المقالات

يقتلون الشموع في أمهِدتها..!

931 2019-08-01

زيد الحسن

 

الانفجار السكاني و البروقراطية والتعليم المتخلف و الانهيار الأخلاقي ذلك هو رباعي الفساد الذي يقيد أيادينا وأرجلنا ويعوق انطلاقنا ، وعلينا ان نصارعه ونصرعه ونتفوق عليه ، وبغير ذلك تظل كل الشعارات التي نطلقها والمؤتمرات التي نعقدها والخطب التي نرددها عن زيادة الانتاج واصلاح التعلم مجرد كلام في كلام ، هذا ما قاله الفيلسوف مصطفى محمود .

رسالتي لكَ انت يامن كدت ان تكون رسولا ، بما شعرت ونسب النجاح تتدنى عاماً بعد عام منذ سته عشر سنة ، هل دخلت الغبطة الى روحك ، هل اسركَ الامر وابهج لك النفس ، واصبع الاتهام الاول موجهاً اليك قبل غيرك ؟

اعلم انك ستبحث عن الحجج والاعذار واعلم يقيناً انها اعذار موجودة فعلاً وقد وضعت بفعل فاعل ، لكن انت ايها المربي من نفذ جريمتهم ، وانت من حز رقبة التعليم بنصل السكوت والرضوخ ، بل انت صاحب الفكرة وانت من هيئ لهم سبل اعداد المقاصل وشحذ لهم السكاكين لقطع مداد العلم واخفاء نور التعلم .

لا يختلف اثنان ان افشال المؤسسة التعليمية في العراق امر مدبر ومكيدة من ضمن المكائد التي اعدها اعداء الانسانية لشعوب المنطقة بالكامل مع التركيز على الشعوب المسلمة وباختلاف سبل الهدم لهذه المؤسسة ، ففي كل بلد عربي هناك بيادق تنفذ تلك المخططات الشريرة لجعل المسلمين في ظلام دامس لا نهاية له ، وقد نجحوا النجاح كله في العراق ، نسبة نجاح لا تتجاوز الـ ٢٤ ٪؜ وهذه ضربة قاصمة لمن يعي مايحصل ولمن يشعر انه يمتلك ضمير حي .

الاحزاب الحاكمة الان لن نوجه كلامنا لها، لا بعتاب ولا برجاء ولا بأرشاد، فهي ماضية في تنفيذ مأرب الغرب وقد وقعت معهم وثيقة بالدم ان تخدمهم وتنفذ لهم ما يشتهون، وهي احزاب لا نعول عليها بشيء وقد غسلنا منهم الايادي من المرفقين، حنقنا كله نصبه الان على المربي كيف سمح لهم ان ينالوا منه وجعله بيدق لرقعة خاسرة ملكها العدو، وضحاياها ابناءه وطلابه الذين بهم قد سما ونال التعظيم؟

 كان الاجدر به رفض توصياتهم والصراخ عالياً بنطق قول الحق حتى لو تسنى له ايقاف التعليم بتلك المناهج الملوثة، كان الاجدر به ان يعتزل ولا يلطخ يداه بدماء خيبة ابناءنا الذين سهروا الليالي والناتج خواء!

المؤسسة التعليمية تقودها عناصر حزبية على عدد الاصابع والبقية الباقية هم تربويين  اساتذه وجهابذ العلم اين دورهم في افقاء عين الخائن ومسك زمام الامور ورفض كل دخيل وكل عميل مهما كلف الامر، لم نسمع لهم اعترض على مناهج ولا اعتراض على تردي الخدمات المدرسية ولا على البنى التحتية لتلك المدارس هم في سبات عميق يصرفون ايامهم وكأن الامر لا يعنيهم .

ايها المربي ؛ انهض الان وسنقف معك وندعمك عليك تنظيم صفوفك ولا تسمح لغير المهنيين من امثالك ان يدخلوا تلك المؤسسة المقدسة ، واعلم ان التعليم السليم للمواطن اكبر خطر على الحاكم المستبد والحاكم الخائن ؟ هناك شموع منيرة اسقوها قبل فوات الآوان لتنير لنا طريق المستقبل فهم ابناءكم اولاً واخيراً .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك