المقالات

الامارات واثارة "الصراعات" واكذوبة "السلام"


  محمود الهاشمي||   في (15) من الشهر الجاري نشرت صحيفة (وول ستريت جورنال ) مقالا لوزير خارجية الامارات عبد الله بن زايد  " اكد فيه ان الشعوب سئمت الصراعات" المقال لم يورد   عن دور الامارات بهذه الصراعات وانما اكتفى بالقاء اللائمةعلى (المقاومة) وايران ،والانقسام  الفلسطيني وكأن الامارات ليست (سبعا)! الجميع يعلم ان الامارات دولة حديثة التكوين وقد تشكلت عام 1972 ودون ذلك فهي محميات متناثرة، على ارض رملية وملحية من الصعب العيش عليها، لانريد ان نخوض في  تفاصيل واسباب نهضتها الاقتصادية، فقد اغنينا ذلك في مقال مطول بعنوان "هل يملك محمد بن زايد ان لايذهب لـ "التطبيع". ومن كان وراء "نهضة الامارات" كذلك من يدير سياستها الداخلية والخارجية، لان من الصعب على دولة تعدادها السكاني (750) الف نسمة ان تدير (9) ملايين اجنبي على ارضها، مجزءة الى "سبع امارات"!!. ان جميع الاموال التي تحصل عليها الامارات هي مكرسة للتآمر، على الامة وصناعة الصراعات، ولكي نثبت ذلك تعالوا معنا لنتقصى ونقرأ حجم التدخل الاماراتي: 1- الامارات تتدخل في ليبيا وتدعم "حفتر" على حساب الحكومة الشرعية وتنفق المليارات لشراء الاسلحة من اجل ذلك. 2-الامارات تتدخل في تونس وتشعل التظاهرات ضد الاحزاب الاسلامية الحاكمة، وتدعم جبهة الانقاذ التي تتولى ادارة التظاهرات، التي تدعو لحل البرلمان واجراء انتخابات تشريعية مبكرة، وتشكيل حكومة مؤقتة صغيرة، ويؤكد المسؤولون التونسيون ان الامارات منذ سنوات ما بعد الربيع العربي وحتى الان تنفق الاموال وتدفع الاعلام من اجل صناعة الازمات في البلاد. 3- الامارات تتدخل في الشان الاردني ضد تنظيمات من "الاخوان المسلمون" وتدفع المملكة الى حل الجماعة وقد انفقت المليارات من اجل ذلك. 4- الامارات تتدخل في الشان المصري لابعاد السلطة عن التيار الاسلامي "الاخوان"، وقد سخرت الاعلام والاموال لذلك حتى انتهى الامر بزج قيادات الاخوان في المعتقلات والسجون وتسليم السلطة بشبه انقلاب عسكري الى "السيسي"ثم دفع الجيش المصري للتدخل بالشان الليبي وتستقدم مرتزقة من جنسيات مختلفة مثل "فاغنر" الروسية، ومليشيات الجنجويد السودانية ومن تشاد وجنوب افريقيا وكولومبيا وغيرها. 5-نظراً لعدم تفاعل الكويت مع "التطبيع شنت الامارات حملة اعلامية واسعة عبر "الذباب الالكتروني" على دولة الكويت من خلال تضخيم الفساد وتشويه "جماعة الاخوان" وقد اشتكى الكويتيون من ذلك. 6-رفع الجزائريون اخيراً شعار "لالتدخل الامارات"بسبب دعمها الحراك الشعبي وتاجيج الفوضى، ودعم العسكر لصناعة تجربة تشبه مصر والسودان. 7- انشغلت الامارات بالتجربة السياسية في العراق بعد عام 2003، ورعت الهاربين من القتلة "فدايئو صدام" والحاقهم بالامن الاماراتي، كما رعت شخصيات سياسية مشاركة بالعملية السياسية، واقامت المؤتمرات ودفعت الاموال الطائلة لاثارة "النعرات الطائفية" ودخلت على خط الاحتجاجات بقوة حيث اثبتت التقارير الامنية ان نصف تمويل الاحتجاجات كانت من اموال اماراتية، ناهيك عن "الذباب الالكتروني" الذي اشعل الشارع مثلما كانت تخطط لانقلاب عسكري، لم يكتب له النجاح. 8-في الشان اللبناني كانت الامارات في الريادة عبر سياسية "الخنق الاقتصادي" ومنع السياحة باشكال مختلفة ومحاصرة المصارف وطرد اللبنانيين من اراضيها، والضغط على قبول شروط "المساعدة" مقابل محاصرة "حزب الله". 9 ا-لامارات دعمت الارهاب في دول البلقان وهذا ما اكده تقرير دولي صدر عن "مؤسسة تاكتكس لمكافحة الارهاب"، حيث كشف التقرير عن تمويل الامارات لجماعات متطرفة تحت غطاء العمل الاستشاري الاقتصادي. 10-كانت الامارات الاكثر دعماً للتنظيمات الارهابية في سوريا ودفعت المليارات من اجل اسقاط حكومة الاسد وبعد ذلك تحاول دعم النظام والدعوة الى تقارب عربي من اجل ابعاد العرقة بين سوريا وايران وروسيا، والضغط على فصائل المقاومة. 11-عملت الامارات وبالتعاون مع (السيسي) الى صناعة انقلاب عسكري في السودان والاتيان بشخصيات راغبة في التطبيع مع الصهاينة ثم العمل على السيطرة على الموانئ السودانية مستغلة فاقة الشعب، ثم الامارات هي من دفعت الحكومة العسكرية بالسودان بضرب المعتصمين ضد الحكومة الجديدة كما اشعلت الخلافات في مناطق عديدة من السودان. 12- الامارات تتدخل في موريتانيا ومحاولة بسط النفوذ عليها ودفع مبالغ قدرها "مليار دولار" الى حكومة الشيخ ولد الغزواني، وذلك للسيطرة على الموانئ وانشاء قاعدة عسكرية تضمن لها النفوذ بالقرن الافريقي. 13-يعتبر تدخل الامارات في اليمن هو الاكبر فقد وصل الى ارسال جنود اماراتيين للمشاركة فيما يسمى بالتحالف العربي وسقوط قتلى منهم فيما ضخت المليارات من اجل شراء الاسلحة والمرتزقة وتسعى الى تقسيم اليمن. 14- الامارات تحاصر قطر وتفرض عليها شروطاً معقدة لاعادة العلاقات، وتدفع المليارت من اجل ايقاف منصاتها الاعلامية، وقد بدأ الخلاف بين الدولتين من اطماع الشيخ زايد ال نهيان ابان تاسيس دولة الامارات بضم امارتي قطر والبحرين لتكون تسع امارات. 15-هنالك مشكلة قائمة بين السعودية و الامارات وهي الحدود وتتمثل بالاراضي المتنازع عليها منذ السبعينيات، وهي مناطق نفطية وقد تصاعد الخلاف بين الدولتين، بشان اليمن وفيه تداعيات كثيرة من دعم فصائل متناحرة الى مشكلة الجنوب اليمني، ويعتبراليمن الورطة الاكبر للسعودية الامارات. 16-في (عُمان) كشفت مسقط في عام 2011 عن شبكة تجسس كبيرة بدعم وتمويل من ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد تضم مدنيين وعسكريين تهدف الى (انقلاب دموي) بالسلطنة ،وخلال حربها باليمن حاولت الامارات ان تقترب من مدينة (المهرة) الحدودية لمحاصرة عمان ،واوشكت ان تحدث قطيعة بين البلدين ولكن تدخل الكويت منعها. 17-في الصومال عملت الامارات الى تجزئة البلد ودعم انفصال اقليم (ارض الصومال) في مسعىً للتعامل مع هذا الاقليم بعيدا عن الحكومة الاتحادية ،وقد دربت الامارات جنودا صوماليين لغرض الانفصال والسيطرة على ميناء (بربرة) وبناء قاعدة عسكرية هناك . 18-في جيبوتي استأجرت الامارات قاعدة عسكرية في منطقة (هراموس) لاستخدامها في الحرب ضد اليمن ،وقد استقدمت قطعات عسكرية لها ،كما عقدت اتفاقية مع جيبوتي للسيطرة على موانئها على مدى خمسين عاما ،لكن الحكومة الجيبوتية اكتشفت ان افراد الشركة كانوا جواسيس ورجال مخابرات ففسخت العقد . لاشك ان الولايات المتحدة واسرائيل هي المستفيد الاكبر من هذه الصراعات، التي تصنعها الامارات المتحدة فامريكا اكبر مورد للاسلحة الى الامارات، بما يزيد عن 60% ، من مجموع استيرادها للاسلحة من دول العالم منذ عام 2009 والى اليوم، وكما تقول وكالة الاناضول ان الولايات المتحدة استحوذت على قرابة ثلثي قيمة الاسلحة التي استوردتها الامارات حيث بلغ قيمتها 3،37 مليارات دولار. فاموال النفط التي تصدر منه الامارات 3 ملايين برميل يوميا، غير الغاز والمواد الاقتصادية الاخرى، فعلى ارضها تقيم الالاف من الشركات والاستثمارات هذه جميعها تضعها الامارات من اجل صناعة الازمات وتصدير الموت والصراعات واخيراً تدعي السلام والتطبيع من اجل السلام! ما اوردناه من (موجزات ) عن التدخلات الاماراتية حصرناه في الشأن العربي ،فماذا لو فتحنا ملف تدخلاتها بالشأن الاقليمي بشكل عام والعالمي ،فذلك امر (مهول)!
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.82
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك