المقالات

الشعب العراقي وأخلاقية الهزيمة/ القسم الأول

502 2020-10-29

 

حسن المياح ||

 

( لا بد من ثورة تغيير شامل , ونهضة إصلاح كامل )

 

أخلاقية الهزيمة مرض نفسي خطير , وداء سلوكي وبيل , كبير الفتك , بالغ التأثير , سريع العدوى , كبير قابلية الإنتشار , واسع الإنتقال بين الناس .

هذا المرض له أسباب , وهذا الداء له دوافع .

من أسبابه ميوعة العقيدة وشلل الضمير وفقدان الإرادة وضعف الوجدان .

والدوافع تتمثل في حب الحياة الرخيصة المهانة , والبقاء بسلام بعيدآ عن المسؤولية وتجنبآ لما يتعرض له من أخطار , والقبول بالعيش في الحياة الدنيا على أي حال من الأحوال .

هذا المرض له آثار , وهذا الداء له نتائج .

من آثاره أنه يجعل الإنسان حيوانآ ذلولآ ذليلآ مربوطآ بقيود الذل , ومقيدآ بسلاسل الإستعباد , وأنه يعيش هزال الوجود الإنساني في أوطأ درجاته المتدنية الهابطة , ويعيش الخوف والقلق , ويعيش اللاإنتماء ويضيع منه الولاء , ويعيش اللاأمل واللاجدوى , مستقبله مظلم ووجود غير آمن , يعيش مهانآ بلا كرامة وإهتزازآ بلا إستقرار , همه إمتلاء بطنه حتى لو كان بإذلال وإستعباد , مقاد كالحيوان بلا رأي ولا تفكير حتى في أبسط الأمور الحياتية لأنه قبل ووافق على الإنقياد المذل والتبعية المهينة , وما الى ذلك من سفالات ومناقص وإذلالات .

من نتائجه خسران الآخرة التي هي دار الحياة الخالدة في النعيم المقيم الدائم , والركون الى العيش الدنيوي بين الشك والإضطراب , والصراع بين الشد النفسي والوساوس , وإنتزاع القيم الخلقية وإستبدالها بالسلوك المنحرف الهابط الرذيل , والتنقل بين الخور والضعف والجبن واللامسؤولية , وما الى ذلك من سفول وإنحدار , وهبوط الى الباطل من دون محاسبة النفس , ومن دون الإقلاع عن الشر والرذيلة وفعل الموبقات ..... ???

فالشعب الذي هذه أخلاقيته , هو شعب مائع هزيل , جبان رعديد , فاقد الحركة جامد هامل , متسكع هازل , بلا ضمير يردعه , أو وجدان يؤنبه , أو شعور ينهضه , أو إحساس يغير من وضع حاله الراكد الساكن المستعبد الذليل .

فكيف تكون حياة هكذا شعب , ومثل هذا الإنسان , وكأنه ورقة يابسة تتلاعب بها الرياح والنسائم الهابة , وتتداوله الأهواء والنزوات , تائه حيران , تقوده تطلعات الإستكبار والطغيان , وهو خاضع للظلم والإجرام , كالدابة الذليلة الجاهزة للركوب والإمتطاء , لا يملك من أمره ووجوده شيئآ ... ???

ـــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك