المقالات

ماهو القادم بعد زيارة الاسد الى الامارات ..؟؟

926 2023-03-21

عباس الزيدي ||

 

من الاولويات ترتيب اوراق المنطقة  قبل حدوث طارئ والدعوة الى  التهدئة والتنسيق  المشترك  في الظروف الحالية التي من الممكن وصفها (بحالة  الحرب واللاحرب)

 والاسباب هنا كثيرة  منها ماهو مفروض من الدول العظمى ومنها ماهو يلامس حاجات دول المنطقة  بل يعتبر من الضرورات والممكن اجمال تلك الاسباب بمايلي ...... 

اولا _المحافظة على خزان النفط الكبير الذي يغذي ثلث او نصف  العالم بالطاقة  سواء كانت هذه الحرب  مفتوحة على مستوى الدول العظمى او محدودة على مستوى المنطقة  (لان الوضع في الكيان الصهيوني متازم واسرائيل تبحث عن ذريعة لتصدير ازماتها )•

ثانيا _  اعلان الحيادية (المقنعة) تجنبا لردود الافعال والاضرار الناجمة عن الالتحاق والتخندق مع احد المعسكرات المتحاربة

ثالثا _ ضمان الالتحاق باريحية مع احد المشاريع  الاقتصادية العالمية المتقاطعة بعد الانفراج او بعد زوال الغبرة  والعتمة

رابعا _ المساهمة في صياغة النظام العالمي الجديد  دون ضرر •

فبعد التفاهم  الصيني التركي برعاية روسية  والتقارب الايراني السعودي برعاية صينية مع انفتاح مصري مع كل من ايران وتركيا فمن  الموكد ان زيارة الاسد الى الامارت جائت بعد مباحثات طويلة  سبقتها زيارة لوزير الخارجبة الإماراتي  لسوريا  وايضا حصلت  تفاهمات قطرية سورية  محدودة مع دعوات لاعادة سوريا الى الجامعة العربية و

مايحصل ليس غريبا  في ظل الاحداث الدائرة  في العالم والمنطقة  وعليه من المتوقع مايلي

1_ تفاهم على مستوى عالي_  ثنائي مشترك ومباشر  بين سوريا وتركيا التي تحتل جزء من الاراضي السورية

2_ انفراج محدود  في الازمة اليمنية اثر العدوان  السعودي الاماراتي على اليمن

3_ الامر سوف ينسحب على بقية دول الخليج  وبالخصوص البحرين فيما يتعلق بالعلاقة مع كل من سوريا وايران      4_ تراجع  النشاط الدبلوماسي والتجاري   الاسرائيلي في المنطقة

5_ محاولة امريكية  لبسط نفوذها وسياساتها بالقوة في المنطقة   على حساب النفوذ الصيني والروسي المتصاعد

6_ وهو الاهم في ذلك تحاول الولايات المتحدة الامريكية وبعض من حلفائها  تمديد فترة الحرب في اوكرانبا دون تصعيد وبالشكل  الذي هو عليه الان لغرض استنزاف روسيا وإكمال  عملية التحشيد لاقناع اطراف معارضة او محايدة للالتحاق بها  مما يعني ضرورة فرض التهدئة والتزام أطراف  الشرق الاوسط بها 

7_ خلال هذه الفترة ستسعى كل من بريطانيا واليابان واستراليا  وايضا الكوريتين الى رفع قدراتها التسليحية غير التقليدية_ الدفاعية والهجومية  ولجميع وسائط  المعركة المختلفة

8_ سيبقى الرهان على عامل الوقت وعلى حجم اوراق الضغط المستخدمة والغلبة ستكون لصاحب الصبر الاستراتيجي

 

ـــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
مهدي اليستري : السلام عليك ايها السيد الزكي الطاهر الوالي الداعي الحفي اشهد انك قلت حقا ونطقت صدقا ودعوة إلى ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
ابو محمد : كلنا مع حرق سفارة امريكا الارهابية المجرمة قاتلة اطفال غزة والعراق وسوريا واليمن وليس فقط حرق مطاعم ...
الموضوع :
الخارجية العراقية ترد على واشنطن وتبرأ الحشد الشعبي من هجمات المطاعم
جبارعبدالزهرة العبودي : هذا التمثال يدل على خباثة النحات الذي قام بنحته ويدل ايضا على انه فاقد للحياء ومكارم الأخلاق ...
الموضوع :
استغراب نيابي وشعبي من تمثال الإصبع في بغداد: يعطي ايحاءات وليس فيه ذوق
سميرة مراد : بوركت الانامل التي سطرت هذه الكلمات ...
الموضوع :
رسالة الى رئيس الوزراءالسابق ( الشعبوي) مصطفى الكاظمي
محمد السعداوي الأسدي ديالى السعدية : الف الف مبروك للمنتخب العراقي ...
الموضوع :
المندلاوي يبارك فوز منتخب العراق على نظيره الفيتنامي ضمن منافسات بطولة كأس اسيا تحت ٢٣ سنة
محمود الراشدي : نبارك لكم هذا العمل الجبار اللذي طال إنتظاره بتنظيف قلب بغداد منطقة البتاويين وشارع السعدون من عصابات ...
الموضوع :
باشراف الوزير ولأول مرة منذ 2003.. اعلان النتائج الاولية لـ"صولة البتاوين" بعد انطلاقها فجرًا
الانسان : لانه الوزارة ملك ابوه، لو حكومة بيها خير كان طردوه ، لكن الحكومة ما تحب تزعل الاكراد ...
الموضوع :
رغم الأحداث الدبلوماسية الكبيرة في العراق.. وزير الخارجية متخلف عن أداء مهامه منذ وفاة زوجته
غريب : والله انها البكاء والعجز امام روح الكلمات يا ابا عبد الله 💔 ...
الموضوع :
قصيدة الشيخ صالح ابن العرندس في الحسين ع
أبو رغيف : بارك الله فيكم أولاد سلمان ألمحمدي وبارك بفقيه خراسان ألسيد علي ألسيستاني دام ظله وأطال الله عزوجل ...
الموضوع :
الحرس الثوري الإيراني: جميع أهداف هجومنا على إسرائيل كانت عسكرية وتم ضربها بنجاح
احمد إبراهيم : خلع الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني لم يكن الاول من نوعه في الخليج العربي فقد تم ...
الموضوع :
كيف قبلت الشيخة موزة الزواج من امير قطر حمد ال ثاني؟
فيسبوك