المقالات

معضلة الرواتب والاقتصاد لنوقف الزمن ونحكم الضمير


  محمد فخري المولى||   لنسئل الضمير الإنساني الشريف هل ترضى أن يعاني أهل أرض الرافدين شغف العيش أيها الضمير  هل وعى الكثير  ما فعلو  بارض الرسالات وشعبها المختار موظفين ومتقاعدين  بلا رواتب عطالة للعمل وبطالة للايدي العاملة ديون أغرقت المستقبل وشوهت الحاضر   ارث وتاريخ وتراث والنتيجة لا شيء ملموس على الأرض     لنوقف الزمن لهم أيها الضمير  للتأمل والتقييم والتقويم بلد وضع بقلب العالم التجاري والاقتصادي فما أكثر الطرق التي تمضي من خلاله وما أكثر المشاريع العالمية والإقليمية  التي تتمنى أن يكون المرور عبر العراق جزء من مشاريعها هذا من حيث الموقع  أما أرضه فقد ضمت بطياتها  أحد عشر مورد اولي و نهرين من الماء العذب  وأرض خصبة بتنوع من المحاصيل الزراعية أكثر تنوعا  مميزة بثروة حيوانية وسمكية تمتد من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب وما دمنا نتحدث  عن أرضه لنذكر ونتذكر أن هناك اربعة وعشرون الف موقع أثري مكتشف وإضعاف هذا العدد لم يكتشف  بالمناسبة وللاهمية هناك مواقع دينية من مراقد واضرحة واديره وكنيس وكنائس عالمية  لها خصائص بزائرين تصل أعدادهم إلى مئات الآلاف بل ملايين ببعض المناسبات   ولا شك يجب أن نتذكر المواقع السياحية من مسطحات واهوار وبحيرات وسدود  مائية  طبعا كل موقع له ميزات وخصوصية وأجواء مختلفة من موقع إلى آخر  وفق فصول السنة وهي سمة تميزها وهي من الصفات التي تحث الكثير لزيارتها والتقاط الصور  مثل اللحظات التي سيسجلونها بذاكرتهم وهي منابر إعلامية ثقافية    لتتوقف الرحلة عند الصحراء وما أدراك ما الصحراء سياحة صيد تخييم بأجواء تحدي مثيرة لن يعلمها إلا من كان بتماس واطلاع طبعا الصحراء  برياحها الخفيفة والمتوسطة وبشمسها أن استثمرت لتوليد الطاقة الكهربائية عن طريق الطواحين الهوائية والخلايا الشمسية سنولد طاقة نظيفة متجددة سيكون لها تأثير فاعل على منظومة الطاقة الكهربائية المحلية والإقليمية ولتخلق مجتمعات حضارية جديدة لنحط برحال الضمير عند الصناعات الشعبية التي ميزت كل محافظة بل كل قضاء بل كل قرية بعمل وصناعة وحرفة تختلف عن الأخرى   هل ترضى أيها الضمير .. ما يحدث بأرض الرافدين  المتفلسف   محمدفخري المولى
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
مواطنة : عظم الله اجوركم ...
الموضوع :
ألقاب الزهراء(ع) تعكس مكانتها وتبيِّن تقصيرنا!
اياد عبدالله رمضان حسين علي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابي موظف عنده خدمه بالخمس وثلاثين سنه قبل داعش طلع للتقاعد وكان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن نجم : ليتنا نستفيد من التجربه الايرانيه وليت سياسيينا ومنظرينا يأخذوا هذه المسأله بجد ولا يألوا جهدا فيها لان ...
الموضوع :
إيران صراع مع الاستكبار لَن ينتهي، وضمانات البقاء هيَ القوٍَة
رسول حسن نجم : توضيح اكثر من رائع.. فعلا مشكلتنا الان هو عدم تمييز العدو من الصديق من قبل الكثيرين مع ...
الموضوع :
خذ الحكمة ولو من أفواه المنافقين..!
رسول حسن نجم : والله كلامك هذا في وسط الهدف ولم ارى فيه حرفا واحدا زائدا او انشاء وهي والله الحقيقه ...
الموضوع :
امريكا دولة مارقة لاتسمح باستقرار البلد !!!
الدكتور مسلم شكر : بارك الله فيك اجدت واصبت كبد الحقيقه ...
الموضوع :
كذبة حب الوطن..!
علي عبدالامير : الذي ينكر ما ورد بالمقالة عليه ان يقراء التاريخ ويدرس الجغرافية … اما تقول ان العراقيين اكديين ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : لافض الله فاك وجزيت خيرا.. فالشهادات(لاسيما في عراقنا الجريح) اصبحت مكمله للبدله الراقيه وباقي مستلزمات القيافه ولقد ...
الموضوع :
الشهادة العلمية والفخرية..هوس وموضة وأبتزاز 
فيسبوك