المقالات

مسيرة العشق المليوني انطلقت صوب كربلاء

641 2020-09-22

 

يوسف الراشد ||

 

منذ عدة ايام بأ الماراثون المليوني يشق مئات المسافات مبتدا  من اقصى نقطة من جنوب العراق من مدينة الفاو الحدودية ليجددوا العهد مع سيد الشهداء الامام الحسين ع شيبا وشباب واطفال  ونساء تاركين الديار والاموال  والاحبة في زيارة الاربعين .

وكعادة المواطنين فهم وقفوا على جانبي الطريق صفوفا يستقبلون المشاية وقد فتحوا بيوتهم للمبيت وقدموا الماء والطعام وهم يتسابقون لتقديم الضيافة والكرم ولم يمنعهم او يخيفهم انتشارهذا الوباء ( كورونا  )  .

وقد استنفرت بعض المحافظات العراقية وهيئت جميع القطعات من الشرطة والجيش والدفاع المدني والاستخبارات والأمن الوطني والحشد الشعبي والمتطوعين لتعمل بالتنسيق العالي للانجاح مفردات الخطة التي وضعتها القيادة الامنية في المحافظة كما وتم التنسيق والتعاون مع دوائر الصحة والدوائر الخدمية في المحافظات وهيئة المواكب الحسينية في تطبيق هذه الخطة .

اما مدينة كربلاء المقدسة فهي الاخرى قد اعدت خطة امنية محكمة وتشهد المناطق الحدودية  الممتدة بين محافظتي كربلاء والانبار تعزيزات امنية مكثفة استعداد لتأمين الزيارة وقامت القطعات العسكرية بجولة   استطلاع لمناطق غرب بحيرة الرزازة لتعزيز الجهد الامني لتأمين المناطق الصحراوية والحدودية للمحافظة .

وتم تامين مساحة مايقلرب 14 كم مربع في محيط بحيرة الرزازة وتجهيزها بالمعدات والاسلحة الى جانب نصب ابراج مراقبة وكاميرات حرارية لمراقبة المناطق الصحراوية ومنع تسلل الارهابيين الى حدود كربلاء .

وهناك الالاف من الزائرين القادمين من دولة الكويت والجمهورية الاسلامية وهم يناشدون الرئاسات العراقية الثلاثة للسماح لهم وعبورا الحدود البرية مشيا على الاقدام من منفذ سفوان والشلامجة والمحمرة وعبادان وباقي المنافذ الاخرى وياكدون على امتلاكهم شهادة الفحص الصحي ضد وباء كورونا  .

اذا علينا كسلطات صحية ورقابية وامنية ان نحترز ونسعى جاهدين من اجل المحافظة على سلامة وصحة الزائرين ونقدم لهم الوقاية والارشادات الصحية والاهتمام بطعام الزائرين واماكن مبيتهم وفتح نوافذ الاماكن المغلقة والعناية المرافق الصحية ،، ولكن في نفس الوقت علينا ان لا نوقف او نمنع هذا الزحف المليوني وهذه الخدمة التي حبى الله بها العراق لاي سبب كان  .

وكما وقف اهل العراق صفا واحدا والحمد لله بانجاح زيارة العاشر من المحرم عليهم اليوم مسؤولية مضاعفة للانجاح زيارة الاربعين وليبقى شعار اهل العراق ومحبي اهل البيت خدمة زوار الحسين شرف لنا ولا يضاهيهاي شرف وقد توجهت عيون الملايين وقلوب عشاق اهل البيت من جميع انحاء العالم صوب العراق يتمنون ان يحطوا الرحال ويؤدوا مراسيم زيارة الامام الحسين ع فهي من علامات المؤمن .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك