال السومر ومواطن الناقمين

على أداء الحكومات المتعاقبة

فلقد تحولت هي الأخرى

إلى دكاكين تكتض بكل انواع  البضاعة لشعب لا يملك قوت يومه

فلم تعد الشعارات والايديولوجيات

طعاما وصبغا للاكلين

أحلامنا صدئت

لأنها تركت مسمرة فوق محاجرنا منذ زمن طويل.

ارحل ان راق لك ذلك فأنك ترهق نفسك ببقاء لا جدوى منه

رحل العشاق وشاخت مدينتهم.

فلا شيء بعد ذلك  يستحق..سوى ان تعلن موتك وترثي نفسك.

اكتب مرثيتك على مسلة من طين

واجعل حروفها رجما للشياطين.

تجلد بها في  كل يوم اولئك الافاكين والمتحاصصين

الذين جعلوا البلد عضين

اخبر أولئك الذين سوف يأتون من المنافي أو من رحم الطهر

يأتوا حفاة.

فأنهم في الناصرية طوى

هذه المدينة التي تغتسل صباح مساء .

بأزكى الدماء.

خبرهم عن خيم في شعب.. ابي طالب.. عذرا  في الحبوبي تتلاعب بها

رياح المهوسين بالمال والنساء والمناصب والكراسي والرياء.

تاركين الفتية الذين آمنوا بأحلامهم والمتمسكين بمدينتهم

وقودا لنزواتهم ومعاركهم الانتخابية

فزادوهم خبالا دون حياء.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك