المقالات

كَفٌ فيهِ شِفاءٌ..!


نور الدراجي ||

 

العتبة العباسية المقدسة، تسّجل شفاء شابة لبنانية من النبطية شفاءً تاماً،  كانت تعاني من شلل في يدها اليمنى منذ ولادتها، شفيت يدها بعد خروجها من مقام ابا الفضل العباس (عليه السلام)  وهذه من كرامات قطيع الكفين صلوات الله عليه.

 ساقي العطاشى وحامل اللواء،  وكافل عقيلة الطالبيين زينب (عليها السلام)  كيف لا يكون له كرامة عند الله سبحانه وتعالى، ومكانة عظيمة عند اهل البيت (عليهم السلام) للعباس (عليه السلام) مكانة جليلة، والتعابير الرفيعة الواردة في زيارته تعكس هذه الحقيقة.

 الإمام الصادق (عليه السلام) فهو العقل المبدع، والمفكّر في الإسلام، فقد كان هذا العملاق العظيم يشيد دوماً بعمّه العباس، ويثني ثناءً عاطراً ونديّاً على مواقفه البطولية يوم الطف، وكان مما قاله في حقه: كان عمّي العبّاس بن علي (عليه السلام) نافذ البصيرة، صُلب الإيمان، جاهد مع أخيه الحسين، وأبلى بلاءً حسناً، ومضى شهيداً..) وتنصّ زيارته المنقولة عن الإمام الصادق (عليه السلام) السلام عليك أيّها العبد الصالح المطيع لله ولرسوله ولأمير المؤمنين والحسن والحسين.. أشهد أنك مضيت على ما مضى عليه البدريون، والمجاهدون في سبيل الله، المناصحون في جهاد أعدائه، المبالغون في نصرة أوليائه، الذّابّون عن أحبّائه، وهي تؤكد على ما كان يتصف به من العبودية لله تعالى والصلاح والطاعة لخط رسول الله ( صلى الله عليه واله وسلم) وأهل بيته والمدافعين عنهم.

وصف الإمام السجاد ( عليه السلام) المعالم البارزة لشخصية العباس بن علي حيث قال: "رحم الله عمي العباس فلقد آثر وأبلى وفدا أخاه بنفسه حتى قطعت يداه،  فأبدله الله عزّ وجل بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنّة، كما جعل جعفر بن أبي طالب.

  العباس عند الله تبارك وتعالى منزلة عظيمة يغبطهُ بها جميع الشهداء يوم القيامة، وجاء اسمهُ صلوات الله عليه في زيارة الناحية المقدسة على لسان الإمام المهدي المنتظر ( عجل الله تعالى  فرجه الشريف) وسلّم عليه بذلك السلام "السلام على أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين، المواسي أخاه بنفسه، الآخذُ لغده من أمسه ، الفادي له الواقي، السّاعي إليه بمائهِ، المقطوعة يداه.. "(بحار الأنوار 66:45)

 فسلاماً عليك ايها الساقي لظمأ القلوب، وباب من أبواب الله في قضاء الحوائج، ما خاب من تمسك بكم، وأمن من لجأ إليكم، فقد جعل الله تعالى مقادير وشؤون العباد بأيديكم فصلوات الله عليكم اجمعين.

 

 

ــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.74
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك