المقالات

مكانة الأخلاق في الإسلام..تعریف الأخلاق..


  د.مسعود ناجي إدريس ||   نريد أن نرى ما هو تأثير الأخلاق في الإسلام وما هي موضعها. كبداية سوف نناقش كيفية إيجاد قيمة الأخلاق ومكانتها في الإسلام. الأخلاق تعني اتخاذ موقف بشأن القضايا التي تتعلق بالإنسان وهذا الموقف هو نتيجة شيئين: أحدهما الإدراك والآخر الانتماء.  العلاقة بين الانتماء والإدراك عند الإنسان عندما أنتمي إلى مدى محدود، يصبح انتمائي كعائق أمام إدراكي أي انتقل من الإدراك إلى ما أنتمي إليه وأتجاهل إدراكي حتى لا يزعجني؛ أحارب إدراكي لتحقيق ما أطمح الوصول إليه؛ أحاول ألا أعرف ولا أفهم؛ أحاول ألا أدخل في أماكن قد أتعلم فيها شيئًا جديدًا حتى لا أخلق عقبة لنفسي في طريق تلك الرغبة والانتماء.  حسنًا ، إذا كنت أنتميت إلى شيء قذر  فلن يعمل ادراكي أبدًا ، وعلى العكس ، إذا كنت أنتمي إلى مقام منيع ، لكن لم يكن لدي وعي للوصول إليه ، هنا يجبرني الانتماء على اكتساب الوعي. إن انتمائي إلى هذا الموضوع العظيم والمسألة العليا يحذرني وجرني  نحو الذهاب لإعداد وسائل هذه الحركة ومعرفة طريقها. نرى هنا أن الوعي لا يحل مشكلة دون الانتماء إلى مقام رفيع والانتماء إلى مكانة وضيعة يؤدي إلى  أن يصبح الإدراك لا جدوى منه إذا لم يتم اصلاح الانتماء ولم يوفق الإنسان في كسر هذا الانتماء بذلك بدلاً من أن ينتمي الإنسان إلى الصواب سينتمي إلى الخطأً دون ان يدرك ذلك .  أما إذا أصبح الانتماء منظمًا وفي مكانه ، فإنه يصبح وسيلة لاكتساب الوعي ويمتلك الدافع لتحقيقه. أردت توضيح أيهما أكثر خطورة: الانحراف في الانتماء أو انحطاط الوعي والادراك. الآن إذا كان كلاهما صحيحًا؛ أي أن الشخص قد صحح انتمائه وانتمى إلى ما كان ينبغي أن ينتمي إليه وكان على دراية بوسائل وطريقة الوصول إليه، يصبح وضع الإنسان مرتبًا؛ أي أن الشخص يتخذ الموقف الذي يجب أن يتخذه ويفعل ما ينبغي أن يفعله. في الوقت نفسه، يقال إن أخلاق هذا الشخص قد تم إصلاحها وأصبح صاحب خلق اسلامي.  هذه المواقف حاسمة ومصيرية في جميع القضايا الاجتماعية. عندما ترى شابين أحدهما مستيقظ ليلا حتى الصباح في النوادي الليلية والآخر مستيقظ ليلا حتى الصباح، في خنادق الصراع يكون الفارق بينهما في أخلاقهما. هذه هي الخُلق لأن الموقفين مختلفين. من يختار الخندق ويحارب النوم من أجل رضا الله تعالى ويكون سد منيع أمام السيول العامل الذي يمنحه القوة قبل السلاح والرصاص مسألة وعيه وانتمائه. إذا لم يصلح هذين النقطتين لن يستطيع أن يجد الأخلاق الإسلامية لأن أساسها الانتماء. مع الانتماء الصحيح يمكن اكتساب الإدراك؛ لكن الانتماء لا يمكن تصحيحه بسهولة بالإدراك. يجب أن يتغير الانتماء لأن من في الخندق يحارب بقوة وهو اكتسب قوته القتالية من انتمائه لله وما يكمن وراء هذا الانتماء هو وعيه أي أنه قد عرف ورأى القيم التي تجعل البقاء في هذا المعقل أكثر قيمة من البقاء في الملذات وهذا ما يكسبه القوة. هذا الشخص فهم معنى الإنسانية، وعرف ما هو هذا المخلوق، وفهم حركة الإنسان، وما هي الأشياء الأصلية والدائمة للإنسان، وما هو عابر، وبالطبع اختار المادة الأصلية، وهذه الأشياء هي التي أعطته القوة. حقيقة أن القنبلة تمر فوق رأسه لكن لا يخشاها، لأنه يعرف القيم جيدًا وقد اختار أفضلها. يصاب الإنسان بالقلق والخوف عندما يرى نفسه متعرض لخطر الموت وأصل هذه الحالة هو انتماءاته ورغباته....

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك