المقالات

تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 

1497 2021-12-15

 

عباس  الزيدي ||

 

اشتراك تركيا الى جانب المانيا في الحرب العالمية الاولى  ادى الى انهيار الامبراطورية العثمانية  وحاولت التزام الحياد في الحرب العالمية الثانية ودخلت في معاهدة مع المانيا و قبيل ان تضع الحرب اوزارارها التحقت تركيا مع الحلفاء من خلال التنسيق مع بريطانيا وفرنسا واطماع تركيا في العراق وسوريا وخوفها من  تمدد الاتحاد السوفيتي في اوربا الشرقية

السؤال  الحيوي ...  مع من ستكون تركيا اليوم مع امريكا ام مع روسيا حال نشوب حرب ..؟

تركيا اوردغان تعيش ازمة اقتصادية خانقة وهي متورطة في العراق وسوريا وليبيا وعلاقات غير مستقرة مع قبرص واليونان ومصر والخليج باستثناء قطر ( احذروا قطر.....    بحث مهم في بداية الازمة القطرية السعودية  كنا نعتقد وحتى هذه اللحظة ان ماحصل هو مناورة نوعية  خليجية  بتنسيق امريكي لتحقيق جملة من الاهداف )

ايضا هنآك  علاقات غير مستقرة مع الاتحاد الاوربي خصوصا مع فرنسا والذي كاد ان يتسبب في حرب بين عضوين في الناتو

اما على صعيد روسيا فان تركيا لها موقف ايجابي من مشروع  السيل الشمالي الذي يمرر الغاز الروسي الى اوربا عبر اراضيها ولكن هناك  اضرار كبيرة  تسببت بها تركيا لروسيا خصوصا في اوكرانيا والخسائر الروسية  الناتجة عن الطائرة المسيرة (، بيرقدار )  التي تستخدمها اوكرانيا  مع خسائر اخرى    طوال عام 2020، ألحقت الطائرات بدون طيار التركية هزائم كبيرة بوكلاء روسيا في سوريا وليبيا وإقليم قره باغ، ودمرت كميات كبيرة من المعدات الروسية

وهنا ترى موسكو ان وجود تركيا كقوة إقليمية مؤثرة، بشكل يتعارض في كثير من المحطات مع المصالح الروسية. وفي المقابل ترى موسكو أن المصالح بعيدة المدى تتطلب عدم دفع الخلافات مع أنقرة إلى نقطة اللاعودة، نظرا لأهمية تركيا في التجاذب القائم بين روسيا والصين من جهة، والولايات المتحدة من جهة أخرى   أضافة لذلك، من مصلحة موسكو الحفاظ على استمرار تركيا في شراء منظومة "إس-400" (S-400) الصاروخية، ولكن بشرط ألا تتخذ أنقرة مواقف مؤثرة ضد المصالح الروسية  في المنطقة  سيما وانهما متفقان في ملف اذربيجان  وارمينيا .  علما ان  شراء منظومة "إس-400" (S-400) هي  نقطة خلافية بين  واشنطن وانقرة التي تطمع في شراء طائرات امربكية حديثة

ومع دعوة تركيا الى تهدئة الاوضاع في البحر الاسود  الا انها ستجد نفسها ملزمة في الحرب الاوكرانية للاسباب التالية

1_ هي عضو  في حلف التاتو

2_ معاهدات التسليح بينها وبين اوكرانيا وبولندا والتنسيق مع بلغاريا

3_ مشروعها للناطقين باللغة  التركية في المنطقة

4_ معارضتها للمشروع الروسي في القوقاز والقرم 

5_ وجود المضائق التركية التي تُعد الممر الوحيد لأي دعم قادم من أميركا أو من الناتو لأوكرانيا من البحر

اما على صعيد العلاقات الامريكية التركية ومع وجود  ازمات حقيقة  بينهما خصوصا في مرحلة بايدن الا ان التمدد التركي لم يحصل لولا التنسيق والموافقة الامريكية  خصوصا في العراق وسوريا وليبيا وايضا في الخليج والقاعدة التركية في قطر

هناك لاعب خفي مؤثر  جدا في سياسة تركيا  بل والعالم يخطط بهدوء لم يغيب عن نظر تركيا  وبعض الاطراف الحذقة

هذا اللاعب  يخطط للمواجهة الحالية ويدفع الاطراف  للصدام وبالتالي يستعيد صطوته على  العالم كما فعلت امريكا سابقا واستثمرت الاحداث وتدخلت في الوقت المناسب لتقود فيما بعد حرب باردة مع الاتحاد السوفيتي وينتهي الامر لصالحها في التربع على راس النظام العالمي

هذا العنصر هو الجانب البريطاني ....!!؟؟

الذي يطمح الى صدام الاطراف في المرحلة  الحالية فيما يستعد  استعدادا قويا لمواجهة الصين  في مرحلة لاحقة 

لذلك نرى تركيا تمارس الحياد المرن بين اوربا وامريكا من جهة  وروسيا من جهة اخرى  وليس بالضرورة  ان يكون  هناك تنسيق في الوقت الحالي  بينها   وبين بريطانيا

ملاحظة _ من الضروري ان يطلع الاخوة المهتمين والخبراء على السياسة العالمية   للفترة من 1932_،1945

 ومقارنتها مع الفترة الحالية

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
رسول حسن نجم
2021-12-15
الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى السياسه العالميه (كما أشرت) مابين١٩٣٢-١٩٤٥ له الاثر الكبير في فهم مايجري الان في المنطقه والعالم... أما مايهمنا كعرب ومسلمين اضافة الى ماتقدم فهو الدور الخفي لقطر في المنطقه وهذا يحتاج الى دراسه وبحث دقيق لتوضيح (الدور القطري) في (المناوره الامريكيه) كما اسماها جنابك. وفقك الله وسدد خطاك.
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 93.37
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.87
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك