المقالات

ثقافة من القران الكريم / 10


 

🖋️🖋️محمد شرف الدين ||

 

قال تعالى

" إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُواْ يُحِلِّونَهُ عَامًا وَيُحَرِّمُونَهُ عَامًا لِّيُوَاطِؤُواْ عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللّهُ فَيُحِلُّواْ مَا حَرَّمَ اللّهُ زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ "

هذه الاية المباركة تبين للإنسان المؤمن أسلوباً من الأساليب العدائية التي يستخدمها العدو – مطلقا سواء المشرك والكافر بل حتى المنافق – وهذا الأسلوب هو " النسيء" الذي يراد به التأخير قول الراغب في مفرداته " النَّسْ‏ءُ: تأخيرٌ في الوقتِ، ... و النَّسِيئَةُ: بَيْعُ الشي‏ء بالتَّأْخيرِ"  فقد كانت العرب الجاهلية  تستخدم هذا الاسلوب للتحايل والتلاعب في وقت الشهر الحرم التي قد حرموا القتال فيها – وقد أقر الحق تعالى حرمة القتال في هذه الاشهر الاربعة – بحيث يؤخرون شهر محرم –مثلا- الى ما بعده فيتقاتلون في شهر محرم الحرام ويتوقفون عن القتال في شهر غيره ، حتى يقنوا الاخرين بانهم ملتزمون بقاعدة حرمة القتال في اربعة اشهر من السنة ، وبعبارة حديثة المراد هنا التلاعب بالتعاليم الالهية ونشرها- التعاليم المزيفة – بين صفوف الناس ، وهذا ما اكثر مصاديقه في وقتنا الحالي :

فيوجد اسلام امريكي – اي تلاعب امريكي في التعاليم الالهية الحقة – يحتوي على الذل والخنوع والتسليم لقراراتهم المشؤمة ، اسلام الطاعة للطاغوت ، اسلام الخوف والرهبة من القوى الشيطانية ، اسلام الفرقة والتفرقة بين صفوف المسلمين ، اسلام التعدي على حقوق الاخرين  ، اسلام جعل العالم يعتبر صورة لالتقاء طفلة مع جدتها  في دار العجزة وهي لا تعلم بها لان والدها أخبرها بأنها ذهبت إلى زيارة بعض الاقارب هذه الصورة الأكثر حزنٍ في العالم ،متناسين  صور الاطفال الذين يموتون بسبب القصف الصاروخي اليومي لادواتهم المرتزقة في حربهم على الشعب اليماني المظلوم ......

وكذلك يوجد اسلام علماني – اي تلاعب علماني في التعاليم الالهية الحقة – فيحتوي على مفهوم القشرية للاحكام الحقة ، فالحجاب على النساء عبارة عن التغطية مطلقا فلا دخل لالوان الزينة ولا التبرج ولا اللباس الغربي ، وكذلك افراغ الدين من محتواه الاساسي وهو الجانب الاجتماعي حيث يدعون لاقامة الصلاة ولكن لا تنظر الى حقوق الاخرين وتريد نصرهم باعتبار هذا من الامور السياسية ولا دخل للدين بالسياسة ،

فهذان الصنفان قد يعتبران من انواع النسيء لانهم قد اخروا ما حقه التقدم ، وتلاعبوا بالاحكام حتى يزينوا الاعمال بين صفوف المسلمين ، ولكن الحق تعالى يؤكد ان هذا التلاعب والتاخير في اقامة التعاليم الالهية انما هو كفر بل زيادة في الكفر ،

اعاذنا الله واياكم من الكفر والنسيء بحق محمد واله الطيبين .

ــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك