المقالات

صديقة طاهرة بتول زهراء!


 

أمل هاني الياسري ||

 

·        نساء عاصرنَ الأئمة وعشنَ أبداً/38

 

روى سلمان المحمدي في كتاب بحار الأنوار، أن العباس بن عبد المطلب، دخل على النبي محمد (صلواته تعالى عليه وعلى آله) وسأله: يا رسول الله بمَ فضل الله علينا، أهل بيت علي بن أبي طالب والمعادن واحدة؟ فقال: إذن أخبرك يا عم، لما أراد الله أن يبلوا الملائكة، أرسل عليهم سحاباً من ظلمة، وكانت لا تنظر أولها من آخرها، ولا آخرها من أولها فقالت: إلهنا وسيدنا مُذ خلقتنا ما رأينا ما نحن فيه؟ فنسألك بحق هذه الأسماء إلا ما كشفت عنا.

فقال الباريء عزوجل:وعزتي وجلالي لأفعلن، فخلق نور فاطمة الزهراء (عليها السلام) يومئذ كالقنديل، وعلقه في قرط العرش، فزهرت السماوات السبع والأرضون السبع، ولأجل ذلك سميت فاطمة بالزهراء، وكانت الملائكة تسبح الله وتقدسه، فقال سبحانه وتعالى: وعزتي وجلالي، لأجعلن ثواب تسبيحكم وتقديسكم ليوم القيامة، لمحبي هذه المرأة، وأبيها، وبعلها، وبنيها، وإن كان نور محمد وعلي قد خلقا قبل العرش، ونور الحسن من الشمس، ونور الحسين من القمر، وهما أجلّا من الشمس والقمر، فما أكرمها على الله!

فاطمة أول شمعة ولدت في بيت محمد وخديجة (عليهم السلام)، في العشرين من جمادي الآخرة، في السنة الثانية قبل الهجرة، عاشت أيام طفولتها مع أبيها وأمها، محنة الإضطهاد والأذى من قريش، أبان الدعوة الإسلامية، وفوجئت بوفاة والدتها في عام الحزن، إثر مرض ألمَّ بها، بعد حصار شِعب أبي طالب، فوقفت الى جانب أبيها بقوة وصلابة، لذا كناها بأم أبيها (عليها السلام)، سميت بفاطمة لأن الباريء (عز وجل) فطمها ومحبيها من النار، فسلام عليكِ أيتها الزهراء.

 سميت (البتول) لأنها إنقطعت عن نساء الدنيا، فضلاً ورغبة في الآخرة، وسميت (الحوراء الإنسية) لأن النبي (صلواته تعالى عليه وعلى آله) قال:(فاطمة حوراء إنسية، فكلما إشتقت الى رائحة الجنة، شممتُ رائحة إبنتي فاطمة)، ومن ألقابها (المباركة لظهور بركتها)،(والمحدثة لأن الملائكة كانت تحدثها)،(والزكية لأنها كانت أزكى أنثى عرفتها البشرية)،و(المرضية لأن الباريء عز وجل، سيرضيها بمنحها حق الشفاعة)،و(الصديقة لأنها لم تكذب قط)، و(البضعة لأن أبيها قال:فاطمة بضعة مني يغضبني ما يغضبها)،وكذلك لُقبت بالمنصورة، وأم الأئمة، والريحانة، والطاهرة.

كنية الصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء(أم أبيها)، لمكانتها من النبي، ورعايتها المتميزة له في ضروب المحن والشدائد، فهي سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين، كانت أول مَنْ لحق بأبيها، بعد أن رحلت عن الأمة التي خالفت أمر نبيها، فسلام على روحكِ المطمئنة الراضية، حين تطوف علينا لنتعلم منكِ دروساً في مواجهة الظلم، وأنت تدافعين عن بيت النبوة، فقد أدركتِ عصمة مَن معكِ وأنتِ المعصومة، فعاصرت علياً، وحسناً، وحسيناً، وسلام عليكم يا مَن كنتم نوراً في الأصلاب الشامخة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك