المقالات

رسالة إلى سماحة السيد  السيستاني دام ظله الوارف..

691 2021-06-03

 الاب والمرجع والإمام

احموا أبنائكم  من العدوان  الأمريكي

عباس الزيدي ||

 

سيدنا ومرجع  الأمة وصمام  أمانها 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اولا  _ اسال الله  من لطفه وادعوه  أن يمن على سماحتكم  بوافر الصحة والعافية وان يديم الله لنا تلك النعمة بوجودكم  وعطفكم  الأبوي بإطالة عمركم  ولو تطلب الأمر أن يأخذ  من اعمارنا  لزيادة  عمركم الشريف

سيدنا المفدى

لم تتوقف قوى الاستكبار  عن استهداف الاسلام  عامة والعراق خاصة

وبعد الموقف المشرف لسماحتكم أثناء العدوان الصهيوني على فلسطين في غزة الصمود والمقاومة

قررت قوات الاحتلال الأمريكي   معاقبة الشعب العراقي  بالإضافة إلى اعتدائاتها  وجرائمها السافرة والمتكررة التي لم ولن تنقطع في قتل أبناء العراق وانتهاك  سيادته

وفي الأسابيع الأخيرة أعلنت ذلك بكل وقاحة وعلى النحو التالي

1_   الاستمرار في  استهداف  وقصف قوات الحشد المقدس والقوات الأمنية  في قواطع العمليات  بواسطة طيرانها  الحربي والمسير

2_ نقل إعداد كبيرة من قيادات وعناصر داعش من سوريا إلى العراق لاستمرار  استهدافها للحشد والعبث الامني في عموم محافظات العراق

3_ استهدفت عدد غير قليل من قيادات الحشد وهي مستمرة بذلك

4_ نشرت الفوضى وتعمد إلى تعطيل الانتخابات  وشجعت على التمرد والعصيان والانفلات الأمني والأخلاقي على حساب القانون

5_ تعمل على نشر الفقر والعبث الاقتصادي  وشجعت   على الفساد والإفساد

6 _ انتهكت  ولازالت تنتهك سيادة العراق  وتدخلت  في كل صغيرة وكبيرة وصادرت القرار العراقي 

7_ ركزت على العبث والتمرد ونشر  الفتن  في محافظات الوسط والجنوب وهي بذلك تستهدف معاقل وحواظن  المرجعية الرشيدة

8_ ساعدت وبشكل كبير على استهداف المدن المقدسة مثل كربلاء والنجف الاشرف

ونحن نعلم أن  هدفها  الأول من ذلك استهداف المراجع الدينية وتغييب  دورها   بطرق الضغط والابتزاز أو الاستهداف المباشر

9_ عملت وتعمل على انحراف العملية السياسية والآليات الديمقراطية بما يحقق لها مصالحها وأهدافها الخبيثة

واستمرت بكل جهدها  الخبيث  وجرائمها  لتدمير العراق وشعبه

سيدنا المستطاب.....

نحن أبناء العراق وشعبه في الحشد وخارج الحشد

رهن اشارتكم   ويدكم  الطولى  لضرب وسحق أعداء الأمة  في العراق وخارجه

نصول ونجول  خارج  حدود الزمن والجغرافيا بكل  طوائفنا  ومذاهبنا  ومشاربنا  وقومياتنا 

لانك سيدي لكل العراقيين وأبناء الأمة

ونحن كلنا لسماحتك  جنود مجندة

 في اي ساحة نزال و ميدان  لنصرة الحق ومقارعة الباطل والاستكبار 

وكانت لنا الجهوزية التامة  بعد بيانكم   وموقفكم  المشرف من العدوان الصهيوني على  غزة   

سيدنا المفدى ....

منذ اليوم الأول  لانطلاق  الفتوى المباركة  عاهدنا الله   جل شانه  وعاهدنا  سماحتكم   للدفاع عن بيضة الاسلام

ونحن رهن اشارتكم   للدفاع عن العراق وحماية أرضه وشعبه وابنائه  ومقدراته وسيادته

ولقد تمادى الاحتلال في غيه وجرائمه  وعدوانه

وايضا ادواته  وعملائه  ممن هم داخل العملية السياسية أو خارجها  في العراق وخارجه 

ولقد طفح الكيل ووصل السيل الزبى

وايم الله ....

اما حياة تسر الصديق

أو ميتة  تغيض  العدى 

سيدنا  وأمامنا  وقائدنا  وقدوتنا 

نحن رهن اشارتكم 

وننتظر اوامركم  لصد هذا العدوان

لحماية  أبنائكم

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك