المقالات

العراق وصراع السلطة والنفوذ


د. حيدر سلمان *||   يسال الكثير ماذا يحدث وهل هناك تغيير او تعديل او اصلاح بسيط في المنظومة بعد هذه الحشود الجماهيرية في الشارع ؟؟ الجواب الصريح ⬅️ كلا، فهي مجرد مناكفات، فالكل يريد الانخراط بالمنظومة كما هي ولا يوجد اصلاح أو شيء من هذا القبيل، والليك ماحدث: 🔹 اغلب كتل الاطار من فتح وعصائب وحكمة ونصر ونهج وطني وحقوق، تظاهرت ضد نتائج الانتخابات واخرجت جماهيرها، ولم تعترف بالنتائج حتى اصدر القضاء قراره بصحة النتائج، فتقبلوا النتائج على مضض، ولكنهم طالبوا بحل البرلمان وانتخابات مبكرة، وفرحوا كثيرا بمقاعد الكتلة الصدرية بعد انسحابها، عدا دولة القانون التي اعترفت بالنتائج ولم تعترض عليها ولم تكن ضمن المعترضين او من طلب حل المجلس النيابي. 🔹الكتلة الصدرية باركت الانتخابات وفرحوا بنتائجها واعتبروه عرساً انتخابياً، بل واعتبروا خروج جماهير بعض كتل الاطار للتظاهر، هو خروج من اجل المكاسب والكراسي واثنوا على القضاء كثيرا، ومع عدم تمرير رئيس الجمهورية انقلبوا ليكيلوا التهم للقضاء ولم يتقبلوا الواقع وسحب السيد مقتدى الصدر نوابه فجاة من المجلس النيابي وتعهد بعدم الرجوع وعدم دخول الانتخابات مجددا بقوله "عهداً امام الله لن اعود" وهو ما فعله قبل الانتخابات وعاد بعد يومين، والان عاد بعد شهر وبضعة ايام من الانسحاب الاخير، يطالب بحل المجلس النيابي وانتخابات مبكرة بنفس المفوضية والقانون والحكومة وكل هذه الحركات الثورية ستتبخر بمجرد اعادة مقاعده التي انسحب منها. 🔹كتل الوسط وتشرين والمستقلين، باركت واعترفت بالنتائج ولم تنسحب ولم تطعن بالقضاء واعترفت بالنتائج التي ظلمتهم احيانا ومؤخرا اخرجت جماهيرها مع خروج الطرفين في حالة من اثبات الوجود لا اكثر. مع هذا السرد البسيط 🔸اؤكد لكل المتابعين ان المناكفات من اجل المكاسب باستخدام سلاح الجماهير بطريقة ثورية للنكاية من المقابل ونصيحتي للكتل من الاطار والمستقلين وباقي المكونات اعملوا على اعادة نواب الصدر بطريقة ما يهدا الشارع وتعود الامور لسابقها والكل يرجع لحجمه الحقيقي و "لا اصلاح ولابطيخ" ولا تحشيد للجماهير ولا خطورة احتراب اهلي و لامصاريف مكلفة للبلد حيث الانتخابات شيء وتحضير الكتل لها شيء اخر والتكلفة الكلية قد تتجاوز الملياري دولار. 🔸مع كل مايحدث اصبحت واثقا ان حجم العزوف عن الانتخابات سيكون غير مسبوق، واعتقد من حق المواطن ذلك حيث من تسبب بهذا الوضع الاخوة الاعداء وهم وجهين لعملة واحدة مهما حاول البعض تجميل طرف فيهم كلهم مقصرين بسياسة حافة الهاوية 🔸لمن يذكر من المتابعين، كنت قد نصحت الكل من اطار ومستقلين ان لايأخذوا من مقاعد الكتلة الصدرية لانها ستكون "سم زعاف" فان لم يطالب السيد الصدر لاحقا بالعودة سيسبب لكم قلق كبير بالشارع، ولكن فرحهم انذاك انساهم الحقيقة. 🔸اي مما ذكرته حقيقي وموثق والكل يعلم بصحته ومن يريد كيل التهم جزافا عليه البحث ونحن هنا نسرد حقائق وليس انتقاص من احد او محاولة لدس الاكاذيب.   *باحث بالشأن العراقي والدولي
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1428.57
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالرحمن الجزائري : السلام عليكم ردي على الاخ كريم العلي انت تفضلت وقلت ان الحكومات التي قامت بإسم الإسلام كانت ...
الموضوع :
هذه بضاعتي يا سيد أبو رغيف
ابو هدى الساعدي : السلام عليكم ...سالت سماحة المرجع الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله ..بشكل عام .....لماذا ينحرف رجل ...
الموضوع :
فاضل المالكي .. يكشف عورته
سليم : سلام علیکم وفقکم الله لمراضیه کل محاظرات الشيخ جلال لانها على تويتر تصلنا على شكل مربع خالي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
رأي : مشكلتنا في هذا العصر والتي امتدت جذورها من بعد وفاة الرسول ص هي اتساع رقعة القداسة للغير ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن الصحابة وما أُثير في وسائل الإعلام في شأن الحاج باسم الكربلائي
1حمد ناجي عبد اللطيف : ان أسوء ما مر به العراق هي فترة البعث المجرم وافتتح صفحاته الدموية والمقابر الجماعية عند مجيئهم ...
الموضوع :
اطلالة على كتاب (كنت بعثياً)
Ali : بعد احتجاز ابني في مركز شرطة الجعيفر في الكرخ .بسبب مشاجرة طلب مدير المركز رشوة لغلق القضية.وحينما ...
الموضوع :
وزارة الداخلية تخصص خط ساخن وعناوين بريد الكترونية للابلاغ عن مخالفات منتسبي وضباط الشرطة
يوسف الغانم : اقدم شكوى على شركة كورك حيث ارسلت لي الشركة رسالة بأنه تم تحويل خطي إلى خط بزنز ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
ابو حسنين : الى جهنم وبئس المصير وهذا المجرم هو من اباح دماء المسلمين في العراق وسوريه وليبيا وتونس واليمن ...
الموضوع :
الاعلان عن وفاة يوسف القرضاوي
يونس سالم : إن الخطوات العملية التي أسس لها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلمو في بناءالدولة وتأسيس الدواوين ...
الموضوع :
الاخطاء الشائعة
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
فيسبوك