المقالات

تظاهرات التحرير المليونية ..تسر الصديق وتغيض العدو    

603 2021-01-03

         

يوسف الراشد ||

 

شهدت ساحة التحرير في بغداد هذا اليوم تدفق الحشود المليونية الكبيرة بمسيرة منظمة ومنضبطة ومن جميع محافظات العراق لاحياء الذكرى السنوية لاستشهاد قادة النصر الشهيد ابو مهدي المهندس ورفيقه الشهيد قاسم سليماني ورفضها واستنكارها وادانتها للاعتداء الامريكي الغاشم عليهم .

وطالبت هذه الحشود رفضها لتواجد القوات الأميركية في العراق  وعليها جدولة ومغادرة الاراضي العراقية   وهي البداية الحقيقية للشروع في استعادة السيادة الوطنية وحث الحكومة على اتخاذ خطوات جادة للاسراع بهذه الجدولة واللاتجاء الى المجتمع الدولي في حالة المماطلة من قبل الجانب الامريكي والكشف عن الجهات   المتورطة بالجريمة البشعة.

ان ماحدث اليوم لهذا التجمع المليوني لهو مفخرة واعتزاز تسر الصديق والموالي والمحب للعراق وتغيض العدو والشامت والحاقد وهي رسالة اطمننان للشارع العراقي بان ابناء العراق لحمة واحدة متماسكة توحدهم المصائب ولاتهزهم العواصف .

كما وانها رسائل تحذير وانذار لاعداء العراق والمتربصين بنا بالسوء ان ابناء الحشد الشعبي على اهبة الاستعداد لاصد اي اعتداء والدفاع عن حرمة العراق واننا سائرون على نهج الشهيدين ابو مهدي المهندس وقاسم سليماني وهم احياء في ضمائرنا وان استشهادهم هو خسارة لنا ولابناء المقاومة .

ومن خلال تواجدنا ومشاركتنا في التظاهرات كانت شعارات المتظاهرين واضحة ومحددة لاتنتمي الى اي جهه سياسية او كتلة برلمانية او حكومية بل كانت  تندد بجريمة استهداف قادة النصر من قبل الإدارة الامريكية وعلى راسها الخاسر ترامب ومطالبة الحكومة الى استعادة السياة الوطنية وفاءً منا لدماء القادة الشهداء وطرد القوات الأميركية المحتلة من العراق .

 ورفع المتظاهرين الاعلام العراقية واعلام الحشد وصور الشهيدين وغابت عنها اي شعارات حزبية او حكومية او مؤوسساتية او دعاية انتخابية وكان انتشار القوات الامنية في الساحات والتقاطعات ومفارق الطرق كثيف ومطمئن وحماية امنية للمتظاهرين وهي حالة صحية ومؤشر على ان التفاهم والتنسيق كان عاليا بين المتظاهرين وقوات الامن .

وسيبقى دماء الشهداء نبراس ينير الطريق لجميع احرار العالم وكابوس يلاحق الظالمين والمستكبرين والظلمة وستنتصر ارادة الحق ويخرج العراق معافى وقوي

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك