المقالات

اعتراف ..!


 

عزيز الإبراهيمي||

 

لا يظن احد ان الفريق الذي ضلل الشباب وشل البلاد لسنة كاملة وازهق الانفس واسقط مشاريع واستلم السلطة ..... قد فشل بعدما كانت تظاهرات ذكرى تشرين اقل مما كنا نتوقع ...  بالعكس تماما فقد نجحوا نجاحا باهرا وهم يخططون لمزيد من الانتصارات ...

لقد نجحوا في اسقاط او شل اهم مشروع مستقبلي يمكن ان ينقذ العراق وهو التوجه نحو الصين والاندماج الاقتصادي معها

وان كان استلام السلطة ليس بالامر المهم في ظل منجزاتهم ولكنهم استلموا السلطة وبات بيدهم الحل والعقد وتمكين قوى الانفصال الكردي ومساعدتهم في التمدد

لقد تجرؤا كثيرا على ركيزتي البناء الشيعي في محافظات الوسط والجنوب واعني المرجعية والحشد الشعبي .....  حتى بات الشباب يسخرون من المرجعية ومن رجال الدين والمعممين الكرام , وقد ساهموا في قتل قادة الحشد الاشاوس بدم بارد, وشباب الشيعة الذين قتل اخوتهم في سبايكر بالامس يرقصون ويشمتون وباتت قوة العراق الاولى (الحشد) محل تندر واتهام بالذيلية للخارج

لقد اعطوا الاحزاب الفاسدة والفاشلة فرصة ذهبية للعودة من جديد دون اصلاح حالها لان الناس تتذمر من الفوضى وتميل نحو الاستقرار وان كان واقع الاداء السياسي فاسد

لقد انتصروا عندما عطلوا مدارسنا وجامعاتنا واصبح كثير من الاساتذة والمعلمين يشجعون ذلك قبل التلاميذ والطلبة

لقد شوهوا قيم الفضيلة في عقول الشباب فبات الشباب والفتيات يشعرون برغبة في التحلل والتخلي عن القيم والفضيلة فما دامت الاحزاب التي فشلت تدعي الفضيلة فلنترك الاحزاب ولنترك الفضائل ؟!!

لقد اساؤا بحق الفتيات اللاتي اغروهن بالاختلاط وتركوهن عرضة لنهش الضباع فما دامت الموسيقى الحماسية لايستطيع احد ايقافها وشعارات فضفاضة بحب الوطن تملئ الاسماع فلتخرج البنات من بيوتها لتشبع نزوات المراهقة تحت يافطة البحث عن الوطن الذي سيكونن اكثر الخاسرات فيه

لابد من الاعتراف اننا كمجتمع هزمنا هزيمة منكرة وهذا الاعتراف ضروري جدا حتى تستيقظ فينا الهمم لتلافي اثار تلك الهزيمة التي اوغلت في اعماق نفوسنا وخربطت واقعنا وحسابات مستقبلنا

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك