الصفحة الدولية

الصين تدير ظهرها لمنظمة الصحة العالمية


تحت العنوان أعلاه، كتب فلاديمير سكوسيريف، في "نيزافيسيمايا غازيتا"، حول امتناع الصين عن التعاون مع علماء الفيروسات الأجانب الباحثين عن سبب الوباء.

وجاء في المقال: لن تشارك حكومة جمهورية الصين الشعبية في المرحلة الثانية من التحقيقات في أصل الفيروس التاجي، والتي كانت ستنفذها منظمة الصحة العالمية (WHO). وقال المسؤول الصيني المعني بالأمر، تسنغ ييشين، إن خطة منظمة الصحة العالمية تتعارض مع الفطرة السليمة. فهي، في أول تقرير من ووهان، قالت إن الفيروس انتقل على الأرجح من حيوان إلى البشر. لكن أعضاء مجموعة السبع أعربوا عن شكوكهم في موضوعية التقرير.

وفي الصدد، قال مدير مدرسة الدراسات الشرقية بالمدرسة العليا للاقتصاد، أندريه كارنييف، لـ "نيزافيسيمايا غازيتا": "أعتقد بأن هذا الصراع سيكون طويلاً وبطيئا. وسوف يستمر تبادل الاتهامات. لن تسمح السلطات الصينية بإجراء تحقيق جديد متعدد الأطراف، وسترفض بشدة أي محاولة لتحميل بلدها المسؤولية. هذا لا يعني أن الصين ستخسر معركة دعم الرأي العام العالمي. فالجانب الآخر يفتقر أيضا إلى دليل قوي يسند اتهاماته. بالمناسبة، لا مصلحة لجزء من الطبقة الحاكمة الأمريكية أيضا بنشر كل شيء على الملأ. فالأمريكيون شاركوا أيضا في بعض الأبحاث".

وأشار كارنييف إلى أن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب غضب من أن منظمة الصحة العالمية انحازت، بحسبه، إلى موقف جمهورية الصين الشعبية. وقال إن الصين اشترت رئيس هذه المنظمة. بينما أمريكا دفعت بعد ذلك لمنظمة الصحة العالمية مساهمات أكثر من الصين. لذلك، سيتعين على بايدن تصحيح الوضع، من أجل أن تعتمد هذه المنظمة أكثر على الغرب. وطالما يمكن تغيير رئيس المنظمة، فستبحث واشنطن عن رئيس للصحة العالمية يميل أكثر إلى الإصغاء إلى الولايات المتحدة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي : الهم صلي على محمد نينا عليه افضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته الاطهار عليهم اقضل الصللاة ةالسلام ...
الموضوع :
بين يدي الرحيل المفجع للمرجع الكبير السيد الحكيم قدس سره.
رسول حسن نجم : هذه من الحقائق التي يراد طمسها او تشويهها جهلا او بقصد... احسنت التوضيح. ...
الموضوع :
لا تبالغوا ..!
مواطنة : كل الوجع الذي عشناه في تلك الحقبة يقابل وجع لايقل عنه اذا اصبحنا نقدم الادلة ونركن في ...
الموضوع :
للتذكرة .... بالفيديو هذا ما فعله حزب البعث الصدامي الكافر بالمعتقلين المجاهدين في زنزاناتهم
رسول حسن نجم : التسويق قوي جدا للفتح يبدو ان الميزانيه لدى الفتح من الاموال المتراكمه تستطيع النهوض بالاقتصاد العراقي اعلاميا ...
الموضوع :
مَنْ سَأنتَخب؟!
رسول حسن نجم : التسويق والترويج لقائمه انتجت الكاظمي ماذا ترى ستنتج لنا في ظل وجود الاحزاب والمحاصصه وهي جزء منهم. ...
الموضوع :
اراه سيراً مثمراً !!
رسول حسن نجم : اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى ...
الموضوع :
فوائد عالمية الحسين..!
رسول حسن نجم : اولا... عندما يحب المرء شخصيه ما فمعناه الطاعه لها والانقياد فاذا لم يطع معناه لاتوجد محبه اصلا..... ...
الموضوع :
انتخبوا القدوة والاصلح
رسول حسن نجم : الاحزاب الحاكمه باقيه نفسها منذ ٢٠٠٣ والى الان وسواء قاطعنا الانتخابات ام لم نقاطع فالنظام نفسه والمتحكمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما هو بديلك حينما تقاطع الانتخابات اذا كان الفاسد هو المستفيد من مقاطعتك والعراق هو المتضرر؟
ابو علي : عجيب هذا التآمر والاستهتار الامريكي ليس بأمن العراق فحسب وانما وجوده لوضع العراقيل امام راحة الشعب ورفاهيته ...
الموضوع :
الخدران: القوات الاميركية تتلاعب بالمشهد الامني واستقرار البلاد مرهون بخروجها
جاسم الأسدي : احسنتم وفي نفس الوقت يجب أن نركز على التعليم لان مع الاسف هناك تهديم للمدارس بدل من ...
الموضوع :
الشباب  في  وجه العاصفة...
فيسبوك