الأخبار

الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟


اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رسول حسن نجم
2021-10-20
اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب المرجعيه سيكون الجواب بنعم لان الشيعه في العراق بوجه الخصوص دائما كل فكرهم يتوجه نحو المرجعيه العليا وبخاصه فيما يتعلق بالانتخابات وغيرها من الامور المهمه. ٢- انتشار بيانات المرجعيه يتم من شخص لاخر دون الحاجه الى القنوات الفضائيه... ومثال على ذلك كنا في زمن الطاغيه (ولم تكن هناك سوى قناة النظام)والتي لانسمع منها عن المرجعيه اي خبر نهائيا وكنا نسمع بخبر ثبوت الرؤيه الشرعيه لهلال العيد بما لايقبل الشك بتوجهنا الى من نثق بهم ويتناقل الخبر فيفطر كل شيعة العراق بدون استثناء. ٣- العراقيين اهل (حسجه) ويفهمون كلام المرجعيه.. فقد عودتنا المرجعيه عندما تصر على شيء ما ان تختار عبارات حازمه مثل الانتخابات الاولى عندما امرت وكلائها ومعتمديها بالتثقيف للانتخابات وقالت (الصوت الواحد أغلى من الذهب). ٤- بيان مكتب المرجعيه بما فيه لم يوجب الانتخاب. ٥- الاحزاب الحاكمه للمكون الشيعي كان سندها هو جمهور المرجعيه ولكن قادة هذه الاحزاب والمنتمين لهذه الاحزاب لم يكونوا بتماس مباشر مع الجماهير فلم ينزلوا لشارع ولم يلبوا طلبا لمواطن هذا ان استطاع ان يصل اليهم واذا وصل فبعد جهد وعناء ومشقه والنتيجه لاشيء فكانوا ومازالوا يكتفون بالخطاب الدبلماسي من فضائياتهم وقل من يشاهدها ومن بعض الجوامع امام اعداد بسيطه من الناس ومن مريديهم ولانسمع منهم الا عبارات (نطالب الحكومه) وهم في مراكز القرار ويستطيعون ان يحولوا (مطالبهم) الى قانون ملزم التطبيق. ٦- لم تكن الناس تراهم الا عند مرور مواكبهم الفخمه بسياراتهم الفارهه كما عبر عنهم احد الكتاب (هذا ان رآهم احد لان زجاج سياراتهم مظلل كما يعلم العراقيون) والشيء بالشيء يذكر وللذكر فقط وليس للمقارنه من يستطيع ان يقول ان السيد السيستاني دام ظله واولاده غير مستهدفين من اعداء اهل البيت عليهم السلام ومع ذلك رأينا السيد محمد رضا واخيه حفظهم الله في مجلس عزاء السيد محمد سعيد الحكيم قدس سره الشريف في مسجد السهله وقد جاؤوا بسياره قديمه نوع() موديل الثمانينات! لااعتقد ثمنها يتجاوز ٢٠ ورقه (الفين دولار). ٧- المظاهرات التي طالبت بها (احزابنا) والتي خرجت لم تتجاوز بضعة الاف وهو الجمهور الحقيقي لهذه الاحزاب (بدون جمهور المرجعيه المستقل طبعا). ٨-( الايحاء) الى حزب حصد كثير من الاصوات بانهم كبني اميه وبني العباس من شأنه ان يوسع الفجوه بين المكون الاكبر في مجلس النواب في حال اننا نستطيع احتوائهم وضمهم الينا بالتي هي احسن (كما فعلت المرجعيه الرشيده) اثناء احداث النجف قبل اعوام. والله من وراء القصد.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.68
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك