المقالات

الارهاب بين احتلالين الفرنسي والصهيوني


سليمان الحلبي ( 1777 ـ 1801 ) ان كان حلبيا او كرديا ان اقدم على قتل القائد الفرنسي المحتل كليبر ام اتهم بذلك ولكن بالنتيجة تم تعذيبه واعدامه بطريقة لا ينافسهم عليها احد سوى الصهاينة ولم تنته الحكاية بل اخذوا رفاته ( عظامه وجمجته ) معهم بعدما طردهم الاحرار من سوريا ومصر وقاموا بعرض جمجته في متحف الانسان في باريس والكتابة عليها قاتل ، وتعمل لجنة وطنية تشكلت في سوريا سنة 2006 على جمع تواقيع عشرات بل مئات الالاف لاسترداد جمجته من فرنسا ، الاحتلال الفرنسي البربري مشهود له بالاعمال الوحشية التي اقدم عليها في الجزائر وسوريا ولبنان وللسيد عبد الحسين شرف الدين صولات وجولات في مقارعتهم .

 

اليوم الاحتلال الصهيوني لا يقل بربرية بل اكثر من فرنسا لانه ينافسهم على المركز الاول للارهاب والاجرام فقد اقدم على اعمال وحشية بحق الشعب الفلسطيني طوال ثمانية عقود من السنين تجلت صورها بعد السابع من اكتوبر 2023 .

 

فرنسا عملت على بث الاشاعات بان السيد عبد الحسين شرف الدين افتى بمقاتلة النصارى لتفرقة جمعهم اليوم يقوم محمود عباس ومصر من خلال تصريحات وزير خارجيتها بالنيابة عن الصهاينة لاشاعة خبر ان حماس لا علاقة لها بفلسطين ولا تمثل الفلسطينيين ، اما الحديث عن حكام الخليج فان لهم الحق فيما يفعلونه لان المرء مجبول على الحنين لاصله .

 

فرنسا التي قامت باحراق منزل ومكتبة السيد شرف الدين وكل مبنى يعتقدون انه تابع للثوار ، على نفس الغرار قامت الصهاينة بقصف وهدم المستشفيات والبنى التحتية لغزة وقتل الاطفال بحجة وجود عناصر من المقاومة فيها .

 

هذا التراث العلماني الارهابي المسكوت عنه تجلى بافضل صوره على يد الصهاينة وقد بدات بعض الشخصيات المفكرة الاعتراف بالعبث الاوربي بحق الدول العربية فلم يشهد العرب احتلال وانتهاك حرمة كما شهدها على يد الانكليز والافرنج والايطاليين والبرتغاليين والامريكان ، يقابل هذا الاحتلال النهضة العلمية والعمرانية التي قام بها المسلمون في الاندلس والتي يتغنى بها كل منصف من المفكرين من اوربا كيف عاشت الثقافة في الاندلس .

 

الاحتلال الصهيوني اليوم يقوم بتجسيد احقاده ضد المسلمين العرب وليس لانقاذ معتقليه في حماس فعندما يعلن عن هجوم بري في مكان ما فما هي القوة التي تواجهه حتى يهجم عليها ؟ لا يوجد ، وموساده فاشل بامتياز في كشف مواقع المقاومة لذا يمارس خطة الارض المحروقة ولا يعنيه اي حرمة للقوانين الدولية او الانسانية بل ان الفيتو الامريكي هو الذي يوفر الحماية لهم في ارتكاب الجرائم وهل هذا نظام عالمي عادل ؟ عجبا على الدول التي تخضع له ولم يكن لها موقف لتغيير هذه المعادلة الظالمة والفاسدة والنتيجة يوميا يرتكب الصهاينة مجازر بحق الفلسطينيين .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك