المقالات

انعكاسات ضوء في باب علي


 

حسن عبد الهادي  العگيلي ||

 

* اللامعقول

علي عليه السلام كان شهيد حالة اللامعقول

والتدين المبني على الأهواء في الامة سئل احمد بن حنبل من هو افضل معاوية ام عمر بن عبد العزيز؟؟؟

فقال ابن حنبل ان غبار لحق بفم فرس معاوية افضل (الف مرة) من عمر بن عبد العزيز!

هذا الغير معقول !

هو من انشئ اسلاماَ متوازياَ مع اسلام محمد صلى الله عليه واله وسلم.

اسلام آخر ينطلق من دار الندوة

بالتوازي مع اسلام محمد الذي ينطلق من مسجده .

*الحد الفاصل

علي بن أبي طالب كان الحد الفاصل بين الايمان التصديقي والايمان التصوري....

بين الإسلام الحقيقي وبين الخرافة

بين الدين المرتكز على قيمة الانسان  والتدين الاجتماعي المبني على الاهواء والاستحسان.

بهذا المعنى قال له رسول الله صل الله عليه واله

ياعلي انت قسيم الجنة والنار.

*يا علي أمرك فوق كل أمر علي

بلغ سيف ابن ملجم الذي ضرب به رأس أمير المؤمنين عليه السلام  الى المخ.....

لم يفقد الإمام اي شئ من حواسه.......

اوصى للحسن وناقش معه أمر المسلمين

معائشهم وامنهم وحقوقهم...

جدد له العزم على مواصلة الثورة ضد الانحراف عن الدين

بعد ان لبسه شطر من الامة ليس العباءة المقلوبه!!!

وكم كان ذلك ثقيلا ومزعجا جدا لاعدائه......

الدماء غطت لحيته وقطرت على صدره ....

لم يحمله احد...بل اتكئ على ولديه الحسن والحسين..

بخطوات ثقيلة غير عابئ بنزف الدماء ...

كان يخاف على قاتله من غضب الناس...

.يشير إليه بعد ان اتوا  به ....اكرموا الرجل ...لا تهيجوه ولا تخيفوه واطعموه من طعامي واسقوه من شرابي....

إن عشت نظرت فيه امري

وان مت فالأمر للحسن......

الله أعلم حيث يجعل رسالته

* شياطين السياسة

ياعلي،

جرحك احرجنا جميعا وخصوصاَ الساسة .......

فهم يتحدثون عن شجاعتك في قلع باب خيبر....

ولايتحدثون عن ثوريتك في وجه الفساد والمنحرفين.....

يتكلمون عن استبشارك بالشهادة..

ولا يتكلمون عن الفتاوى السياسية التي سلبت حقك وقتلت زوجتك وولديك.........

يخافون ان تعود......

 ستسئلهم عن قصورهم.. سياراتهم المصفحة وحساباتهم في البنوك....مناصبهم....دينهم المقلوب!.

لذلك سيدي هم اعدو لك الف ابن ملجم!

سيغتالوك الف الف مرة وسيكمنون لك عند بيوت الفقراء والأيتام...

هم يعرفون خطواتك جيدا....يا أمير المؤمنين.

ــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
MOHAMED MURAD : وهل تحتاج الامارات التجسس على هاتف عمار الحكيم ؟؟ الرجل ينفذ مشروعهم على ارض الواقع بكل اخلاص ...
الموضوع :
كيف يعمل برنامج التجسس بيغاسوس لاختراق هواتف ضحاياه؟
محمد : من الذي مكن هذا الغبي من اللعب بمقدرات العراق....يجب ان يعرف من هو مسؤول عن العراق والا ...
الموضوع :
بالتفاصيل..مصدر يكشف خطوات تفكيك خلية الصقور بعد عزل رئيسها ابو علي البصري
ابو محمد : لااله الا الله انا لله وانا اليه راجعون لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم الهي ضاقت صدورنا ...
الموضوع :
الوجبات..المقابر الجماعية..!
محمد ضياء محمد : هل يوجد تردد ارضيه تابعة للعتبه الحسينيه على قنوات ارضيه لو تم الغاءها اذا احد يعرف خلي ...
الموضوع :
قريبا .. العتبة الحسينية المقدسة تطلق باقة قنوات أرضية لـ "العائلة"
Sarah Murad : اين كانت وزارة الخارجية من الاهانات التي يتعرض لها العراقييون في مطار عمان في الاردن وتوجية الاسئله ...
الموضوع :
وزارة الخارجية العراقية تكشف تفاصيل ما حصل في مطار الحريري بلبنان
Zaid Mughir : خط ونخلة وفسفورة. الغربان السود فدانيو بطيحان لا تطلع بالريم والكوستر لا ياخذوك صخرة. هيئة النقل مال ...
الموضوع :
فاصل ونواصل..كي لا ننسى
ابو حسنين : ما اصعب الحياة عندما تكون قسوتها من رفيق دربك وعندما يكون هو يملك الدواء وتصلك الطعنات ممن ...
الموضوع :
الأبطال المنبوذون..!
سارة : احسنت النشر كلام حقيقي واقعي ...
الموضوع :
صوت الذئاب / قصة قصيرة
ابو سليم : اي رحمة الوالدين اغاتي احنا ما اقتصينا من البعث المجرم لذلك بعدنا الى اليوم ندفع ثمن هذا ...
الموضوع :
البعث الكافر..والقصاص العادل
مهاب : عقيدين من ا لزمن ؟ العقد عشر سنوات والعقدين عشرين سنة البعث المجرم الارهابي حكم العراق 1968 ...
الموضوع :
لكي لاتنسى الاجيال الاجرام البعثي
فيسبوك