الصفحة الاقتصادية

ارتفاع سعر الدولار و زيادة المبيعات للبنك المركزي


 

د بلال الخليفة ||

 

ان زيادة سعر الصرف للدولار الامريكي مقابل الدينار العراقي تم رفعه منذ نهاية العام الماضي وتم اقرارة اخيرا قانون الموازنة العامة الاتحادية بسعر تصريف هو (1460) .

ان احد فوائد زيادة سعر التصريف هو منع تسرب العملة الصعبة وخصوصا الدولار الامريكي خارج العراق, اضافة الى دعم المنتوج المحلي من الصناعة والزراعة. كان دليلهم على ان رفع العملة هو تقليل تسربها خارج البلاد هو الارقام التي ينشرها البنك المركزي العراقي وانخفاض المبيعات وبشكل ملحوظ من 250 مليون دولار باليوم الى 50 مليون دولار يوميا.

نلاحظ في الايام الماضية ان المبيعات في البنك المركزي من العملة الصعبة بدا بالارتفاع مرة اخرى، وكما هو موضح بالجدول الاتي:

اليوم  المبيعات الكلية من الدولار ( مليون دولار )

الثلاثاء  187

الاثنين 193

الاحد   156

السبت 124

الجمعة 39

الخميس 12

الاربعاء 3

الثلاثاء 25

والغريب ايضا ان سعر الصرف ارتفع ايضا مع زيادة البنك المركزي بمبيعاته من العملة الصعبة (الدولار) وكان المفروض ان ينخفض نتيجة وفرته، وكما موضح بالجدول ادناه:

اما اسعار الدولار للايام الماضيه فهي كالاتي

الاثنين 1480

الاحد 1475

السبت 1475

الجمعه 1475

الثلاثاء 1469.5

لكن بعد عودة الزيادة في في المبيعات ، هذا يوضح لنا الاتي

1 – ان زيادة سعر الصرف للدولار الامريكي ، فشل في تحقيق احد اهدافة المهمه جدا وهي منع تسريب الدولار خارج العراق واستغلال نافذة البيع المباشر في تبييض اموال الفاسدين عن طريق شراء امور  تافهه ووهمية وكبيرة ومثال على ذلك شراء (النبق، بمبلغ 90 مليون دولار ، وحسب تصريح لاحد المسؤولين بذلك).

2 – الهدف الاخر من زيادة سعر صرف الدولار امام الدينار العراقي، هو دعم الصناعة العراقية والمنتوج المحلي، لكن للاسف ان المنتوج المحلي من الصناعة العراقية ارتفع هو الاخر، نتيجة اعتماد تلك الصناعة على مواد اولية يستوردها من الخارج وبالعملة الصعبه، ومثال على ذلك هو سعر بطل الزيت المحلي الذي ارتفع ايضا، لان المعامل المحلية هي تعتمد وبشكل كلي على المواد الاولية المستوردة.

 3 – ربما ان السبب هو قدوم شهر رمضا ن الكريم وزيادة المواطن من المواد الاولية وبالتالي كثف التجار من نشاطهم ، لكن هذا الاحتمال ضعيف جدا، لان التجار يتهيئون لشهر رمضان قبل مجيء شهر رمضان باشهر لا يومين او ثلاث.

4 – ان هبوط بيع الدولار من قبل البنك المركزي هو نتيجة تخوف التجار من هبوط وصعود الدولار ، ولذلك تصرفوا هم في الاشهر السابقة بما يملكون من الدولار.

5 – كان التاجر العراقي او الشخص الذي يشتري العملة الصعبة ـ يامل ان ينخفض سعر بيع الدولار لكن قبل يومين تم اقرار الموازنة من قبل رئيس الجمهورية وبالتالي اصبحت الموازنة نافذة، اي ان الدولار بعيد جدا ان يتم خفضة، لذلك عادت المبيعات الى سابق عهدها.

6 – ان البنك الدولي يوصي برفع سعر الدولار الى 1600 دينار عراقي, وبالتالي ربما يكون ارتفاع المبيعات هو سيناريو اخر او مقدمة لرفع سعر الصرف مرة اخرى لكن العام المقبل كي لا تكون ضجة ولكي ينسى العراقيون رفع سعر الصرف الحالي.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.51
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
الموسوي : احسنت النشر ...
الموضوع :
لطم شمهودة ..!
ضياء عبد الرضا طاهر : عزيزي كاتب المقال هذا هو رأيك وان حزب الله ليس له اي علاقه بما يحصل في لبنان ...
الموضوع :
واشنطن تُمهِد الأرض لإسرائيل لضرب لبنان وحزبُ أللَّه متأَهِب
MOHAMED MURAD : وهل تحتاج الامارات التجسس على هاتف عمار الحكيم ؟؟ الرجل ينفذ مشروعهم على ارض الواقع بكل اخلاص ...
الموضوع :
كيف يعمل برنامج التجسس بيغاسوس لاختراق هواتف ضحاياه؟
محمد : من الذي مكن هذا الغبي من اللعب بمقدرات العراق....يجب ان يعرف من هو مسؤول عن العراق والا ...
الموضوع :
بالتفاصيل..مصدر يكشف خطوات تفكيك خلية الصقور بعد عزل رئيسها ابو علي البصري
ابو محمد : لااله الا الله انا لله وانا اليه راجعون لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم الهي ضاقت صدورنا ...
الموضوع :
الوجبات..المقابر الجماعية..!
محمد ضياء محمد : هل يوجد تردد ارضيه تابعة للعتبه الحسينيه على قنوات ارضيه لو تم الغاءها اذا احد يعرف خلي ...
الموضوع :
قريبا .. العتبة الحسينية المقدسة تطلق باقة قنوات أرضية لـ "العائلة"
Sarah Murad : اين كانت وزارة الخارجية من الاهانات التي يتعرض لها العراقييون في مطار عمان في الاردن وتوجية الاسئله ...
الموضوع :
وزارة الخارجية العراقية تكشف تفاصيل ما حصل في مطار الحريري بلبنان
Zaid Mughir : خط ونخلة وفسفورة. الغربان السود فدانيو بطيحان لا تطلع بالريم والكوستر لا ياخذوك صخرة. هيئة النقل مال ...
الموضوع :
فاصل ونواصل..كي لا ننسى
ابو حسنين : ما اصعب الحياة عندما تكون قسوتها من رفيق دربك وعندما يكون هو يملك الدواء وتصلك الطعنات ممن ...
الموضوع :
الأبطال المنبوذون..!
سارة : احسنت النشر كلام حقيقي واقعي ...
الموضوع :
صوت الذئاب / قصة قصيرة
فيسبوك