المقالات

لماذا تخشى بعض الجهات في العراق وعي الناس؟

1378 2022-10-21

إياد الإمارة ||

 

هل هناك بعض الجهات العراقية أو غير العراقية التي تخشى وعي الناس في هذا البلد فعلاً؟

ولا أتحدثُ عن وسائل إعلام تضليلية تتبع جهات معادية أو منحرفة، بل أتحدثُ عن مؤسسات وأذرع ووسائل قد لا تخطر على بال الكثيرين!

حديثي عن نوايا حقيقية مبيتة، ومساع وجهود حثيثة مثبتة، ومناهج ومراحل وأدوار، وقوة خشنة وأخرى ناعمة، هدفها تغييب وعي الناس في هذا البلد المكلوم!

مَن هي هذه الجهات؟ ولماذا تخشى وعي العراقيين؟ اللماذا واضحة جداً! فمَن يريدنا بلا وعي:

 يريد أن يقودنا إلى حيث يشاء..يريد أن ينهب خيراتنا أمام أعيننا ونحن بلا إرادة..يريد أن يبيعنا ويشترينا في سوق النخاسة..

لكن السؤال الأهم يبقى: مَن هي هذه الجهات؟

وأكرر القول: بأن الحديث لا يشمل وسائل إعلام هي أقرب ما يكون لمجموعات غجرية تبيع الهوى "مراوح"، بل الحديث عن مؤسسات تفكر بهذا الجانب منذُ وقت طويل جداً، وتدخر لهذا الأمر رجالاً أشداء وأموالاً طائلة، مستخدمة أساليب الترغيب والترهيب، والغاية هي أن تسلبنا الوعي الذي ينبغي أن يكون وقاداً متوثباً مع الشهيق والزفير الذي نحيا به..

هل يعتقد هؤلاء إننا "أعراباً" من الأجدر أن لا نتعلم ولا نفكر ولا نقرر؟ فكيف توصل هؤلاء لمثل هذا الإعتقاد؟ سيما وان متغيرات العصر أسرع من كل حراك من هذا النوع مهما بلغت سرعته أو قوته "الحراك التضليلي"!

وعند ذلك يجب علينا أن نعيد قراءة تصنيف "الأعراب" من جديد ونعربه من جديد فقد يتبين إن "الأعراب" .. ولكن لا يشعرون! وهذه مشكلة..

أم انه نوع من أنواع "الإستعمار" الذي يتغطى بأغطية مختلفة؟ استعمار يبني ممالكه من اموالنا وأنفسنا!

إذ المال ماله والعيال عياله وكل شيء ملكه وهو يتعطف علينا بقوت "لا يموت" متفضلاً علينا! وبالتالي فلا يجب أن نعي بأننا "مستعمرون" حتى آخر خيط يرقع ثوب فقير جائع لا يجد قوت يومه.

أنا أحمل رسالة..

رسالة الأيام القادمة..

وهي رسالة ثقيلة جداً.. قد يكلفني حملها كثيرا..لكني أُصر على حملها ولو كلف ذلك حياتي..

ومضمون رسالتي هو:

لا تراهنوا على:

١. قدراتكم في تضليل الناس.

٢. حصونكم التي لم تعد حصوناً أبدا.

وعند الله تجتمع الخصوم.

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك