المقالات

ثلاث إنطباعات عن محافظة ذي قار


 

✍️ أحمد رضا المؤمن ||

 

شائت الصدفة أن ازور اليوم الأحد صباحاً 10 كانون الثاني مدينة الناصرية ومن ثم ناحية الحمّار لإنجاز معاملة ما ..

وخلال هذه الزيارة (التي هي ليست الأولى طبعاً) التي دامت 12 ساعة عدت بعدها إلى مدينتي النجف قبل قليل وسجلت ثلاث انطباعات اكتبها هنا للفائدة وللعبرة ..

1/ عندما وصلت إلى سيطرة البطحاء (الكفيل) وعلم الضابط بأني من محافظة النجف الأشرف رفض السماح لي بالدخول إلى الناصرية إلا بوجود كفيل !! وعندما سألته عن جدوى مثل هذه الخطوة أجاب بأنها لحماية وأمن أهالي ذي قار .

ضحكت في نفسي كثيراً من قوله هذا وأنا والناس جميعاً نشاهد حجم الإختراق الأمني والمخابراتي الذي تعيش ذي قار معاناته منذ أكثر من عام .

نصيحتي لنواب محافظة ذي قار أن يعملوا على إلغاء هذه الفقرة لأنها أثبتت فشلها على الأقل على المستوى الأمني .

2/ محافظة ذي قار عموماً عبارة عن خرابة بكل معنى الكلمة .. حتى المناطق الجميلة والمخدومة فيها محدودة جداً وقليلة . وتوجد بعض النواحي فيها مثل ناحية هور الحمّار هي عبارة عن مدينة أشباح هاجر الكثير من أبناءها إلى المدن طلباً للعيش الكريم وفرص العمل المفقودة هناك وكذلك الحال بالنسبة لقضاء الرفاعي وربما في الاقضية والنواحي الأخرى التي لم ازورها .

ذي قار اليوم منكوبة عمرانياً فلا يوجد شارع حقيقي ولا مشاريع خدمية .

3/ هناك جهل وأمية كبيرة جداً منتشرة بين شباب الناصرية بحيث تغلب على الكثير ممن إلتقيتهم مشاعر وثقافة سلبية بحق خط الحشد والمقاومة والميول نحو الجوكرية .. قد يكونوا هؤلاء أقلية ولكنهم الاكثر صخباً وإثارة للأحداث والمشاكل بدليل ما حصل اليوم بحق الضابط الشهيد صالح البدري .

لا بد من التحرك سريعاً لإنعاش إقتصاد وميزانية هذه المدينة وتوفير فرص عمل لشبابها وعدم تركهم لقمة سائغة لعصابات السفارات ومجاميعهم المخابراتية التخريبية .

ــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
مازن عبد الغني محمد مهدي : الهم صلي على محمد نينا عليه افضل الصلاة والسلام وعلى ال بيته الاطهار عليهم اقضل الصللاة ةالسلام ...
الموضوع :
بين يدي الرحيل المفجع للمرجع الكبير السيد الحكيم قدس سره.
رسول حسن نجم : هذه من الحقائق التي يراد طمسها او تشويهها جهلا او بقصد... احسنت التوضيح. ...
الموضوع :
لا تبالغوا ..!
مواطنة : كل الوجع الذي عشناه في تلك الحقبة يقابل وجع لايقل عنه اذا اصبحنا نقدم الادلة ونركن في ...
الموضوع :
للتذكرة .... بالفيديو هذا ما فعله حزب البعث الصدامي الكافر بالمعتقلين المجاهدين في زنزاناتهم
رسول حسن نجم : التسويق قوي جدا للفتح يبدو ان الميزانيه لدى الفتح من الاموال المتراكمه تستطيع النهوض بالاقتصاد العراقي اعلاميا ...
الموضوع :
مَنْ سَأنتَخب؟!
رسول حسن نجم : التسويق والترويج لقائمه انتجت الكاظمي ماذا ترى ستنتج لنا في ظل وجود الاحزاب والمحاصصه وهي جزء منهم. ...
الموضوع :
اراه سيراً مثمراً !!
رسول حسن نجم : اذا كانت الفكره ابراز الدول المشاركه في زيارة الاربعين المليونيه لاظهار عالمية الامام الحسين ع واغاضة قوى ...
الموضوع :
فوائد عالمية الحسين..!
رسول حسن نجم : اولا... عندما يحب المرء شخصيه ما فمعناه الطاعه لها والانقياد فاذا لم يطع معناه لاتوجد محبه اصلا..... ...
الموضوع :
انتخبوا القدوة والاصلح
رسول حسن نجم : الاحزاب الحاكمه باقيه نفسها منذ ٢٠٠٣ والى الان وسواء قاطعنا الانتخابات ام لم نقاطع فالنظام نفسه والمتحكمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما هو بديلك حينما تقاطع الانتخابات اذا كان الفاسد هو المستفيد من مقاطعتك والعراق هو المتضرر؟
ابو علي : عجيب هذا التآمر والاستهتار الامريكي ليس بأمن العراق فحسب وانما وجوده لوضع العراقيل امام راحة الشعب ورفاهيته ...
الموضوع :
الخدران: القوات الاميركية تتلاعب بالمشهد الامني واستقرار البلاد مرهون بخروجها
جاسم الأسدي : احسنتم وفي نفس الوقت يجب أن نركز على التعليم لان مع الاسف هناك تهديم للمدارس بدل من ...
الموضوع :
الشباب  في  وجه العاصفة...
فيسبوك