المقالات

عندما يكون الأحمق حاكما...


حسن كريم الراصد ||

 

من نعم الله على العبد أن يمنحه الحكم دون عن عباده  لما في ذلك من عز وسلطة ووجاهة وطاعة الناس لمن بيده الحكم وكذلك هو بوابة للولوج إلى قلوب الرعية ان احسن استخدام السلطة وحمى البلاد وأعدل في توزيع الثروات على العباد .. ولكن هنالك صنف لا يحسن التعامل مع هذه الهبة الإلهية فهو أما ان يكون حاكما جائر مستبد يقتل رعيته ويستحوذ على ثرواته يوزعها على حاشيته  أو أن يكون أحمقا لا يحسن استخدام سلطته فيكون كالدمية مجرد من الشخصية ومسلوب الارادة يتلاعب به الصبيان ويخضع ذليلا لكل عدوان. وهذا أسوأ انواع الحكام فهم يذلون شعوبهم ويقللوا من شأن بلدانهم ويهدروا ثروات اوطانهم. فهم ضعاف الهمة لا يتحلون بالشجاعة ولا يطمحون لمجد هو بمتناول ايديهم بل همهم من الحكم هو إشباع شهواتهم من فرج وبطن وتعال على الناس وارضاء من يخافون سطوته .. هؤلاء يخشون خوض غمار اللجج ولا يدفعون اي عدوان على الثغور ولا ينزلون الى ميادين شعبهم ليتعرفوا على احواله بعد ان أصابهم هوس  الأغتيال وتمكن منهم وهم الاستهداف.. لذلك تجدهم أسرى قصورهم يحف بهم الجنود والحرس ويحول بينهم وبين الرعية البوابين والخدم وهؤلاء هم الأسوأ من الطغات... الحكام الحمقى كالبدوي الذي وجد مركبة فضائية سقطت قرب خيمته فجعلها بيت للخلاء..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1587.3
الجنيه المصري 48.83
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 404.86
ريال سعودي 392.16
ليرة سورية 0.59
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.88
التعليقات
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
محمد غضبان : هذا الخبر ان صح بل ان تم فهو من أهم الاخبار التي تخدم العراق واكيد احبس انفاسي ...
الموضوع :
البجاري: التعاقد مع "سيمنز" سيحرر العراق من الهيمنة الامريكية على قطاع الطاقة
فيسبوك