المقالات

الكتلة الاكبر وباء الانتخابات القادمة

1194 2020-07-30

  حسين فلامرز ||

 

الى الكتلة التي تتدعي انها الأكبر، الى الكتلة التي تقاتل أنها الاكبر، الذين يحاولون أن يكونوا هم الأكبر، الذين يريدون ان يكونوا الكتلة الأكبر في الوقت الذي الوطن فيه هو الخاسر الأكبر! اليكم جميعا دون إستثناء وخصوص أنتم نعم أنتم فرسانها الذين لاتنامون وتحلمون كثيرا!  الانتخابات قادمة ولكل كتلة أجندتها وعلاقاتها وحساباتها التي تعتقدها عددا ومقاعدا.  أقول لكم حذاري حذاري الاستهانة بعبارة الأكبر فسمات الكبير واضحة وجلية واعلى درجاتها التضحية ومراعاة الغير ونصح الاخرين ووضع الامور في نصابها الصحيح ، وهذا لايمكن أن يحققه إلا الأكبر! قد تنجح الاف المرات وتمضي ولكن إن فشلت مرة واحدة قد تكفي! ويمكنكم سؤال من راهن سابقا. للتذكير وطننا اليوم ليس بحاجة للكتلة الأكبر أكثر من حاجته الى المضحي الاكبر. العراق ليس بحاجة الى أعداد ليكون الاكبر فيعيش فيه اربعون مليونا ولاانتاج له! العراق ليس بحاجة الى سياسيين عابرين! بل الى سياسيين مفكرين يؤتمرون بالعقل ويحكمون بالضمير! ان اللجوء الى الطرق الغير ديمقراطية في سياسة ديمقراطية هو قمة الخرف السياسي الذي لن يقودنا الا الى حالة تسودها الفوضى بمظهر سطحي جدا يبرز فيه دور لمن لاظل لهم. لن تحصل على صوتي لانك الاكبر! بل ستحصل عليه إذا منحت له الحياة! فالاصوات هي روح الاجساد! وكم من أجساد خاوية لاصدى لصوتها حتى! إذا أردت أن تكون كبيرا فما عليك إلا أن تتحلى بسمات الفرسان الذين ي منحون خصومهم الاحترام والقوة و المواجهة وجها لوجه، ومثلما لي فهي لك! وباء الكتلة الأكبر قادم وسينسينا وباء كورونا الذي كان فرصة للجميع ليعرفوا أن الله هو الاكبر.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 78.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
_SAIDY_ : مقالة تستحق القراءة والمطالعة جزاكم الله تعالى خيرا ...
الموضوع :
حرّية نص ردن..!
ابو عباس الطائي : كم مقدار الراتب الاسمي للضابط برتبة عميد او العقيد في قوى الأمن الداخلي ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
ابو تراب : فعلًا كلامك خارج من صميم قلب يشعر بحب العراق الحر الثائر ضد الظلم والطغيان سلمت أناملك ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
وصال : موفقة ست سلمى ...
الموضوع :
شاعر لا يموت..!
Ali Alsadoon : احسنت كثيرا بارك الله فيك. اللهم صل على محمد وال محمد. ...
الموضوع :
هو علي بن مهزيار الذي ذكر في نشيد..سلام فرمانده ؟!
علي التميمي : بوركت اناملك وجزيت خيراً على هذه المقاله ...
الموضوع :
حكم الصبيان..!
علي حسين اللامي : تحية طيبة وبعد م/فساد تعيينات عام ٢٠١٩ في شركة اعادة التأمين العراقية العامة ان الفساد تم من ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
رسول حسن : اولا اسال الله سبحانه ان يديم حرية هذه الاصوات (المخنوقة) منذ عشرات السنين ثانيا منذ ١٩٩١ والى ...
الموضوع :
زفراتٌ حرّى في زمن البعث المجرم..
رسول حسن : احسنت واجدت وشمرت عن لسان وبالا على الجاهلين بردا على المومنين توضيحا وتبينا فجزاك الله خير جزاء ...
الموضوع :
وعن المرجعية الرشيدة الصالحة يسألون
Soufiane Rami : مقال رائع جدا أسلوب بسيط وسلس الفهم تدرج الأفكار الله ينورك ...
الموضوع :
المراحل الستة التي يمر بها الإنسان قبل الموت من منظور القرآن الكريم  
فيسبوك