المقالات

هل الحكومة الخفية تمثل الشر؟!


 

سامي جواد كاظم ||

 

تتردد هذه الكلمة (الحكومة الخفية) كثيرا عبر وسائل الاعلام وعبر مؤلفات وابحاث لتؤكد سطوتها على العالم ولكثرة ما كتب عنها العجيب يقولون عنها خفية فاحد الطرفين غبي اما الخفية او من يتحدث عنها ؟ توقف الا يمكن ان الطرفين متفقان على هذه المسرحية ؟ نعم كل شيء جائز ضمن الوضع الجائر ، بينما المنطق هو اللغة الاقرب الى العقل ، فالفطرة العقلية تقول هنالك خير وهنالك شر يعني هنالك اخيار وهنالك اشرار ، من يشخصهما ؟ اعمالهما هي من تشخصهما ؟ فالشر هو مجرم قاتل للابرياء ، الشر هو من يحتال على الشعوب ، الشر من يكذب في وسائل الاعلام ، الشر من يحرض على الحروب ، الشر من يغتصب الاراضي بالقوة ، الشر من يزني ويلوط ، الشر من ينكر الله عز وجل ، بقي امر مهم هل الشر يعلن عن شره علانية ام يتخذ الخير برقعا له ؟ الاثنان جائزان ، لكن الامر المقزز هي الادوات التي تقوم بهذه الادوار الشريرة .

العالم اليوم لا يحتاج الى من يخفي افعاله الشريرة لاسيما بعد ان تفكك الاتحاد السوفيتي سنة 1992 ، فكانوا يمارسون اعمالهم الشريرة جميعهم بمسميات مخالفة لشرهم الان اصبحت واضحة واعلنها جورج بوش الابن عندما قال بدات الحروب الصليبية ، ولان اغلب شبابنا للاسف غير مطلع على حقيقة هذه الحروب ولكن صورتها تتمثل بكل صور الشر الذي ذكرناها انفا ، ولان الاستهتار بلغ الزبى لا يوجد في العالم محاكم نزيهة ولا حكام لهم كرامة حتى يقاضون هذا المجرم على ما فعله في افغانستان والخليج ويا اسفي على ضعف المسلمين الذين ينتظرون قضاء الله فيه ،

يذكر الدكتور احمد الطحان في كتابه عولمة الارهاب بعض اسماء عناصر الحكومة الخفية الشريرة منهم شارلوت ماير المولود سنة 1770، انسيلم المولود 1773، ازابيلا ولدت 1781، جيمز (جاكوب) ولد سنة 1792 وتزوج بنت اخيه سالومون وتوفي سنة 1868ـ زواجه من بنت اخيه يعني انهم يهود ـ .

هؤلاء عبثوا في اوربا قبل ان يعبثوا في الشرق الاوسط وحتى تنقل اوربا ارهابهم الى دول اخرى اغتصبوا فلسطين لتكون دولة لشرهم بعيدة عنهم ، وحتى الثورة الفرنسية التي يتغنى بها المغفلون هي عمل ارهابي من صناعة الحكومة الخفية ، والسؤال المهم من اين لها هذه القوة هذه الحكومة الشريرة ؟ قوتها في الاقتصاد بالدرجة الاولى والاعلام الدرجة الثانية ، وبقية مستلزمات العمل الشرير هي اسلحة بيد ادواتها من حكام واغبياء ، فكل دولة تفكر بالاستقلال الاقتصادي والذي يتبعه استقلال سياسي وسيادي وهيبة وكرامة تعمل الشريرة على محاربتها بشتى الوسائل حتى وان كانت غير شرعية لانها تعلم الكل جبناء لا يحاسبها على ما تفعل بسبب ما تملك من قو اقتصادية في العالم .

 ودائما المسلم صعب المراس بسبب ما يعتقده من معتقدات اسلامية يكون مستهدف من قبلهم فكيف به اذا اصبح مستقل اقتصاديا ؟ ومن هنا ترى هؤلاء الاشرار يستهدفون المرجعية الشيعية في النجف لانها مستقلة تمويليا ولا تخضع لاحد مهما كان والامر ذاته ينطبق على ايران فانها مستقلة اقتصاديا وتطورت صناعيا فاصبحت مستهدفة من الاشرار .

بالنتيجة قد تملك الحكومة الخفية ما تريد الا انها لا تستطيع ان تملك ما يملكه المسلم من كرامة اسلامية ـ اتحدث عن المسلم الحقيقي ـ وليس المسلم الذي يبيع شرفه وحتى ... من اجل المال ـ .

اليوم نعيش حياة فيها انفصام شخصية نستمع الى الاخبار ونعلم انهم يكذبون ، نلتقي في اجتماعات ونعلم انها حبر على ورق ، وننتمي الى منظمات ونعلم انها مسيسة وخاضعة لجهات شريرة ـ الامم المتحدة انموذجا كبيرة ، وجامعة الدول العربية انموذجا صغيرا ـ نعلم من يقتلنا ونصدق ما يقوله ، عبروا البحار والمحيطات بعدتهم وعددهم وقتلوا الافغان والعراقيين ويقولون نحن حررنا افغانستان والعراق وهنالك اغبياء يصفقون لهم .

 ضبط النفس وترك الملذات وتمتين الاقتصاد بما منحنا الله عز وجل من خيرات نتمكن من ان نصبح حكومة العالم العلنية المسالمة والمحبة للخير .

مجرد قطع العلاقات مع الاشرار فقط وعدم التعامل معهم ومع من يؤيدهم دون اشعال الحروب تكفي لان يتداعى الشر ولكن متى تصحو ضمائر الحكام العملاء ويتحقق السلام . 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك