الصفحة الإسلامية

عباس أي حزن تركته في قلب الحسين "ع" المكلوم؟


 «وا ضيعتنا بعدك»

 

 

✍️ إياد الإمارة||

 

▪ ثلاثة مشاهد من كربلاء المقدسة وثلاثة أبيات قالها السيد جعفر الحلي طيب الله ثراه أنقلها لك أيها القارئ العزيز في هذا اليوم العاشورائي الحزين المخصص لندب قمر العشيرة بطل العلقمي آخر من بقي مع الحسين "ع" يوم العاشر من محرم الحرام من أصحابه وأهل بيته العباس "ع" ..

المشاهد من الطف والحسين "ع" يسمع ناعية قمر العشيرة قطيع الكفين العباس "ع".

المشهد الأول، جاء في بعض الروايات أن الحسين "ع" عندما سمع صوت العباس "ع" وهو ينادي: يا أخي أدرك أخاك.

قام ووقع على وجهه على الأرض.

واعباساه..

المشهد الثاني، قال المؤرخون: إن الحسين "ع" وكأنه في طريق عودته من مصرع العباس "ع" نزل مرتين إلى الأرض يحمل شيئاً، وقد تبين انهما كفوف قمر العشيرة المقطوعة.

المشهد الثالث، عندما وصل السبط الشهيد "ع" إلى المخيم عند عقيلة الحق المحمدي الحوراء زينب "ع" وهو مكلوم الفؤاد، سألته الحواراء "ع" عن أخيها وقرة عينها العباس "ع" فعمد الحسين "ع" إلى عمود خيمته وهده.

أي دموع تبكيك يا قمر العشيرة؟

وأي أحزان تثيرها وقد خلفت كل هذا الحزن والكمد في قلب أمامنا الحسين "ع"؟

ابيات السيد جعفر الحلي الثلاثة هي:

فـمشى  لـمصرعه الـحسين وطرفه

      بـيـن الـخـيام وبـيـنه مـتـقسم

قـد رام يـلثمه فـلم يـرى مـوضعاً

     لــم يـدمـه عـظ الـسلاح فـيلثم

نـادى وقـد مـلأ الـبوادي صـيحةٌ

     صــم  الـصـخور لـهولها تـتألم

لقد ادرك الحسين "ع" أن الكفيل قد أُستشهد روحي لهما فداء، فأنقسم طرفه المقدس بين المصرع والخيام، أنا أتخيل حيرة الحسين "ع" وحزنه ولوعته وحر فقد حامل لوائه وعضده واخيه العباس..

وعندما وصل الحسين "ع" عند الفضل والجود والشجاعة والإيثار رآه مثخناً بالجراح أخذت منه الطعنات كل مكان في جسده المقدس، فأي معركة خاضها هذا البطل الذي تورث من ابيه "عليهما السلام" الشجاعة؟

أما حزن الحسين "ع" على فقد قمر العشيرة "ع" فلكم أن تتصوروه في البيت الثالث الذي يُعجز وصفه اليراع والمزبر.

 

كأني بالحسين "ع" وهو يردد قول الحوراء زينب "ع" وهي تنادي وا ضيعتنا بعدك

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1428.57
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
لمياء سعد عبد اللطيف : حولت الكي كارد الى ماستر وقطع راتبي لمدة ٤٥يوم كما يقولون ومعظم المتقاعدين يعانون من هذه المشكلة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابن الكاظمية المقدسة : لعد تعلموا زين ...من مسوين مناهجكم عائشة أم المؤمنين و الحكام الأمويين والسياسيين خلفاء لرسول الله صلى ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يدرسه السنة لابنائهم في مرحلة الثانوية وياتي المدعو كمال الحيدري ليقول ان الشيعة يكفرون السنة
Sadiq U Alshuraify : I read your article is really good I like it ...
الموضوع :
ألم تقرأوا الرسائل أبداً؟!
أبو علي : أنا أحد منتسبي شبكة الإعلام العراقي منذ تسنم الجوكري نبيل جاسم إدارة الشبكة والى اليوم لاحظنا أن ...
الموضوع :
قناة العرقية..السلام عليكم اخوان..!
علي الدر : تقارير مهمه للمتابعه ...
الموضوع :
مالذي حكت عنه هيلاري كلينتون بوثائقها البسرية؟!
ابو اوس : السلام عليكم القانون العرافي في حضانة ونفقة الاطفال قانون ظالم لا يتبع الشريعة الاسلامية ، وهو قانون ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام على سيدتنا امن بت وهب ولعنه الله الدائمة على زرقاء اليمامة بحق محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
زرقاء اليمامة وعملية اغتيال النبي محمد( ص) ؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : الله يفضح الظالمين بحق محمد واله الاطهار المطهرين اعتء الاسلام اعداء ال محمد الطيبين الطاهرين بحق محمد ...
الموضوع :
فضيحة مدوية.. تورط وزير إماراتي بـ'اعتداء جنسي على موظفة بريطانية
قاسم عبود : الحقيقة انا لا اصدق ان بعض العاملين في موقع براثا لا يعرفوا كيفية اختيار المواضيع للنشر . ...
الموضوع :
فنان..يؤخر رحلة عنان..!
أحمد عبدالله : كتاب نهج البلاغة بالانجليزية ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
فيسبوك