المقالات

نعرف معاني الشهيد بالبحث اللامحدود عن الإمام الحسين


 

هشام عبد القادر||

 

الشهيد ليس له تعريف او معنى محدود ولكن نكتب ما نستطيع وليس كلامنا حجة بالغة فقط نبصم بالعشر إن الإمام الحسين عليه السلام هو سيد الشهداء مدرسته هي الوحيدة بالكون التي تعتمد من هم الشهداء. . انا عندما اقدم روحي ونفسي هي تضحية ولكن علينا أن نفهم كيفية تقديمها بمنهج قويم وعن علم إنها إيثار لبقاء الإنسانية والعدل وبقاء القلوب في صفاء دون إنكسار ودون ظلم لذالك نقدم ارواحنا لتشهد إنها فنيت في سبيل الخير والعدل وليس في سبيل الشر. .نتعلم من مدرسة الإمام الحسين عليه السلام ثورته لأجل الإصلاح في أمة جده المصطفى سيد الوجود سيدنا محمد صلواة الله عليه وآله. .علينا أن نفهم إنه الذبح العظيم الذي فدى إسماعيل عليه السلام في عالمنا الأول لذالك قال الرسول بحديثه حسين مني وانا من حسين احب الله من أحب حسين اي هو منه لإنه الفدي الذي فداء نبي الله إسماعيل عليه السلام فكانت أثر التضحيه بقاء النور يتقلب في الساجدين وايضا عندما يقول الرسول علي مني وانا من علي ايضا تضحية الإمام علي عليه السلام بالمبيت في فراشه عند تجمع الأحزاب لقتله فكانت اثر تلك التضحية بقاء النور لذالك قال انا من علي..فهو نفسه وايضا الإمام الحسين عليه السلام مدرسة كاملة ليس فيها شك عن معاني الشهادة لذالك مفهوم الشهادة تضحية لأجل بقاء نفس رسول الله الذي شهد لكل من ضحى لأجله بكلمة انا منه وهو مني. . حسين مني وانا من حسين كذالك علي مني وانا من علي.  هذا المعيار قيسه على نفسك هل وصلت الى هذا المعنى لتكون شهيدا.

. لأن الشهيد شهيد على الناس والرسول شهيد عليهم. . وهل بلغت رتبة الطاعة لله ورسوله والمؤمنين لإن المراتب درجات طاعتهم تسليم مطلق هم اولى بك من نفسك.  هل وصلنا الى هذة الدرجة. .إذا ملخص الحديث دول محور المقاومة خط مقاوم تقدم التضحية لأجل بقاء الإسلام الأصيل ولكن المعيار لكل ذات فهم تضحية الإمام الحسين عليه السلام والتقرب منه حتى يعتمد فكرك الصحيح ومنهجك كيف تقدم نفسك لأجل امة وليس لأجل مصلحة ذاتية  تصيبها. .بدون بصيرة. والدنيا نعيش فيها

إما أعزاء وإما أذلاء وهيهات منا الذلة هي تلك الكلمة التي اطلقها الإمام الحسين عليه السلام في يوم العاشر من محرم لذالك لم نستطيع أن نحد معاني الشهادة والحرية فقط ابا الأحرار الإمام الحسين عليه السلام هو المدرسة التي تتخرج منها الأجيال وهو الملهم الأول وملهم الثورات وبقي خالدا حي لم يموت والدليل كل القلوب التي تعشق الحرية تهوي إليه في كل عام وما زالت مدرسته تتوسع على كل بقاع الأرض واصبح عنوان للحرية وبقي الإسلام مترجم على إنه محمدي الوجود حسيني البقاء.  وكل يوم عاشوراء وكل أرض كربلاء هكذا قال روح الله الخميني. . . ونحن باليمن نعيش هذه المعاني كل ارض كربلاء وكل يوم عاشوراء نواجه الطغاة البغاة المعتدين الذين لم يتراجعوا على عدوانهم وظلمهم. . وصرخة السيد حسين بدر الدين الحوثي كسرت حاجز الصمت والخوف فاصبحت اليمن ثورة.ومحور مقاومة .. تصد وتواجه اعظم مملكة احتوت الفتن والشر واحتلت المقدسات وباعت المقدسات واستمرت بالعدوان على اليمن والشعوب.  وهيهات منا الذلة ليس من السهل قولها بمعناها الحقيقي لإنها تضحية وإيثار وفداء لروح منهج صراط الله المستقيم. . فلنكن حسينيين بتلبية نداء الإمام الحسين عليه السلام الذي قال الا هل من ناصر ينصرني نكون انصار المستضعفين في الأرض وهو من يعتمد تلك التلبية بشفاعته وشفاعة الفاتحة الفاطمة الصادقة الشافعة النافعة الوسيلة الصديقة يا الله اقبل ارواحنا وانفسنا مع الشهداء بحق الإمام الحسين عليه السلام.

والحمد لله رب العالمين

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : اذا سحبت الولايات المتحده قواتها من المانيا تحت ضغط.. او على الاقل بدء الحديث عن هذا الانسحاب ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض ومركز ثقل العالم ينتقل الى الشرق
رسول حسن نجم : العمل بهذا المشروع مهم جدا لتعجيل الاتحاد بين الدول العربيه ولكنه بمنظارنا طويل جدا اما مسألة تعجيل ...
الموضوع :
حُكَّام العَرَب هُم مَن كَرسوا خريطَة سايس بيكو وهويتهم
رسول حسن نجم : حفظ الله لبنان ومقاومتها واهلها من كل شر وسوء. ...
الموضوع :
أيها البَطرَك ماذا تريد؟ نحنُ لا نريد أن نركع للصهاينة
رسول حسن نجم : في الثمانينات وفي قمة الصراع بين الاستكبار العالمي( الذي ناب عنه الطاغيه المقبور) والجمهوريه الاسلاميه التي لم ...
الموضوع :
المجلس الأعلى يلتفت الى نفسه وتاريخه..!
رسول حسن نجم : بعد انتهاء الحرب العالميه الثانيه تشكل مجلس الامن من الدول المنتصره(الخمسه دائمة العضويه ولها حق نقض اي ...
الموضوع :
الأمر ليس مستغربا يا شارب بول البعير
رسول حسن نجم : عند فتحي لموقع براثا وقراءتي لعناوين المقالات دائما تقع عيني على عنوان تترائى لي صورة مازن البعيجي ...
الموضوع :
لا تنتخب إلا ببصيرة!
رسول حسن نجم : لايوجد شيعي يحمل فكر اهل البيت ع يؤمن بالقوميه او الطائفيه او غيرها من الاهواء والعراقيل التي ...
الموضوع :
الإشتراك العاطفي..
احمد زكريا : في كل عهد يوجد مستفيد. والمستفيد دوما يطبل لنظامه. في النازية وفي الشيوعية وفي البعثية وفي القومجية ...
الموضوع :
العراقيون صمموا وعزموا على التغيير والتجديد من خلال الانتخابات
محمد النجدي : اعتقد ان الخبر فيه تضخيم للقدرات الاستخباريه ، وهل تعتقدون انه لا يوجد عملاء مدربين بمهارات عاليه ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل مثيرة بشأن اغتيال الشهيد فخري زاده
قهر : والخسائر والتكلفة الى حيث اين دراسة الجدوى التي اعتمدت قبل ذلك ؟ ...
الموضوع :
توضيح من التربية لقرار مجلس الوزراء بشأن "الأدبي والعلمي"
فيسبوك