المقالات

الشهيد..القيمة المطلقة


 

ماجد الساعدي||

 

ان مقام الشهادة ومفهومها ومداها اعمق وأوسع من القتل ،

فالشهيد فارس الميدان نموذج وقدوة ، مثال يحتذي به الاخرون ،  ويقومون انفسهم على أساسه ،  يعني إنكم اجعلوه وسط ميادين الثقافة ، الايمان، العلم ، الفكر ، المجتمع ، واتخذوه قدوة في بناء شخصياتكم ، مجتمعكم ،  ثقافتكم ،ظاهركم،  وباطنكم . يقول الفيلسوف الألماني هايدبجر مارتن (( تتشكل شخصية الانسان من مجموعة معارف في حياته)) والمعرفة عبارة عن العلاقة الواعية بين وجودي انا مع الاشياء او الأشخاص اوالافكار الاخرى ، فتحصل علاقة وارتباط ذهني بيني وبين تلك الموجودات ، فتكون شخصية الانسان عبارة عن مجموعة العلائق والروابط التي تربطني بالاشخاص والافراد الاخرين وان زيني وشيني يرتبط بزين وشين الاخرين .

هناك علاقة طردية بين وجود الانسان وبين مقدار معارفه ومعلوماته ، كما قال امير المؤمنين الامام علي بن أبي طالب في نهج البلاغة ( قيمة المرء بما يحسنه ) نحن نقدس العدالة ونفكر بها وتصبح جزء من شخصيتنا ، فلو تبرعنا بمبلغ من المال في سبيل تحقيق العدالة فإن هذا المبلغ يكتسب قداسة العدالة ، بينما كان قبل ذلك مجرد مال ، فأنت حين تصرف المال في سبيل العلم مثلا ، فالمال يتحول إلى عدم ، الى صفر ، ولكنه يتحول في نفس الوقت الى معرفة ويتم بذلك الهدف المطلوب . والشهيد هو من منح وجوده في عملية واحدة ، ويفني نفسه من أجل العقيدة والهدف الذي نؤمن به وبقدسيته . وعليه لا نرى في شهداء العقيدة شخوصا خاصة لا نراه قاسم سليماني او ابو مهدي المهندس بل نراهم اسم للاسلام ، للعدالة،  لمقارعة الظلم والطاغوت والا ستكبار العالمي ، ضحوا بأنفسهم ،  بأروع صورة يمكن أن يتصورها الانسان ، في سبيل مقدسات مطلقة .

 وهكذا الأمر في من يستشهد في سبيل الأمة يكتسب ، قدسية الامة ، يقدسه أولئك الذين يعتقدون أن الأمة ليست مجموعة أفراد ، وانما هي روح جماعية تهيمن على الأفراد ، فيصبح الشهيد تجسيدا معنويا لتلك الروح الجماعية العامة ويكتسب شمولية وطنية ، ويتحول الى مفردة من مقدسات الامة .

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك