الصفحة الاقتصادية

الكهرباء والغاز أزمة قائمة في انتاح الطاقة

596 2021-09-11

  ناجي الغزي *||   وفقا لوزارة الكهرباء العراقية  يحتاج العراق في فصل الصيف  الى ٢٨ كيكاواط ويولد حاليا ١٨ -١٩ كيكاوتط. وهذا الانتاج لا يغطي احتياج البلاد لذا يجب توسيع انتاج قطاع الطاقة في البلاد بسرعة، وبما ان اغلب محطات الطاقة تعتمد في توليدها على الغاز حيث تحتاج تلك المحطات الى ٧٠ مليون متر مكعب من الغاز لتوليد الكهرباء في الصيف. والعراق لديه عقد لتجهيز المحطات الانتاجية الكهربائية مع ايران بمقدار ٥٠ مليون قدم مكعب. وقد خفضت التجهيز من ١٠ مليون الى ٥ مليون قدم مربع بسبب مشكلة الديون. وهذا ما جعل الانتاج يتذبذب علما ان سعر الوقود الايراني ٥٧ دولار وتكلف اجمالي الطاقة الكهربائية الى ٩٨ دولار في الساعه الواحدة. ونسمع عشرات العقود في استثمار الغاز ولا يزال يحرق ٥٠% من الغاز العراقي بدون اي فائدة اي عشرة اضعاف الكمية المستوردة من ايران اي بقيمة ١٨ مليون دولار يوميا بينما يستورد العراق الغاز من ايران بقيمة ٤.٥ مليار دولار سنويا... وهناك تصريح للوزير الأسبق ثامر الغضبان ان الوزارة ملتزمة بالاستثمار الامثل للغاز كما وقعت الوزارة عام ٢٠١٩ عقدين بطاقة ٧٥٠ مليون قدم مكعب من حقلي الحلفاوية في ميسان والارطاوي في البصرة. وهناك عقد اخر في حقل غاز الغراف والناصرية بطاقة ٢٠٠ مليون قدم مكعب. وهذه العقود اضافة جديدة لقطاع الغاز الذي يستهدف انتاج قرابة مليار قدم مكعب يوميا.. الذي يزود محطات الكهرباء وجميع الصناعات المرتبطة باستخدام الغاز. ويعتبر العراق ثاني دولة بعد روسيا تبدد الغاز الطبيعي. وحسب بيانات البنك الدولي. ان العراق احرق عام ٢٠١٦ مامجموعة ١٧.٧٣ مليار متر مكعب من الغاز وفي عام ٢٠١٩ ارتفع الى ١٧.٩١ مليار متر مكعب. وهذه الكميات المهدورة تكفي لامداد ما لايقل عن ٣ ملايين منزل بالطاقة الكهربائية. والوزارة دائما تبرر سبب الحرق وتعزوه الى غياب التكنلوجيا الحديثة ذات الكلفة المرتفعة. وهناك نوعين من الغاز. احدهم مصاحب للنفط وهو الجزء الاكثر والثاني الغاز الحر ويتمثل في حقل عكاز في الانبار وحقل سيبة في البصرة وحقل المنصورية في ديالى. وهناك استثمارات متعددة حسب قول الوزارة مثل شل الهولندية وشركات امريكية وفرنسية وصينية  وغيرها ولكن يبدو الانتاج يحتاج إلى وقت ربما يصل الى عام ٣٠٢٥.    *كاتب سياسي عراقي
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك