المقالات

مستقبل الأمة بين ”إمام بزركـ” و“إمام كوجكـ”..!

1113 2023-02-03

قاسم العجرش ||

 

qasim_200@yahoo.com   

 

عام 1979، وبعيد إنتصار الثورة الإسلامية في إيران بقليل، وفي أول إحتفال بمناسبة الخامس عشر من شعبان، لفت نظر صحفي أمريكي، حماس الشباب الإيرانيين، وهم يرفعون معالم الزينة في الشوارع والساحات، فسألهم: ما المناسبة؟ فإجابوه أنها ولادة الإمام..

سألهم : أههههم ؛ ولادة الإمام الخميني؟!

فأجابوه:لا..!.. إنها ولادة الإمام الكبير؛ إمام “بزركـ” باللغة الفارسية، والإمام الخميني ليس كذلك، بل هو إمام “كوجك” يعني صغير باللغة العربية!

قال الصحفي:أهههههأ؛ إذا كان “كوجك” إمام قد صنع بأمريكا هذا الذي صنعه، فيا ترى ماذا يصنع بها “بزركـ” إمام؟!

لا اعلم صحة هذه الرواية اللطيفة، لكنها سواء صحت أم لم تصح، فإنها تحكي عن الأثر الكبير الذي أحدثته الثورة الإسلامية، التي وضع أسسها وقادها الإمام الراحل، وتحكي عن أن الغربيين؛ قد قرأوا تراث الشيعة الفكري جيدا، واطلعوا عليه إطلاع الفاحص الدارس المتمعن، وأنهم يعلمون تماما أن نهاية التاريخ، سنرسمها نحن أتباع الإمام الكبير، أو”إمام بزركـ” كما ورد في اللطيفة الآنفة..

لكن الذي لا يعرفونه، أن ثمة خطاً مستقيماً، يربط بين إمام “كوجك” و إمام “بزركـ”، وأن هذا الخط موجود على أرض الواقع، وليس من خيالات الشيعة، فإمام “بزركـ” وعلى مر العصور، وسواء كان هو السيد الخميني طقد” أم من سبقه أو من تلاه، هو النائب الرسمي لإمام “بزركـ”، وأن هذه النيابة حقيقية وليست إعتبارية!

وفقا لهذه الرؤية العملية، فإن كل التصرفات العملية، والبناءات التي أسس لها وبناها الإمام الخميني “رض”، كانت بعين وتوجيه، أو على الأقل برضا ”إمام بزركـ” الإمام الكبير، المهدي المنتظر عجل تعالى فرجه الشريف، وهذا ما فهمه كثير من قادة الفكر والرأي عالميا، وبينهم أمريكان طبعا!

يوم الثاني والعشرين من شهر كانون الثاني/ يناير 1979 م شهد حدثاً تاريخياً هاماً، تجسد في لقاء بين مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني (رحمه الله)، ووزير العدل الاميركي آنذاك رمزي كلارك، كان اللقاء في خضم تحولات سياسية هامة على الساحة الايرانية. وبعد هذا اللقاء صرح الوزير الاميركي قائلاً: “اعتقد ان الازمة الايرانية لا يمكن حلها بتاتاً دون مشاركة آية الله الخميني”.

كلام قبل السلام: وضع النقاط على الحروف، كان فيما ما قاله العالم والمنظّر الأمريكي المعروف (لفين تافلر):” لقد استطاع الإمام الخميني من خلال الاستفادة من قوة المذهب، السيطرة على جزء كبير من القوة؛ التي كانت لسنوات تحت سلطة الدول.

كلام قبل السلام:  عندما أصدر الإمام الخميني(رض) فتاوى إهدار دم سلمان رشدي صاحب كتاب آيات شيطانية، في الواقع كان يرسل رسالة تاريخية لجميع قادة العالم، عجز عن تحليلها كثيرون، فلم يكن المحتوى الأساس لرسالة الإمام شيء، سوى إعلام العالم كله، بحلول عصر جديد من الحكم العالمي، ينبغي على الغرب أن يدرسوه بدقة.

سلام…

 

ــــــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
ابراهيم الجليحاوي : لعن الله ارهابي داعش وكل من ساندهم ووقف معهم رحم الله شهدائنا الابرار ...
الموضوع :
مشعان الجبوري يكشف عن اسماء مرتكبي مجزرة قاعدة سبايكر بينهم ابن سبعاوي
مصطفى الهادي : كان يا ماكان في قديم العصر والزمان ، وسالف الدهر والأوان، عندما نخرج لزيارة الإمام الحسين عليه ...
الموضوع :
النائب مصطفى سند يكشف عن التعاقد مع شركة امريكية ادعت انها تعمل في مجال النفط والغاز واتضح تعمل في مجال التسليح ولها تعاون مع اسرائيل
ابو صادق : واخیرا طلع راس الجامعه العربيه امبارك للجميع اذا بقت على الجامعه العربيه هواى راح تتحرر غلسطين ...
الموضوع :
أول تعليق للجامعة العربية على قرار وقف إطلاق النار في غزة
ابو صادق : سلام عليكم بلله عليكم خبروني عن منظمة الجامعه العربيه أهي غافله ام نائمه ام ميته لم نكن ...
الموضوع :
استشهاد 3 صحفيين بقصف إسرائيلى على غزة ليرتفع العدد الى 136 صحفيا منذ بدء الحرب
ابو حسنين : في الدول المتقدمه الغربيه الاباحيه والحريه الجنسيه معروفه للجميع لاكن هنالك قانون شديد بحق المتحرش والمعتدي الجنسي ...
الموضوع :
وزير التعليم يعزل عميد كلية الحاسوب جامعة البصرة من الوظيفة
حسن الخفاجي : الحفيد يقول للجد سر على درب الحسين عليه السلام ممهداً للظهور الشريف وانا سأكمل المسير على نفس ...
الموضوع :
صورة لاسد المقاومة الاسلامية سماحة السيد حسن نصر الله مع حفيده الرضيع تثير مواقع التواصل
عادل العنبكي : رضوان الله تعالى على روح عزيز العراق سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة المجاهد عبد العزيز الحكيم قدس ...
الموضوع :
بالصور ... احياء الذكرى الخامسة عشرة لرحيل عزيز العراق
يوسف عبدالله : احسنتم وبارك الله فيكم. السلام عليك يا موسى الكاظم ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
زينب حميد : اللهم صل على محمد وآل محمد وبحق محمد وآل محمد وبحق باب الحوائج موسى بن جعفر وبحق ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
دلير محمد فتاح/ميرزا : التجات الى ايران بداية عام ۱۹۸۲ وتمت بعدها مصادرة داري في قضاء جمجمال وتم بيع الاثاث بالمزاد ...
الموضوع :
تعويض العراقيين المتضررين من حروب وجرائم النظام البائد
فيسبوك