الصفحة الدولية

عالم امريكي : نهج الولايات المتحدة تجاه ايران غير عقلاني


اكد عالم الانثربولوجيا الامريكي في جامعة مينيسوتا ويليام بيمان ، الاثنين، ان نهج الولايات المتحدة السياسي تجاه ايران غير عقلاني في غالب الاحيان.

ونقلت صحيفة طهران تايمز في مقابلة ان ” رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو واللوبي الصهيوني داخل الولايات المتحدة ممثلا بلجنة الشؤون العامة الامريكية الاسرائيلية والجماعات الصهيونية الموالية لليمين المتطرف يتمتعون بقوة هائلة كجماعات ضغط في واشنطن ،وهم معادون لايران بشكل لايصدق”.

واضاف انه ” ولهذه الاسباب لا يمكن لأي سياسي أن يخاطر بقول أي شيء إيجابي عن إيران، وفي غضون ذلك ، تبذل إسرائيل قصارى جهدها لتعميق هذه الفجوة من خلال تصوير إيران على أنها تهديد للولايات المتحدة”.

وبشان الجولة الجديدة من المفاوضات لتنشيط خطة العمل الشاملة المشتركة اوضح بيمان أنني ” اعتقد اعتقادا راسخا ان روبرت مالي وفريق التفاوض الأمريكي لا يؤمنون بجدية بأن إيران تطور أسلحة نووية. ومع ذلك ، فهم يستخدمون تخصيب اليورانيوم الإيراني كوسيلة لتسويق المفاوضات للمواطنين والسياسيين الأمريكيين”، مشيرا الى ان ” المسؤولون الإيرانيين يشعرون بالقلق من المفاوضين الأمريكيين ، لكنني أعتقد أن روبرت مالي يريد حقًا توجيه الولايات المتحدة وإيران إلى نتيجة مقبولة للطرفين ، والعودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وبين بيمان ان ” النهج الصهيوني في تخريب المنشآت الصناعية ليس جديدا فقد قصفوا منشآت نووية مفترضة في العراق وسوريا في السنوات السابقة، ولذا فإن هجماتهم العدائية على إيران تنسجم تمامًا مع سياستهم الدفاعية الخارجية، لكن اللغز يطرحه التساؤل بشان كيفية قيامهم بذلك ؟ وهذا امر متروك للمخابرات الايرانية اكتشافه”.

ونوه الى انه ”  لاحظ خلال السنوات التي اعقبت الاحتلال الامريكي للعراق ان الكيان الصهيوني حقق اختراقا عبر عملاء الموساد الى الداخل الايراني عبر الحدود الكردية المفتوحة مع شمال العراق وهي حدود أبقتها إدارة بوش مفتوحة، و كما يعلم الإيرانيون جيدًا ، هناك الآلاف من الناطقين باللغة الفارسية يعيشون في داخل الكيان الصهيوني ، وتتعاون معهم مجموعات ارهابية مثل منظمة مجاهدي خلق المدعومة امريكيا”.

واشار الى أن ” الولايات المتحدة  كانت طرفًا غير موثوق به في المعاهدات والاتفاقيات منذ عقود، ولذا فان إيران محقة في توخي الحذر”.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
Mohammed : صارت زحمة!!!!! هو راح خرب الاتفاقية الصينيه واخرهه واخر العراق 10 سنين احقر رئيس ؤزراء اجه في ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
Mohamed : هذا الذي يدعى مصطفى عبد اللطيف مشتت ماهو الا اضحوكة ولايوجد اي شيء يوحي الى انه رئيس ...
الموضوع :
الكاظمي يعلن رسميا عدم ترشحه لخوض الانتخابات البرلمانية المبكرة
منتظر السعيدي : نهنيء صاحب العصر والزمان مولانا الحجة المنتظر(عج) ومراجعنا العظام وعلى رأسهم اية الله العظمى السيد الحسيني السيستاني ...
الموضوع :
أدخل وارسل تهنئة بالعيد
زيد مغير : سيقوم ملك الاستخراء وولده وابن زايد وابن خليفة بتكريم هذا الجندي الصهيوني واعتبار هذا المصلي خارج عن ...
الموضوع :
فيديو مؤلم لجندي اسرائيلي قذر يركل احد المصلين الفلسطينيين الا لعنة الله على المطبعين
ضياء عبد الرضا طاهر : الى شعب فلسطين الى اهالي غزة رجالها واطفالها ونسائها تحيه اليكم جميعا ونعل الله المجرمين الذين يعتدون ...
الموضوع :
سرايا القدس :سنفاجئ المستوطنات بليلة حمراء عند الـ9 وندعو للصعود فوق المنازل لتكبيرات العيد
رسول حسن..... كوفه : ادام الله بركات وفيوضات السيد السيستاني وحفظه من كل سوء ومكروه.. وحيا الله صمود الشعب الفلسطيني واهالي ...
الموضوع :
الامام المفدى السيد علي السيستاني :نؤكد مساندتنا القاطعة للشعب الفلسطيني
اسماعيل النجار : اتمنى لموقعكم النجاح والتألق الدائم ...
الموضوع :
إصبري يا فلسطين حتى تستيقظ النخوة العربية
ضياء عبد الرضا طاهر : الاستاذ اياد لماذا يتدخل السفير البريطاني لديكم ؟ هذا السفير هو دﻻل وليس سفيرا دﻻل مال افلوس ...
الموضوع :
لماذا يتدخل سفير بريطانيا في بغداد بشأن عراقي خاص؟!
Mohamad Dr : من الخزي والعار السماح لدواعش الجنوب ومخلفات الحملة الأيمانية أن تهاجم قنصلية الجمهورية الأسلامية. واللة متسستحون على ...
الموضوع :
قائد شرطة كربلاء: الوضع في المحافظة جيد
زيد مغير : التشارنة صنيعة أعداء العراق واعداء المرجعية الرشيدة وهم خليط من داعش وعصابة البعث ببغاوات ظافر العاني وزبانيته ...
الموضوع :
لماذا إنسحب بعض التشارنة من العملية السياسية؟!
فيسبوك