المقالات

قصة خاتم..!

1524 2018-07-12

ناصر الهاشمي

من يريد خاتما كأن يكون عقيقا او فيروزي او در النجف وهناك كثير من الانواع ولكل نوع لها شرح لمن يحمله فعليه ان يذهب الى الصاغة فهم موجدين وحسب ما تطلبه منهم.
في عام2011 اصابتني شيئا من هموم الدنيا وهي كثيرة، ولا تنقطع همومها فالانسان محل ابتلاء ( ۚ وَلِيُبْلِيَ الْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلَاءً حَسَنًا ۚ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ).

فعزمت ان اذهب لباب من ابواب الله تعالى، لكي احط رحلي واشكو اليه المي، فصطحبت اخي حيدر فذهبنا الى النجف الاشرف الى حيث امير المؤمنين علي عليه السلام، فصرت احدث نفسي ان هناك عدة طلبات سارفعه الى حفيد من احفاده وهذا الطلب لا انطق به بل هو يجيبني دون سؤال؟.

الطلب الاول؛ ان يدعوا لي، والثاني؛ ان يهدي لي شيئا منه، اكملنا مراسيم زيارة خليفة رسول الله صلى الله عليه واله، ثم ذهبت الى حفيد الامام علي ع، ودخلت عليه وخلفي اخي، بمجرد ما ان نظرت اليه نزلت دموعا لهيبته و لحبه، وقد لا اعرف ما تفسير هذا البكاء.

بعد ان هدات قليلا قال لي؛ قضى الله حوائجكم في الدنيا والاخرة، فقلت في نفسي تحققت واحدة،
واذا به يهدي لي خاتما، فقلت في نفسي قد تحققت الثانية.
اتعلمون من هو؟، انه الاب الذي يشعر بالام هذا الشعب الذي ينزف الما، انه نائب الامام الحجة عجل الله فرجه الشريف،انه صانع النصر للعراق انه سيدي سيد علي السيستاني (دام ظله)، اسال نفسي لو كنا بدون مرجعية رشيدة فماذا يحصل؟، ولو كنا بدون معلم او طبيب او استاذ جامعي؟، نعتقد النتيجية الجميع يعرفها.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك