المقالات

واخيرا عاد الأسد


محمد هاشم الحجامي ||

 

المقولة الشهيرة لا عدو دائم ولا صديق إنما هناك مصالح دائمة مصداقا لها حضور الرئيس السوري بشار الأسد إلى القمة العربية المنعقدة في جدة بعد أكثر من عقد من الزمان لم يبقوا أداة ولا وسيلة من الحاضر والماضي الا واستعملوها ضد الرجل قاستحضرت فتاوى ابن تيمية وخصوصاً التي اباح بها دماء من ردد الشهادتين وهو في جيش مشرك !!! .

واعيد الحديث عن الفرق الباطنية والفرق الهدامة في الإسلام وإن هؤلاء طابور خامس أشد خطراً من اليهود والنصارى وأن العلويين والدروز فرق خارجة من الدين بالضرورة!!! ومن شك في كفرهم كافر !!! واستحضرت فتوى ماردين وفتوى منطقة كسروان وهما ركن مهم من أركان الاستباحة الدموية وعمود فقري لمن اراد استسهال القتل وهكذا استمر التجييش لأثنتي عشرة سنة بلا هوادة .

دفعت المليارات حتى وصل إلى قرابة ١٥٠ مليار دولار كما صرح أحد (المتهاوشين )على صيد ( الأسد) الذي احاطوه بكل وسيلة هدامة وادخلوا كل متطرف وأقاموا الفضائيات ولم يقعدوها وتأسست في شريعة الغاب العربية ألوف منها واشتغلت البرامج والخطط لعلهم يستطيعون وضع ملك غير الأسد على غابتهم التي ارادوها بشكل مختلف وصنعوا الف جيب واسسوا الف فصيل وأقاموا الدنيا ولم يقعدوها ودفع الشعب السوري المسكين ثمنا باهضا من خراب ودمار وتهجير وغرق بالبحار وصار الناس يتحسرون على لقمة الخبز لأن الغاية تبرر الوسيلة وان الفتوى الوهابية حاضرة فمن تترس به العدو يقتل وان كان مسلما وإن فيهم نساء وأطفال وعجزة فقلت الألوف لعلهم يصلون إلى الأسد ويضعون بديلا عنه حارسا يعمل بهواهم وهوى من يقف خلفهم لكنهم عجزوا فعادوا بخفي حنين بعدما أحرقوا الاخضر واليابس .

السؤال الذي يطرح نفسه متى يتوقف حكام العرب عن التآمر فيما بينهم وهل هذا وما سبقه في العراق واليمن وليبيا وغيرها درس لهم أم سيعودون بمجرد أن يطلب منهم الاسياد ؟

 

ــــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك