المقالات

داوركيسة إنتخابية..!

490 2021-01-20

 

حمزة مصطفى ||

 

في الولايات المتحدة الأميركية وبرغم كل "مصايب الله" التي وقعت عليهم بدء من قتل فلويد  وصولا الى إقتحام  الكابيتول  وتسريح  ترمب بـ "الكنافذ" إنتهى كل شئ على خير,فاز من فاز وخسر من خسر و"عاشوا عيشة سعيدة". في إسرائيل جرت العام الماضي, 2020, عام كوفيد  3 إنتخابات فاز فيها كلها بالإئتلافات مرة  وبالكلاوات مرة أخرى بنيامين نتياهو , وهم عاشوا عيشة سعيدة خصوصا  بعد التطبيع.

لا أميركا حصلت فيها إنتفاضة جماهيرية كبرى راح ضحيتها المعترف بهم رسميا 560 شهيد وأكثر من 24 الف جريح, ولا في إسرائيل, ولا حتى في دول أخرى. مع ذلك جرت الإنتخابات بدون أي داوركيسات الإ في العراق. كل شئ عندنا عبارة عن "داوركيسة". تريد إنتخابات مبكرة أخذ تأجيل, تريد إنتخابات متأخرة أخذ تأجيل, لاتريد إنتخابات "هم" أخذ تأجيل. فنحن في واقع الحال والأمر والحقيقة والواقع وممالاشك فيه ومماهو جدير بالإشارة ومن نافلة القول ومن أجل ذلك وطبقا لكل  الوقائع والتوقعات مولعون جدا  بالمثل السائر "تريد أرنب أخذ أرنب, تريد غزال أخذ أرنب".

متوالية الأرنب والغزال تتحكم في حياتنا وفي حياة أجداد أجدادنا حتى لويس السابع عشر. خرج العراقيون متظاهرين رافعين شعار "نريد وطن" خرجت الأحزاب معهم رافعة شعار "نريد أوطان" لا وطن واحد. تلاعب الشباب بإعدادات التاريخ فحولوا المطعم التركي  الى جبل أحد, خرجت الأحزاب مستحضرة كل معارك التاريخ بدء من فتوحات الأسكندر المقدوني الى محمد الخامس مرورا بعين جالوت والطرف الأغر وعبور خط بارليف وتيانامين, فليس "حد أحسن من حد".

طالب شباب التظاهرات أو الإحتجاجات أو التشرينيون مثلما يسمون مرة تحببا ومرة تذمما بتغيير قانون الإنتخابات حتى خرجت الأحزاب عن بكرة أبيها وأمها وعماتها وخالاتها وبنات الأخ وبنات الأخت وأخواتهم  في الرضاعة تطالب بتغيير القانون. قال التشرينيون نريد قانون فردي هدر صوت الأحزاب نحن نريد فردي ونص. قال  التشرينيون نريد تغيير المفوضية هدر صوت الأحزاب نريد تغيير أبو المفوضية. قال التشرينيون نريد موعدا مبكرا للإنتخابات قالت الأحزاب نريد إنتخابات أبكر.

قبل ذلك كله "والحكي بالتفاطين" قال التشرينيون نريد رئيس وزراء مستقل هدر صوت الأحزاب نريده مستقل "خط ونخلة وفسفورة". حدد رئيس الوزراء موعد الإنتخابات قالوا طويلة. بالتزامن مع ذلك , طالب التشرينيون بالبطاقة البايومترية بدلا من الألكترونية لضمان نزاهة الإنتخابات خرجت بيانات الأحزاب هادرة وبصوت واحد نريدها بايومترية, نريدها بايومترية وليسقط  الإستعمار والرجعية. بدأ العد التنازلي للوقت المحدد لإجراء الإنتخابات. بدأت الحجج تتوالى .. لم تكتمل التحالفات والسجلات وكل اللوجستيات ماظهر منها ومابطن. أضف الى ذلك طلابة المحكمة الإتحادية وحل البرلمان. "طكت حوصلة" المفوضية فأصدرت بيانا قالت فيه نؤجل الى العاشر بدلا من السادس. أربعة شهور لاتضيع بوجه الصديق. هدر صوت الأحزاب "كيف وشلون وعلى أي أساس ولماذا". داوركيسة لو لا.. بشرفكم؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
محمد الهندي : هم من يحكم العراق ويسرقه بالاتفاق مع الاخوه الاعداء وساستنا تبارك لهم ذلك ...
الموضوع :
العرداوي: ترشيح زيباري لرئاسة الجمهورية تجاوز على القانون والدستور
ابو محمد : احسنت واجدت فقرة مرض الولد عشتها شخصيا قبل ايام وكما وصفت بالضبط والحمد لله على كل حال. ...
الموضوع :
من قال أن الرجال لا يبكون .؟!
احمد سواعد : يعطيكم العافيه ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
حسن : السللم على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين السلام على أبا الفضل ...
الموضوع :
من كرامات الإمام الحسين صلوات الله عليه: اين ذهبت الغدة السرطانية؟قصة معاصرة حقيقية بكل حرف من حروفها
الحاج هادي العكيلي : السلام عليكم .. بالنظر لاهمية محاضرة الشيح جلال الدين الصغير في توضيح الامور وخاصة من الجانب السياسي ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يتحدث عن سنة صاخبة تتماوج بين الاحداث وآثارها وبين علامات الظهور ودورها
ابن الاعظمية : الكابتن الاسطورة حسين سعيد ابن الاعظمية البار فهو من مواليد الاعظمية وجاري تبا وتعسا وبغضا لمن يعاديه ...
الموضوع :
حسين سعيد الفلسطيني البعثي ماذا لو كان عراقياً
مازن : إلى جهنم و بئس المصير لعنه الله على كل البعثيين و الصداميين الاوباش ...
الموضوع :
وفاة ابن خالة الطاغية المقبور صدام حسين ومرافقه الاقدم المجرم ارشد ياسين
كرار حسان : عشيرة بيت عوفي وهي عشيرة من أحد عشائر البوبخيت المهمة يراسها في الوقت الراهن الشيخ حسن ناجي ...
الموضوع :
«مسلم» الوحيد بين 600 طفل من «بيت عوفـي» فـي البصرة يقطع 15 كلم ليواصل تعليمه
محمد سعيد : مقالكم جميل حياكم الله ووفقكم أتمنى لكم دوام التوفيق ...
الموضوع :
هل ينجحون اليوم بما فشلوا به في الأمس..
Majeda Khalil : رحم الله والديكم والله يقضي حوائجكم بحق صاحب السجدة الطويله الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
فيسبوك