المقالات

الطيور على "أشكالنا" تقع  

661 2020-06-01

حمزة مصطفى ||

 

لم تعد الطيور على أشكالها تقع. فمنذ  أن طلع لنا الخفاش الصيني صفح باتت الحياة مع الطيور على الأرض محل نظر.بالإمكان التعايش بالنسبة لنا نحن البشر مع الأسود بمن في ذلك الأسد الهزيل الذي وضعوه في إحدى ساحات مدينة النجف, أو الثعابين أو الفيلة أو التماسيح أوالحمير أو الكلاب خصوصا السائبة منها. لكن الطيور لا. كل الطيور غيرت مساراتها  بدء من الطيور الطايرة التي تغنى بها سعدون جابر أو طير  الحباري لحميد منصور أو طيور عباس بن الأحنف الذي تمنى أن يتبرع أحدها بإعارة جناحه لكي يطير لمن يهوى في مقاربة فنطازية لاتصلح الإ مع أحلام الشعراء الذين تخلى عنهم حتى الغاوون.

وصلت الطيور الى أعشاشها سالمة بينما بقي بيت عباس بن الأحنف يردده العشاق الخائبون "أسرب القطا هل من يعير جناحه .. لعلي الى من قد هويت أطير" محلقا في فضاء اللغة باحثا عن ناقد يحل الحالة النفسية لشاعرنا الرومانسي الذي لو كان أدرك مواقع التواصل الإجتماعي لما إشترى أجنحة الطيور بفلسين.

مشكلتنا مع الطيور لم تبدأ اليوم بل من قبل سنين ربما تكون طويلة لكنها في الأقل بدأت من سنوات مع تفشي إنلفونزا الطيور التي تطورت الآن الى أكبر جائحة منذ قرون وهي جائحة كورونا. وبرغم أن الجدل الحالي حول مصدر الوباء أو أسبابه بين الولايات المتحدة الأميركية والصين بات يأخذ بعدا سياسيا ربما يتطور الى "حرب باردة" بينهما لكن كل الدراسات تشير الى أن المتسبب الرئيسي بهذا الوباء هو الخفاش الذي هو من سلسلة طيور برية يتناولها الصينيون كجزء من طعامهم القومي.

وبالمقارنة مع جائحة شبيهة بكورنا تلك هي الأنفلونزا الإسبانية التي حصلت نهاية العقد الأول من القرن العشرين وتسببت بمقتل نحو 50 مليون إنسان وهو ضعف ماقتل خلال الحرب العظمى الأولى, وبرغم إنه لم يثبت إنها بسبب الطيور فإن سرعة إنتشار كورونا تجعل منها الأخطر في حال لم يتمكن العالم من إيجاد علاج لها. إشتغال نظريات المؤامرة بشأن أسباب ومسببات الوباء الحالي وبرغم أن جزء منها لايخلو من الدقة فإنه في مقابل ذلك لايعفي الطيور من المسؤولية.

ليس هذا فقط فإنه طبقا لآخر تحذير من طبيب عالمي مشهور بأن وباء قادما سببه الطيور يمكن أن يقضي على نصف البشرية يمكن أن يكون مؤشرا على إعلان حرب باردة جديدة لكن هذه المرة ليست بين الولايات المتحدة والإتحاد السوفياتي السابق التي بدأت مع نهاية الحرب العالمية الثانية (1945) وإنتهت مع سقوط جدار برلين (1989) ولا الحرب الباردة الوشيكة بين بكين وواشنطن, بل بيننا نحن البشر وبين الطيور. الوباء المحتمل الجديد مصدره مزارع الدجاج طبقا لما أعلنه هذا الطبيب. وبصرف النظر عن صحة هذا الزعم أو عدمه فإن الطيور التي قضت عمرها تقع على أشكالها غيرت مسالكها وطرق طيرانها وبدأت تسقط علينا أمراضا.

 ارض الله الواسعة التي كان الشنفرى حاول فيها البحث عما وصفه هو "بمنأى للكريم عن الأذى" وإذا به يجد هذا المنأى في الحيوانات. سيد شنفرى تعال "هسه وشوف حالنا ونحن محجورون وأهلك من سيد عملس وأرقط زهلول وعرفاء جيأل" تسرح وتمرح لكان إكتفيت بطير واحد فقط هو .. طير الوروار.

ــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك